البرلمان العربي يرحب بقرار مجلس الأمن الداعي للوقف الفوري لإطلاق النار بغزة

رحب البرلمان العربي، باعتماد مجلس الأمن الدولي قرارا يدعو إلى وقف فوري تام وكامل لإطلاق النار في قطاع غزة، وانسحاب قوات الاحتلال الإسرائيلي بالكامل من القطاع، وعودة النازحين إلى ديارهم في جميع أنحاء القطاع، والنفاذ الآمن والسريع للمساعدات الإنسانية على نطاق واسع في جميع أنحاؤه ورفض أي تغيير ديموغرافي .

واعتبر البرلمان العربي، هذا القرار، بمثابة "خطوة في الاتجاه الصحيح لوقف العدوان المتواصل وحرب الإبادة بحق الشعب الفلسطيني، رغم تأخره أكثر من ثمانية أشهر منذ بدء العدوان على غزة في السابع من أكتوبر الماضي بسبب الفيتو الأمريكى"، داعيًا المجتمع الدولي ومجلس الأمن إلى "إلزام كيان الاحتلال بتنفيذ القرار دون تأخير وبدون أية شروط، وكذلك القرارات السابقة الصادرة عن الأمم المتحدة ومحكمة العدل الدولية، وتحمل مسؤولياتهم لتنفيذه"، مؤكدًا "دعم البرلمان العربى ومساندته للشعب الفلسطيني حتى ينال حقوقه غير قابلة للتصرف، بما فيها تقرير المصير، وعودة اللاجئين، وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها مدينة القدس".

وثمن البرلمان العربي، "الجهود العربية والدولية وخاصة جهود المجموعة العربية في مجلس الأمن ودور الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية، والوساطة المصرية القطرية، الداعية الي الوقف الفوري والعاجل للعدوان على غزة وحرب الإبادة الجماعية والتطهير العرقي بحق المدنيين الفلسطينيين".

وكان مجلس الأمن الدولي، قد تبنى،الاثنين، مشروع قرار أميركي يدعو لوقف إطلاق النار في غزة، وتطبيق غير مشروط للصفقة.

واعتمد القرار 14 دولة في مجلس الأمن، في حين امتنعت دولة واحدة عن التصويت وهي روسيا.

وجاء في القرار، الذي حمل الرقم 2735 أن "إسرائيل قبلت الاقتراح الأميركي، داعيا (الطرفين) على التنفيذ الكامل لشروطه دون تأخير ودون شروط".

 

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
خطبة العيد في الضفة... رسائل دعم ومؤازرة لغزة
يونيو 16, 2024
خصص الأئمة والخطباء في مساجد الضفة الغربية المحتلة خطبة عيد الأضحى المبارك، فجر اليوم السبت، للحديث عن "آيات العزة والكرامة والنصر" الآتية من قطاع غزة، وتحدثوا بإسهاب عن ثباتهم وتضحياتهم ومعاناتهم. وقال الشيخ محمد نور في خطبته بمسجد "الشهيد محمد الحنبلي" بمدينة نابلس، شمال الضفة الغربية، إن هذا "هو العيد الثاني (بعد عيد الفطر نيسان/أبريل
"حماس": ندعو لاغتنام "عيد الأضحى" بالدفاع عن القدس و المسجد الأقصى
يونيو 15, 2024
دعت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، أهالي القدس إلى "تحويل أيام عيد الأضحى لأيام ثورة ونفير عبر شدّ الرحال إلى المسجد الأقصى، وتكثيف الرباط في باحاته، وإعماره بالمصلين، لحمايته من مخططات الاحتلال التهويدية". وأكدت في بيان تلقته "قدس برس"، مساء اليوم السبت، "على عروبة القدس، وإسلامية المسجد الأقصى، ونعتبر سياسة الاقتحامات الصهيونية للمسجد الأقصى، واستغلال الأعياد
الاحتلال يقصف عدة مناطق جنوب غرب مدينة غزة
يونيو 15, 2024
قصفت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم السبت، عدة مناطق جنوب غرب مدينة غزة. وقصفت الزوارق الحربية التابعة للاحتلال، بالتزامن مع إطلاق نار كثيف من آليات الاحتلال، مناطق تل الهوا، والشيخ عجلين، جنوب غرب مدينة غزة. وكانت كتائب "القسام" الجناح العسكري لحركة "حماس"، قد أعلنت مساء اليوم السبت، أن مقاتليها تمكنوا من "إيقاع قوة مدرعة تابعة
"القسام" تعلن الإيقاع بقوة تابعة للاحتلال في حقل ألغام قرب مدينة غزة
يونيو 15, 2024
أعلنت كتائب "القسام" الجناح العسكري لحركة "حماس"، مساء اليوم السبت، أن مقاتليها تمكنوا من "إيقاع قوة مدرعة تابعة للاحتلال في حقل ألغام أعد مسبقا على مفترق النابلسي جنوب غرب مدينة غزة". وأوضحت أنه "فور وصول القوة المدرعة إلى المكان تم تفجيره وإيقاع القوة بين قتيل وجريح". وأضافت أنه "تم رصد هبوط الطيران المروحي التابع للاحتلال
أكاديمية فلسطينية: "ملتقى الحوار الفلسطيني" يهدف إلى توفير منصّة حوار سياسي مع القوى الفلسطينية
يونيو 15, 2024
يعقد المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج (هيئة دولية مستقلة)، ملتقى الحوار الوطني الفلسطيني الثاني، يومي الجمعة والسبت 28 و 29 حزيران/ يونيو القادم، في مدينة إسطنبول التركية. ومن المقرر أن يشارك بالمؤتمر شخصيات وطنية فلسطينية بارزة من داخل فلسطين وخارجها، وذلك بهدف "التواصل والحوار السياسي بين مختلف الشخصيات والقوى والمبادرات الفلسطينية من مختلف دول العالم، للخروج
"الإعلامي الحكومي": منع إدخال الأضاحي إلى قطاع غزة يكشف عن "الوجه الإجرامي" للاحتلال
يونيو 15, 2024
قال المكتب الإعلامي الحكومي في قطاع غزة، إن "منع الاحتلال الإسرائيلي إدخال الأضاحي إلى قطاع غزة يكشف عن بشاعة الوجه الإجرامي للاحتلال وللإدارة الأمريكية نحو دعم الإبادة الجماعية وحرمان شعبنا الفلسطيني من الاحتفال بعيد الأضحى المبارك". وأضاف في بيان تلقته "قدس برس"، مساء اليوم السبت، "يأبى الاحتلال إلا أن يرتكب جريمة جديدة تضاف إلى سجله