طبيب كويتي عائد من غزة: وجدنا أسلحة محرمة دولياً في أجساد جرحى العدوان

نظمت فرق تطوعية في الكويت، مساء الاثنين، ندوة تحت عنوان "غزة التي رأيت" للاستماع لشهادات فريق الهلال الأحمر الكويتي العائد من غزة.

ووصف أعضاء الوفد الطبي الكويتي الوضع في غزة بـ"الكارثي"، وكشفوا عن "استخدام قوات الاحتلال أسلحة محظورة دولياً".
 
وقال الطبيب محمد جمال، وفق مقطع فيديو نشرته قناة /الجزيرة/ القطرية، إن "قوات الاحتلال الصهيوني كانت تستخدم رصاصا غير عادي حينما يدخل بشكل طولي يتحول إلى دائرة ويخترق الأنسجة، ويبقى تأثيره في المدى البعيد".
 
وأشار جمال إلى أنه "في إحدى العمليات الجراحية التي أجروها وجدوا رصاصة واحدة بترت الساق اليمنى لأحد الجرحى، وكادت أن تبتر رجله الأخرى".
 
وأكد الوفد الطبي الكويتي العائد من غزة، أنه "لا يوجد مكان في التاريخ حصل فيه تدمير للمستشفيات بقدر الذي يحصل في غزة الآن".
 
وفي ٧ آذار/ مارس الجاري، توجه فريق طبي من جمعية الهلال الأحمر الكويتي، على متن الطائرة السادسة والأربعين من الجسر الجوي الإغاثي الكويتي، إلى قطاع غزة لعلاج جرحى العدوان الإسرائيلي.
 
وأجرى أعضاء الوفد عمليات جراحية "دقيقة" للمصابين الفلسطينيين في مستشفى غزة الأوروبي والمستشفى الكويتي التخصصي بالتعاون مع السلطات الصحية بغزة.
 
وتواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي، مدعومة من الولايات المتحدة وأوروبا، ارتكاب جريمة الإبادة الجماعية في قطاع غزة، لليوم الـ 172 تواليًا، عبر شن عشرات الغارات الجوية والقصف المدفعي، والأحزمة النارية مع ارتكاب مجازر دامية ضد المدنيين، وتنفيذ جرائم مروعة في مناطق التوغل، وسط وضع إنساني كارثي نتيجة الحصار ونزوح أكثر من 90 بالمئة من السكان.
وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
إعلام عبري: نتنياهو طلب إعداد بنك أهداف إيرانية
أبريل 16, 2024
كشفت وسائل إعلام عبرية، الاثنين، أن رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو، طلب من الجيش "تقديم أهداف محتملة للرد على الهجوم الإيراني"، حسبما أوردت صحيفة /يسرائيل هيوم/ العبرية. وبحسب التقرير الذي نشرته الصحيفة، فإن الخيارات المطروحة هي "هجوم محتمل على منشأة في طهران أو هجوم الكتروني يستهدف البنية التحتية في إيران". وأشارت الصحيفة، إلى أن "نتنياهو
المعارضة "الإسرائيلية": نتنياهو وحكومته يشكلان تهديدا وجوديا "لإسرائيل"
أبريل 16, 2024
اتهم زعيم المعارضة "الإسرائيلية"، يائير لابيد، الاثنين، رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بالضعف، موجها انتقادات لاذعة بشأن الهجوم الإيراني الضخم بطائرات مسيرة وصواريخ ضد "إسرائيل". وفي كلمة للصحافة قبل الاجتماع الأسبوعي لحزبه “يش عتيد” في برلمان الاحتلال "كنيست"، أعلن لابيد أن نتنياهو وحكومته “أصبحا يشكلان تهديدا وجوديا لإسرائيل”. وزعم لابيد، أن "نتنياهو أدى إلى
"الأورومتوسطي": "إسرائيل" تمنع عودة المُهجرين إلى بيوتهم بالقتل والتهديد
أبريل 15, 2024
أدان المرصد "الأورومتوسطي" لحقوق الإنسان (مسقل مقره جنيف)، الاثنين، استهداف جيش الاحتلال آلاف الفلسطينيين المهجرين قسرا لدى محاولتهم العودة إلى بيوتهم في مدينة غزة وشمالها، بالقذائف المدفعية والرصاص الحي. وقال المرصد، إن "استهدافات جيش الاحتلال أدت إلى استشهاد العشرات وسقوط عدد كبير من الجرحى، وإجبار البقية الرجوع إلى أماكن نزوحهم ومنعهم من العودة إلى مناطق
الرشق: الاحتلال لم يحقق أي انتصار ولا تنازل عن انسحابه من غزة
أبريل 15, 2024
قال عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، عزت الرشق، الاثنين، إن محاولات نتنياهو وحكومته للإفراج عن الأسرى بالقوة فشلت، ولا بديل عن صفقة حقيقية مع المقاومة. وأضاف الرشق في بيان تلقته "قدس برس"، أن "الاحتلال يريد اتفاقا مؤقتا للإفراج عن أسراه، ليستأنف بعدها الحرب والإبادة". وأوضح أن "الوقف الدائم لإطلاق النار هو الضمانة الوحيدة
"البرلمان العربي" يدين جرائم المستوطنين في الضفة الغربية
أبريل 15, 2024
أدان البرلمان العربي، "تصاعد وتيرة جرائم وانتهاكات المستوطنين وميليشياتهم وعناصرهم الإرهابية المسلحة ضد الفلسطينيين العزل في القرى والبلدات والمخيمات والمدن الفلسطينية في الضفة الغربية، من إطلاق الرصاص، وإحراق المنازل والمركبات، والذى وصل إلى مستويات غير مسبوقة بحماية جيش الاحتلال الإسرائيلي". وحمل البرلمان العربي في بيان تلقته "قدس برس" اليوم الاثنين، "كيان الإحتلال الإسرائيلي وحكومة اليمين
منظمة حقوقية: الاحتلال يحتجز 3 آلاف فلسطيني من غزة منذ بدء العدوان
أبريل 15, 2024
قالت منظمة حقوقية، الاثنين، إن قوات الاحتلال الإسرائيلي تحتجز منذ بدء عدوانها على قطاع غزة 3 آلاف فلسطيني من القطاع، بينهم نساء وأطفال ومسنون وأطباء. وقال مركز "الميزان لحقوق الإنسان" (مؤسسة فلسطينية مستقلة)، إنه "استطاع حصر 1650 معتقلا من غزة داخل السجون الإسرائيلية، بموجب قانون المقاتل غير الشرعي، وهو قانون صدر عام 2002 وعُدل في