محللان: الاحتلال يحارب عودة الحياة لغزة باستهداف مستشفى الشفاء و"لجان العشائر"

أكد محللان سياسيان أن سلوك الاحتلال مؤخرا، وتصعيد عدوانه باستهداف مجمع الشفاء الطبي، ولجان العشائر الشعبية، الذين ساهموا بإدخال المساعدات لغزة، ونسف عدد من البنايات السكنية؛ يدلل على أن دولة الاحتلال تحارب عودة الحياة إلى قطاع غزة وتسعى إلى تدمير ما تبقى من مقوماتها الإنسانية.

وقال إياد القرا الكاتب والمحلل السياسي:" واضح من التصعيد الإسرائيلي خلال اليومين الماضيين وبالتزامن مع عودة وفده المفاوض للدوحة، ان هناك اهدافا أخرى تضعها دولة الاحتلال على أجندة عدوانها، بخلاف تدمير قدرات "حماس" العسكرية وهي جعل غزة منطقة غير صالحة للعيش".

وأضاف القرا لـ " قدس برس": "استهداف كل مقدرات الحياة في غزة من منظومة صحية ومنظومة شرطية والأجهزة الحكومية الإدارية وكذلك اللجان العشائرية والشعبية يؤكد بما لا يدع مجالا للشك محاولة الاحتلال نشر الفوضى وإدامة سفك الدماء". 

وشدد على أن "هذا السلوك العدواني يعكس سعي قادة الاحتلال لافشال المفاوضات التي تجري في الدوحة، من خلال التفاوض بالنار، وتثبيت وقائع جديدة على الأرض كاوراق ضغط جديدة تساعده في عملية التفاوض غير المباشرة لإبرام صفقة تبادل".

وشدد على أن ما يعيشه قطاع غزة من عدوان خلال 48 ساعة يشبه الايام الاولى للحرب من تدمير بنايات ومؤسسات ومشافي وارتكاب مجازر مروعة.

ومن جهته أكد الكاتب والمحلل السياسي إبراهيم المدهون أن الاحتلال سيفشل في تحقيق مخططه بإعدام الحياة في غزة لأن أبناءها يسعون لانعاشها بكل الطرق مهما كلفهم ذلك من ثمن.

وقال المدهون: "سيبقى الشعب الفلسطينى متجذر في أرضه مهما بلغت التضحيات ومتمسك بحقوقه ومطالبه الواضحة والمتمثلة بوقف العدوان، والانسحاب، وعودة النازحين والإغاثة وإعادة الاعمار" .

واعتبر ان استهداف الاحتلال اللجان الشعبية والعشائرية التي كانت تؤمّن توزيع المساعدات عند دوار الكويت جنوب مدينة غزة واستشهاد 23 من العاملين فيها مساء امس الثلاثاء يدلل على إصرار الاحتلال ضرب أية هياكل محلية أو عشائرية وطنية تقوم بتنظيم وتوزيع المساعدات بهدف نشر الفوضى والفلتان الأمني.

وقال:" هذا السلوك العدواني يؤكد أن الاحتلال يسير في تنفيذ مخططه الرامي لدفع الشعب الفلسطيني للنزوح عن أرضه".

واضاف:" الشعب الفلسطيني بكافة مكوناته يعي حجم المؤامرة ويتصدى لها وسيفشلها ليقطع الطريق على تنفيذ هذا المخطط."

وشدد المدهون على ضرورة أن يقف المجتمع الدولي وكافة الهيئات الدولية والإقليمية عند مسؤولياتهم القانونية والأخلاقية وكبح جماح هذا العدوان والتجويع والتدمير .

ولليوم 166 على التوالي يواصل جيش الاحتلال الإسرائيلي عدوانه على قطاع غزة، بمساندة أميركية وأوروبية، حيث تقصف طائراته محيط المستشفيات والبنايات والأبراج ومنازل المدنيين الفلسطينيين وتدمرها فوق رؤوس ساكنيها، ويمنع دخول الماء والغذاء والدواء والوقود.

