أكاديميون وإعلاميون يوصون بضرورة البناء فلسطينيًا على إنجازات مونديال قطر

أكد اكاديميون وإعلاميون، ضرورة البناء على إنجازات مونديال قطر، في مواصلة الترويج للقضية الفلسطينية، وفضح الانتهاكات الإسرائيلية على كل الصعد.

وجاء ذلك خلال ورشة حوارية بعنوان "قراءة إعلامية في مونديال قطر 2022 بعيون فلسطينية"، نظمها برنامج ماجستير الإعلام وعلوم الاتصال في جامعة "الأقصى" بغزة، اليوم الخميس، واستعرضت حالة التضامن مع القضية الفلسطينية.

وأشاد رئيس قسم العلاقات العامة بكلية الاعلام أحمد حماد بالتنظيم  الذي قدمته قطر من خلال استضافة المونديال.

ورأى حماد أنه "بمثابة فرصة لكسب المزيد من التضامن الشعبي والدولي مع القضية الفلسطينية العادلة، من خلال رفع علم فلسطين في جميع المباريات".

وذكر أن "هدف تسليط الضوء على التفاعل العالمي مع فلسطين خلال مونديال قطر، يتركز حول الاطلاع على إسهامات الفلسطينيين خلال هذا الحدث الدولي، وهو تجسيد هذه المساهمات على أرض الواقع، والعمل على تطويرها".

وأضاف "لاحظنا الجهود من مختلف الجهات، والتي كان من أهمها (الدبلوماسية الشعبية)، كجزء مهم من هذا الدور في إبراز القضية الفلسطينية وإعلاء صوتها، وتعريف العالم عليها، حيث لم تغب فلسطين وقضيتها عن الجماهير المشاركة، بل كانت محوراً رئيسياً في كل مباراة".

وتابع أن "حالة التعاطف العربية والأجنبية الشعبية التي أظهرتها الجماهير بمختلف جنسياتها، شكلت فرصة ذهبية للشعوب العربية من أجل مناهضة التطبيع".

ومن جهته، أكد الإعلامي الرياضي علاء شمالي، أن "مشاركة وفود إعلامية فلسطينية، والحضور الذي حظيت به فلسطين في المونديال، كان بمثابة حلم فلسطيني".

وأوضح شمالي أن "هذا الحلم بدأ بتنظيم دولة عربية لمونديال بهذا الحجم، وهذه الروح التي خرج بها المونديال، ثم بالمشاركة الإعلامية الفلسطينية، وما نتج عنها من خبرات، وفتح مدارك أمام الإعلاميين الفلسطينيين".

وقال إن "الحلم اكتمل، وفي جانبه الأهم التواجد الفلسطيني في جميع المباريات والفعاليات والأنشطة، التي شهدها كأس العالم، وحجم التضامن العالمي مع القضية الفلسطينية خلال المونديال".

وبدوره، شدد الناشط الاعلامي وليد جودة على "أهمية اللغة والمهارات في إيصال صوت فلسطين خلال الأحداث العالمية، كمونديال قطر".

وقال جودة إن "علينا كفلسطينيين، وقع عبء كبير خلال المونديال، فنحن لم نشارك لتغطية ومتابعة المونديال فقط، إنما أيضا لإيصال صوت فلسطين إلى كل أصقاع الأرض".

ومن طرفه، ذكر الإعلامي الرياضي مصطفى أبو جبر أن "المونديال كان عبارة عن استفتاء عربي وعالمي حول التطبيع، وكيف لم يخرج من أروقة ابتسامات قادة الدول المطبعة مع الاحتلال".

وأضاف أبو جبر أن "هناك دولا عربية تعتبر العلم الفلسطيني، العلم الأول لبلادها، كالجزائر مثلا"، مؤكدا أن "فلسطين كانت الغائب الحاضر في المونديال، وكانت الفريق رقم 33 في المونديال، بل وحضورها في كل المباريات، ومشجعي جميع الدول حملوا علم فلسطين وقضيتها، بالإضافة الى الكوفية".

وأوضح أن "الفلكلور والأهازيج والدبكة الشعبية الفلسطينية كانت حاضرة وبقوة في عروض يومية، بمحيط ملاعب المونديال في قطر، وكذلك لتسليط الضوء على الثقافة والتاريخ الفلسطيني".

وأوصى المشاركون في ختام الورشة، بضرورة البناء على حالة التضامن مع فلسطين، والتي شهدها مونديال قطر، من خلال وضع رؤية مستقبلية للإعلام الفلسطيني وعمله على المستوى الدولي.

