"الأورومتوسطي": "إسرائيل" تمنع عودة المُهجرين إلى بيوتهم بالقتل والتهديد

أدان المرصد "الأورومتوسطي" لحقوق الإنسان (مسقل مقره جنيف)، الاثنين، استهداف جيش الاحتلال آلاف الفلسطينيين المهجرين قسرا لدى محاولتهم العودة إلى بيوتهم في مدينة غزة وشمالها، بالقذائف المدفعية والرصاص الحي.

وقال المرصد، إن "استهدافات جيش الاحتلال أدت إلى استشهاد العشرات وسقوط عدد كبير من الجرحى، وإجبار البقية الرجوع إلى أماكن نزوحهم ومنعهم من العودة إلى مناطق سكناهم في شمالي القطاع".

وأكد "الأورومتوسطي" أن "الاحتلال مستمر في تنفيذ جريمة التهجير القسري ضد الفلسطينيين وترسيخها، من خلال منع المدنيين النازحين قسرا، بمن في ذلك نساء وأطفال، من العبور من وسط وجنوب قطاع غزة والعودة إلى مناطق سكناهم في مناطق الشمال، رغم توقف الأعمال القتالية في معظم تلك المناطق".

ولفت إلى أن "الجرائم الخطيرة التي ينفذها الجيش الإسرائيلي، وبخاصة جريمة التهجير القسري، تهدف إلى تدمير حياة الفلسطينيين في قطاع غزة، وتندرج جميعها ضمن إطار جريمة الإبادة الجماعية التي ترتكبها إسرائيل منذ أكثر من ستة أشهر".

ووثق المرصد، شهادات متطابقة بشأن إطلاق قوات جيش الاحتلال قذائف مدفعية ورشاشات من الزوارق البحرية ورصاص حي، فضلا عن القنابل المسيلة للدموع على نحو مباشر ومتعمد تجاه آلاف المدنيين لدى محاولتهم العودة.

ويواصل جيش الاحتلال الإسرائيلي منذ السابع من تشرين الأول/أكتوبر الماضي، عدوانه على قطاع غزة، بمساندة أميركية وأوروبية، حيث تقصف طائراته محيط المستشفيات والبنايات والأبراج ومنازل المدنيين الفلسطينيين وتدمرها فوق رؤوس ساكنيها، ويمنع دخول الماء والغذاء والدواء والوقود.

وأدى العدوان المستمر للاحتلال على غزة، إلى ارتقاء 33 ألفا و797 شهيدا، وإصابة 76 ألفا و465 شخصا، إلى جانب نزوح نحو 85 بالمئة من سكان القطاع، بحسب سلطات القطاع وهيئات ومنظمات أممية.

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
الصحة الفلسطينية تعلن استشهاد طفل برصاص الاحتلال شمال الخليل
مايو 26, 2024
أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية (تابعة للسلطة)، الأحد، استشهاد طفل برصاص الاحتلال شمال مدينة الخليل في الضفة الغربية. وقالت الوزارة في بيان مقتضب، إن "الهيئة العامة للشؤون المدنية أبلغتها باستشهاد الطفل مجد شاهر عرامين (14 عاما) برصاص الاحتلال قرب بلدة سعير شمال مدينة الخليل في الضفة الغربية". ويصعد جيش الاحتلال من اعتداءاته على الفلسطينيين في الضفة
الأمم المتحدة: نصف سكان غزة معرضون لخطر المجاعة الوشيكة
مايو 26, 2024
حذر صندوق الأمم المتحدة للسكان، الأحد، من أن "نصف سكان قطاع غزة معرضون لخطر المجاعة الوشيكة، بينهم نحو 15 ألف امرأة حامل". وأضاف الصندوق، في تغريدة على حسابه عبر منصة "إكس"،  أن "نصف سكان قطاع غزة معرضون لخطر المجاعة الوشيكة، وهذا أمر لا يصدق، ويمكن تجنبه". وتابع: "عندما تغلق أبواب المساعدات، تفتح أبواب المجاعة". وأكد
فلسطينيو لبنان يواصلون إقامة فعاليات "إحياء النكبة" و "دعم غزة"
مايو 26, 2024
يواصل اللاجئون الفلسطينيون في لبنان، إقامة الفعاليات الوطنية إحياءً لذكرى النكبة الفلسطينية الـ76، وتنظيم الفعاليات دعماً لغزة والمقاومة، ورفضاً لاستمرار المجازر بحق أهل القطاع. حيث نظّمت "رابطة المرأة الفلسطينية في الخارج- فرع لبنان"(أهلية)، بالتنسيق مع "قسم الناشئة"(مبادرة مجتمعية) في منطقة "وادي الزينة" بإقليم الخروب جنوب لبنان، اليوم الأحد، فعالية بعنوان "أجيال التحرير"، تخللها فقرات ثقافية
تظاهرات في السويد وهولندا تنديدا بعدوان الاحتلال على غزة
مايو 26, 2024
خرجت اليوم الأحد مظاهرات حاشدة في مدينتي يوتبوري ومالمو بالسويد ومدينة تيلبورخ في هولندا، تنديدا بعدوان الاحتلال الإسرائيلي المستمر على قطاع غزة منذ 232 يوما. وطالب المتظاهرون بـ"إنهاء الإبادة الجماعية التي ترتكبها قوات الاحتلال بحق الشعب الفلسطيني في القطاع". كما أبدى المتظاهرون تضامنهم مع الطلاب الأميركيين والأوروبيين المشاركين في "الحملة المطالبة بإنهاء استثمارات جامعاتهم مع
المتطرف بن غفير يقتحم حي الشيخ جراح في مدينة القدس
مايو 26, 2024
اقتحم وزير أمن الاحتلال المتطرف ايتمار بن غفير، الأحد، حي الشيخ جراح في مدينة القدس المحتلة، وسط حراسة أمنية مشددة. وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية /وفا/، أن "اقتحام بن غفير تزامن مع اقتحام مئات المستوطنين للحي، لغرض الاحتفال بما يسمى (عيد الشعلة) العبري، الذي يتعمدون إحياءه داخل ومحيط مغارة يدّعون أن بداخلها قبر (شمعون الصديق)". وأفاد
مراسلنا: إطلاق صواريخ من جنوب لبنان باتجاه مواقع للاحتلال
مايو 26, 2024
أكّد مراسلنا إطلاق عدد من الصواريخ من جنوب لبنان باتجاه مواقع للاحتلال الإسرائيلي في الجولان المحتل، اليوم الأحد. بدوره أعلن "حزب الله" اللبناني، أنه "قصف موقع (زبدين) في مزارع شبعا اللبنانية المحتلة، كما استهدف مباني يستخدمها جنود جيش الاحتلال الإسرائيلي بمناطق أفيفيم ومرغليوت وسنير، وأنه حقق إصابات مباشرة". كما قال إنه "قصف براجمة صواريخ مقر