وأدى العدوان المستمر للاحتلال على غزة، إلى ارتقاء 31 ألفا و819 شهيدا، وإصابة 73 ألفا و934 شخصا، إلى جانب نزوح نحو 85 بالمئة من سكان القطاع، بحسب سلطات القطاع وهيئات ومنظمات أممية.

 

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
3 شهداء و55 إصابة في الضفة خلال أقل من 48 ساعة
أبريل 13, 2024
أعلنت وزارة الصحة (تابعة للسلطة الفلسطينية)، مساء اليوم السبت، "استشهاد 3 فلسطينيين في الضفة الغربية، منذ فجر أمس الجمعة، ليرتفع عدد الشهداء في الضفة منذ بدء عدوان الاحتلال الإسرائيلي على الضفة الغربية، في السابع من تشرين الأول/أكتوبر الماضي، إلى 463 شهيدا، بالإضافة إلى إصابة أكثر من 4800 آخرين. وأفادت في بيان صحفي تلقته "قدس برس"،
جيش الاحتلال يعلن وقف الأنشطة الدراسية في فلسطين المحتلة ابتداء من الليلة
أبريل 13, 2024
أعلن المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي، وقف الأنشطة الدراسية في فلسطين المحتلة ابتداء من الليلة. وأضاف في بيان صحفي اليوم السبت، أن "قواتنا جاهزة للرد على أي ضربات إيرانية محتملة، وأن كل أذرع الجيش في أتم الاستعداد، وننسق مع الولايات المتحدة وشركائنا بشأن إيران". وأشار إلى أن "استيلاء إيران على سفينة الشحن اليوم عمل يهدد
بعد احتجازها سفينة تابعة للاحتلال.. هل ستجبر إيران الأمريكيين على التفاوض؟
أبريل 13, 2024
في حادثة لم تكن الأولى من نوعها، احتجز الحرس الثوري الإيراني صباح اليوم السبت سفينة شحن تابعة للاحتلال الإسرائيلي، في مضيق هرمز، إلا أن هذه الخطوة جاءت بعد التحذيرات الأمريكية المتصاعدة برد إيراني وشيك على استهداف قنصليتها في العاصمة السورية دمشق مؤخرا. ويرى المحلل السياسي مأمون أبو عامر أن "خطوة احتجاز السفينة ليست معزولة عن
عقب هجوم المستوطنين .. ناشطون يتساءلون أين أجهزة أمن السلطة!
أبريل 13, 2024
في الوقت الذي يواصل فيه مئات المستوطنين بحماية جيش الاحتلال منذ أمس الجمعة هجومهم على بلدات وقرى شمال شرق مدينة رام الله، وسط الضفة الغربية وجنوب مدينة نابلس، تعالت الأصوات المنتقدة لأداء السلطة الفلسطينية وأجهزتها الأمنية التي التزمت الصمت المطبق وبقي عناصرها في مقراتهم، عوضا عن الدفاع عن أبناء شعبهم وصد الهجوم الذي يشنه المستوطنون.
"حماس": على أبناء شعبنا الانتفاضة ضد الاحتلال
أبريل 13, 2024
قال رئيس حركة المقاومة الإسلامية "حماس" في الضفة الغربية زاهر جبارين، إن "على أبناء شعبنا الانتفاضة ضد الاحتلال، الذي يعتبر أن الضفة الغربية قلب المشروع الصهيوني". وأضاف في تصريح صحفي اليوم السبت، أن "حكومة العدو وضعت خطة في الضفة من 3 مراحل تشمل الاستيطان والأقصى وأسرانا". وأشار إلى أن "الاحتلال يضع العديد من الحواجز في
ما هي آخر التطورات الأمنية في جنوب لبنان ؟
أبريل 13, 2024
تسيطر أجواء من التوتر على مناطق جنوب لبنان، وذلك بعد سلسلة من الهجمات لجيش الاحتلال الإسرائيلي ضد عدد من القرى والبلدات، وسط عمليات جديدة نفذها "حزب الله" اللبناني، ضد مواقع عسكرية للاحتلال عند الحدود. وقال مراسل "قدس برس" في لبنان، اليوم السبت، إنّ طائرة مُسيرة تباعة للاحتلال استهدفت جبل بلاط في جنوب لبنان بواسطة صاروخ،