ارتفاع عدد شهداء "دير الغصون" إلى 5 شهداء

ارتفع عدد شهداء بلدة "دير الغصون" شمالي طولكرم شمال الضفة الغربية، إلى خمسة شهداء، وأكدت مصادر أمنية تابعة للسلطة الفلسطينية، اليوم السبت، أن جيش الاحتلال الإسرائيلي احتجز جثامين أربعة شهداء، ارتقوا داخل المنزل المستهدف في البلدة، وفقا لما أُبْلِغُوا به، دون معرفة هوية الشهداء.
 
وكانت طواقم "الهلال الأحمر" انتشلت فور انسحاب قوات الاحتلال من البلدة بعد ظهر اليوم، شهيدا من تحت الأنقاض، ونُقِل إلى مستشفى "الشهيد ثابت ثابت" الحكومي بطولكرم، دون معرفة هويته، ليرتفع عدد الشهداء في البلدة إلى خمسة.
 
وقالت مصادر مقربة من نشطاء المقاومة في الضفة الغربية، أنه تم العثور رسميا على جثمان الشهيد تامر فقها، من "كتائب القسام" الجناح المسلح لحركة "حماس" تحت أنقاض المنزل المدمر في بلدة "دير الغصون" وهو منفذ عملية "بيت ليد" التي وقعت قبل ٦ أشهر، وأدت إلى مقتل مستوطن.
 
وفور انسحاب قوات الاحتلال من البلدة بعد اقتحام استمر أكثر من 13 ساعة، هرع السكان ومركبات الإسعاف وطواقم الدفاع المدني والبلدية إلى المنزل المدمر، وشرعوا بإزالة الأنقاض والبحث من مصابين أو شهداء ما زالوا تحت الركام.
 
ونعت "القوى الوطنية والإسلامية" في "طولكرم" في بيان لها اليوم السبت شهداء مجزرة دير الغصون، وأعلنت حالة الحداد على أرواح الشهداء والإضراب الشامل من يوم غدا الأحد.
 
وحيا القيادي في حركة "حماس" عبد الرحمن شديد "مجاهدي كتائب القسام في طولكرم الذين خاضوا معركة مشرفة في مواجهة قوات الاحتلال على مدار 15 ساعة متواصلة على أرض بلدة دير الغصون".
 
وقال في تصريح صحفي مكتوب، تلقته "قدس برس" اليوم السبت إن "هذه المعركة البطولية تدلل على إرادة قتالية منقطعة النظير تمتع بها مجاهدو القسام، ومكنتهم من مواصلة القتال بكل شراسة وإصرار حتى النهاية، رغم فارق القوة والأسلحة".
 
ووجه رسالة إلى الاحتلال قائلا إن "شعبنا لن يستسلم أمام جبروته وجرائمه مهما بلغت التضحيات، وسيواصل مسيرة النضال والمقاومة حتى بلوغ أهدافه بالتحرير والعودة".
 
وأظهر مقطع مصور انتشر على منصات التواصل الاجتماعي إطلاق قوات الاحتلال النار باتجاه شابين في أثناء محاولتهما الخروج من تحت ركام المنزل المهدوم، ما أدى إلى استشهادهما، دون معرفة هوياتهما.
 
ويتكون المنزل من طابقين يعود إلى عائلة الفلسطيني بشير بدران المتوفى منذ سنوات، ويسكنهما نجلاه، وهو والد الشهيد فواز بدران الذي استشهد عام 2001.
 
كما اعتقلت قوات الاحتلال صاحب المنزل، سلمة بشير بدران، وهو أسير سابق، بعد خروجه من تحت الركام، وقيدته، وأخضعته للتحقيق والاستجواب، قبل اقتياده إلى جهة مجهولة.
 
وشرعت جرافات الاحتلال فجر اليوم السبت بهدم ما تبقى من المنزل، بعد أربع ساعات من الحصار المشدد عليه، وتجريف أسواره الخارجية، وبعض الطرق في محيطه.
 
وكانت قوة إسرائيلية خاصة "مستعربون" تسللت إلى بلدة "دير الغصون" في الساعات الأخيرة من يوم الجمعة، وحاصرت المنزل بعد اقتحامه، قبل الدفع بتعزيزات عسكرية كبيرة، ترافقها جرافات ضخمة.
 
وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
"الصحة العالمية": 11 آلاف شخص في غزة يحتاجون إلى إجلاء طبي عاجل
مايو 28, 2024
أعلنت منظمة الصحة العالمية (تابعة للأمم المتحدة)، الثلاثاء، أن عمليات الإجلاء لدواع طبية، التي تشتد الحاجة إليها من غزة والتي كانت محدودة في الأساس، "توقفت تماما بعد هجوم إسرائيل العسكري على رفح قبل ثلاثة أسابيع". وقالت المتحدثة باسم المنظمة مارغريت هاريس، إنه "منذ أن شنت إسرائيل هجومها العسكري على مدينة رفح الجنوبية المكتظة مطلع ايار/مايو،
"الإعلام الحكومي" في غزة: الاحتلال قتل 72 نازحا خلال 48 ساعة
مايو 28, 2024
قال المكتب الإعلامي الحكومي بغزة اليوم الثلاثاء، إن "جيش الاحتلال قتل 72 نازحا خلال 48 ساعة بقصف خيامهم في مناطق زعم أنها آمنة". بدوره أفاد الدفاع المدني بغزة، أن "أغلب شهداء مجزرة (مواصي رفح)، جنوب قطاع غزة، أطفال ونساء". وقال الناطق باسم الدفاع المدني بقطاع غزة في تصريح صحفي اليوم الثلاثاء، إن "عدد الشهداء في
"العفو الدولية": الهجوم الإسرائيلي على مخيم برفح جريمة حرب
مايو 28, 2024
أعلنت منظمة العفو الدولية، أن "الهجوم العشوائي الذي شنه الجيش الإسرائيلي على مخيم للنازحين الفلسطينيين في رفح جريمة حرب، ويجب التحقيق فيها". جاء ذلك في بيان للمنظمة على منصة /إكس/، اليوم الثلاثاء، تعليقا على المجزرة التي ارتكبها جيش الاحتلال الإسرائيلي على مخيم برفح جنوب قطاع غزة. وأكدت المنظمة على أن "الضربات الجوية المرعبة على المدنيين
مئات المصريين يشيعون جثمان "الشهيد المشتبك" مع قوات الاحتلال
مايو 28, 2024
شيع المئات من المصريين في محافظة الفيوم وسط مصر، جثمان الجندي رمضان عبد الله، الذي استشهد في اشتباك مع جيش الاحتلال الإسرائيلي على حدود قطاع غزة. وردد المشيعون هتاف "لا إله إلا الله.. الشهيد حبيب الله"، في وقت قال رمضان عشري والد الشهيد: الحمد لله ابني شهيد فدا الوطن. وقالت أسرة الشهيد، إنها ستقيم العزاء،
الأردن…منتدون يناقشون دور "طوفان الأقصى" في كشف حقيقة القيم الغربية
مايو 28, 2024
أكد منتدون في الحلقة النقاشية التي أقامها "مركز دراسات الأمة" حول "منظومة القيم الحضارية لدى الغرب وتحدي الموقف من العدوان على قطاع غزة"، أن معركة "7 أكتوبر" تمثل نقطة تحول في تعامل الغرب مع القيم الحضارية والصراع في المنطقة العربية، خاصة في مجالات حرية التعبير وحقوق الإنسان. وتناولت الحلقة النقاشية التي أدارها الخبير القانوني عاصم
إعلام عبري: إسرائيل سلمت الوسطاء مقترح صفقة تبادل الأسرى
مايو 28, 2024
قالت وسائل إعلام إسرائيلية إن دولة الاحتلال سلمت، الوسطاء، اليوم الثلاثاء، مقترح صفقة تبادل الأسرى، وسيصل إلى قادة حماس اليوم. وذكرت هيئة البث الإسرائيلية /كان 11/  أن اسرائيل سلمت الوسيطين المصري والقطري مقترحها لصفقة تبادل أسرى مع حركة حماس، وسط مخاوف من أن يصعب توسيع هجوم الاحتلال على رفح من انطلاق المفاوضات وتقدمها. واشارت التوقعات