بالإضافة إلى إطلاق مؤسسة إعلامية رسمية تعنى بشأن الإعلام الفلسطيني على الصعيد الدولي، ودعم الفرق الرياضية الفلسطينية ماديا ومعنويا للمشاركة في الفعاليات الرياضية الدولية.

ونظمت قطر بطولة كأس العالم 2022 خلال الفترة من 20 تشرين ثاني/نوفمبر - 18 كانون أول/ديسمبر 2022، كأول دولة عربية تستضيف هذا الحدث العالمي.

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
أردوغان: نفعل ما بوسعنا لأجل غزة.. وبات واضحا من يدعم المجزرة
مارس 5, 2024
<div style="text-align:right">قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الاثنين، إن بلاده تفعل كل ما بوسعها من أجل غزة، و"ستواصل ذلك". وأضاف أردوغان في خطاب ألقاه عقب ترؤسه اجتماعا للحكومة، أنه "بات واضحا من فتح الطريق للمجزرة الإسرائيلية المستمرة في غزة، ومن دعمها ومن بقي متفرجا وحتى من فرح بها". وأشار إلى أن "تركيا سعت لدعم سكان غزة</div>
الأمم المتحدة: كل يوم يمر في غزة يعمق فشلنا بالتزاماتنا بواجباتنا الأخلاقية
مارس 4, 2024
<div style="text-align:right">قال رئيس الدورة الحالية للجمعية العامة للأمم المتحدة، دنيس فرنسيس، الاثنين، إن "الوضع في غزة كارثي وغير معقول ومخجل". وأضاف فرنسيس في جلسة للأمم المتحدة بحثت استخدام واشنطن حق النقض (الفيتو) في مجلس الأمن، ضد مشروع قرار يطالب بالوقف الإنساني لإطلاق النار في غزة، أنه يشعر "بالصدمة والفزع إزاء التقارير التي تفيد باستشهاد وإصابة مئات</div>
الشيشان: ننسق لإنزال مساعدات إنسانية جوا إلى غزة
مارس 4, 2024
<div style="text-align:right">أعلن الرئيس الشيشاني رمضان قديروف، الاثنين، أن الأردن سيساعد صندوق الدعم الشيشاني الإقليمي، بإنزال المساعدات الإنسانية على قطاع غزة، عبر الممر الجوي الأردني. وقال قديروف عبر "تلغرام"، إن "صندوق أحمد قديروف الاجتماعي الإقليمي، سيوصل المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة عبر الممر الجوي الأردني، حيث تم التوصل إلى اتفاقية بهذا الصدد". وأضاف أنه جرى "الاتفاق خلال</div>
إسبانيا تفرض عقوبات على 12 مستوطنا في الضفة الغربية
مارس 4, 2024
<div style="text-align:right"> أعلنت إسبانيا، أنها "بدأت بتنفيذ عقوبات على مجموعة أولى تضم 12 مستوطنا في الضفة الغربية المحتلة". وقال وزير الخارجية الإسباني خوسيه مانويل ألباريس، في كلمة أمام اللجنة المشتركة لمجلس النواب الإسباني، اليوم الإثنين، إن "الحكومة بدأت بفرض عقوبات على مجموعة أولى تضم 12 مستوطنا عنيفا". وأضاف "نعلم أن الصمت والتقاعس يعملان دائما ضد الضحايا." ودعا</div>
لبنان.. استشهاد 3 مسعفين بغارة شنها الاحتلال على بلدة "العديسة"
مارس 4, 2024
<div style="text-align:right">أعلنت "الهيئة الصحية الإسلامية" في لبنان، مساء اليوم الإثنين، استشهاد 3 من مسعفيها في غارة شنها الاحتلال الإسرائيلي على مركز الدفاع المدني في بدة العديسة جنوبي البلاد. وكثّف جيش الاحتلال الإسرائيلي قصفه لبلدات في جنوب لبنان، حيث شن غارتين على محيط بلدتي مركبا والناقورة، وقصف محيط بلدتي حولا ومركبا بالقذائف الحارقة. كما أعلن الجيش أن</div>
نابلس.. استشهاد طفل فلسطيني برصاص جيش الاحتلال
مارس 4, 2024
<div style="text-align:right">استشهد طفل فلسطيني برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال اقتحامها قرية بورين جنوب نابلس، شمالي الضفة الغربية. وباستشهاد الطفل يرتفع عدد الشهداء الذين ارتقوا في الضفة الغربية برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي إلى 421 منذ السابع من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي وفق مصادر رسمية فلسطينية. وتشهد الضفة الغربية مواجهات ميدانية بين الفلسطينيين وجيش الاحتلال الإسرائيلي، ما أسفر</div>