غزة.. الإعلامي الحكومي: 25 ألف مريض حرموا من العلاج بالخارج بعد إحراق الاحتلال معبر رفح

قال مدير مكتب الإعلام الحكومي في قطاع غزة إسماعيل الثوابتة، إن "25 ألف مريض حرموا من السفر للعلاج بالخارج بعد إحراق الاحتلال معبر رفح".

وأضاف في بيان تلقته "قدس برس"، اليوم الإثنين، أن "الاحتلال يرتكب جريمة ضد القانون الدولي باحتلاله معبر رفح وإحراقه وتجريفه".

وأشار إلى أن "شبح المجاعة يكبر يوما بعد يوم في القطاع مما ينذر بارتفاع عدد الوفيات بسبب الجوع".

كما أكّد أن "15 ألف شاحنة مساعدة عالقة بسبب إغلاق معبري رفح وكرم أبو سالم".

وأضاف "الوقائع تؤكد أن الرصيف العائم لم يحل دون تفاقم المجاعة وخاصة في الشمال، وأنه تم استخدامه في التحضير لعمليات أمنية وعسكرية، وأنه كان وبالا على شعبنا الفلسطيني".

ويواصل جيش الاحتلال الإسرائيلي منذ 262 يوما، عدوانه على قطاع غزة، بمساندة أمريكية وأوروبية، حيث تقصف طائراته محيط المستشفيات والبنايات والأبراج ومنازل المدنيين الفلسطينيين وتدمرها فوق رؤوس ساكنيها، ويمنع دخول الماء والغذاء والدواء والوقود.

وأدى العدوان المستمر للاحتلال على غزة، إلى ارتقاء 37 ألفا و626 شهيدا، وإصابة 86 ألفا و98 آخرين، إلى جانب نزوح نحو 1.7 مليون شخص من سكان القطاع، بحسب بيانات منظمة الأمم المتحدة.

وسوم :
تصنيفات :
الأكثر قراءة