إعلام عبري: إسرائيل تستعد لرد إيراني كبير على عملية الاغتيال في دمشق

ذكرت هيئة البث الإسرائيلية /كان 11/ العبرية أن أجهزة الأمن الإسرائيلية، رفعت من حالة الاستنفار والتأهب الأمني تحسبا من رد إيراني على عملية الاغتيال بدمشق لقيادات من فيلق القدس. وذلك يشمل السفارات والممثليات الدبلوماسية حول العالم.

وقال المعلق ومراسل الشؤون العربية في القناة / 13/ العبرية حيزي سيمانتوف: إن القيادي الإيراني محمد رضا زاهدي، والذي يعتبر قائد فيلق القدس في سوريا ولبنان، هو ارفع مسؤول إيراني يتم اغتياله  منذ السابع من تشرين الأول/أكتوبر على الأراضي السورية.

وزعم أن زاهدي مسؤول عن عملية تهريب الأسلحة من سوريا إلى لبنان، وتسبب بصداع كبير لإسرائيل في السنوات العشرين الماضية.

ورأى أن اغتيال زاهدي، يشكل ضربة قاسية ومؤلمة للنظام الإيراني، الأمر الذي يميل فيه الإيرانيون أكثر إلى الانتقام من إسرائيل.

وأضاف لقد قمنا بالفعل بتصفية العديد من كبار مسؤوليهم منذ 7 أكتوبر على الأراضي السورية، وقمنا بتصفية مستشارين، مشيرا إلى أن  الإيرانيين سيحاولون القيام بشيء متهور، وربما سيحاولون تفعيل ميليشياتهم في سوريا، والحوثيين في اليمن، وهذا شيء كان وسيظل كذلك، لكنهم في السرد في وسائل الإعلام الإيرانية، يتحدثون عن رد ما.

وأشار إلى أنهم يمهدون الطريق لمهاجمة بعثة دبلوماسية إسرائيلية حول العالم، أوفي العالم العربي أو أوروبا أو الولايات المتحدة أو أمريكا الجنوبية، في شكل هجوم كبير سيؤدي إلى تغيير الوضع .

وقال : إن التصفية التي ينسبونها لإسرائيل تنقل بالتأكيد المواجهة بين إيران وإسرائيل إلى مواجهة مباشرة أكثر من كونها غير مباشرة.

وعصر الإثنين، استشهد القائد في الحرس الثوري الإيراني، العميد محمد رضا زاهدي، بالإضافة إلى مسؤولين إيرانيين آخرين، في عدوان إسرائيلي استهدف مبنى بجانب السفارة الإيرانية في العاصمة السورية دمشق. وامتنعت إسرائيل عن تبنى الهجوم رسميا.

ومنذ عملية "طوفان الأقصى" في السابع من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، تصعد قوات الاحتلال ضرباتها على ما تقول إنها "قواعد لجماعات مسلحة مدعومة من إيران في سوريا".

 

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
استمرار غارات الاحتلال على جنوب لبنان.. وارتفاع عدد الشهداء إلى 344
أبريل 24, 2024
تزداد حدّة التوتر الأمني في جنوب لبنان، يوما بعد يوم، خاصةً بعد استهداف جيش الاحتلال الإسرائيلي عددا من البلدات اللبنانية الجنوبية وخارج نطاق الجنوب اللبناني، واستهداف المباني والمنازل المدنية، إلى جانب استهداف المراكز الطبية. ونشرت وزارة الصحة العامة اللبنانية، الأربعاء، التقرير التراكمي للطوارئ الصحية، حيث تم تسجيل 1359 إصابة، إلى جانب ارتقاء 344 شخصا. وأفاد
"أونروا" تناشد للحصول على 1.21 مليار دولار
أبريل 24, 2024
ناشدت وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، الأربعاء، من أجل الحصول على 1.21 مليار دولار، "للتعامل مع الأزمة الإنسانية غير المسبوقة في قطاع غزة". وقالت الوكالة، إن "المبلغ المطلوب يأتي للاستجابة للاحتياجات في الضفة الغربية أيضا، مع تزايد العنف". ويغطي نداء الوكالة الطارئ، جهود الإغاثة التي تقوم بها "الأونروا" حتى نهاية هذا العام.
الأردن.. "الملتقى الوطني" يطالب بالإفراج عن معتقلي دعم غزة ويرفض شيطنة المتظاهرين
أبريل 24, 2024
طالب "الملتقى الوطني لدعم المقاومة وحماية الوطن" في الأردن، الأرباء، بالإفراج عن معتقلي دعم وإسناد الشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة، كافة. جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقد في مقر حزب الوحدة الشعبية، بحضور عدد من الأمناء العامين للأحزاب، لافتين إلى أن "الشباب الأردني يتعرض اليوم لمصادرة حرياتهم بسبب كتابتهم لمنشورات تعبر عن آرائهم أو شاركوا في
القيادي المحرر عمر عساف: "وضع السجون غير مسبوق في التاريخ الفلسطيني"
أبريل 24, 2024
وصف القيادي الوطني الفلسطيني عمر عساف والذي أُفرج عنه من سجون الاحتلال قبل أيام "وضع السجون بالكارثي وغير المسبوق في التاريخ الفلسطيني في ضوء ما يعانيه الأسرى نتيجة جرائم الاحتلال". وشدد عساف خلال لقائه مع "قدس برس"، اليوم الأربعاء، على أن "الاحتلال مارس أشكالا إجرامية ضد الأسرى والمعتقلين بعد السابع مع أكتوبر المنصرم بشكل ينافي
العاهل الأردني يؤكد أهمية الاعتراف الدولي بـ"الدولة الفلسطينية"
أبريل 24, 2024
أكد العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني على "ضرورة التوصل إلى وقف فوري ودائم لإطلاق النار في غزة، وحماية المدنيين، وإدامة إيصال المساعدات الإنسانية للقطاع". كما شدّد خلال استقباله نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية والدفاع الإيرلندي ميهال مارتن، في العاصمة عمّان اليوم الأربعاء، على "أهمية الاعتراف الدولي بـ(الدولة الفلسطينية)، خاصة الدول الأوروبية". وحذّر من "خطورة
لبنان.. وقفة علمائية أمام مقر وكالة "أونروا" رفضاً لقراراتها الأخيرة
أبريل 24, 2024
أقامت "هيئة علماء فلسطين" في لبنان، اليوم الأربعاء، وقفة علمائية أمام مقر وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، في العاصمة بيروت، دعماً ونصرةً لغزة، وتأكيداً على ضرورة "قيام (أونروا) بدورها في إغاثة شعبنا في أماكن اللجوء، والحفاظ على حقوق الموظفين وتضامناً مع القضايا الوطنية". وشارك في الوقفة التضامنية، العشرات من العلماء والأئمة والدعاة من مختلف