الأسرى يواصلون خطواتهم النضالية في السجون لليوم الـ16

يواصل الأسرى الفلسطينيون في سجون الاحتلال، لليوم الـ16 على التوالي، خطواتهم النضالية، رفضًا لإجراءات وزير أمن الاحتلال المتطرف إيتمار بن غفير، ومصلحة إدارة السجون.

وأفاد مكتب إعلام الأسرى (مستقل)، في تصريحات صحفية، اليوم الأربعاء، أن "الأسرى في سجون الاحتلال يواصلون خطواتهم الاحتجاجية في السجون كافة، وسيشملها اليوم إرباك ليلي في تمام الساعة العاشرة مساءً، ضمن البرنامج النضالي المتصاعد، لمواجهة الإجراءات القمعية بحقهم".

وفرضت إدارة السجون، أمس، عقوبات بحق أسرى سجن النقب الصحرواي، جنوب فلسطين المحتلة، تمثلت بمنع الزيارات عن عدد كبير من ذوي الأسرى، وعدم إدخال الملابس في ظل الأجواء الباردة، والالتفاف على ممثلي الأسرى لسحب الاعتراف منهم.

يُشار إلى أنّ الأسرى ومنذ تاريخ الـ14 من شباط/ فبراير الماضي، شرعوا بخطوات نضالية، بعد أن أعلنت إدارة السّجون، البدء بتنفيذ الإجراءات التّنكيلية التي أوصى بها المتطرف بن غفير، تمثلت بالتحكم في كمية المياه التي يستخدمونها، وتقليص مدة الاستحمام بحيث يسمح للأسرى الاستحمام في ساعة محددة، كما تم وضع أقفال على الحمامات المخصصة للاستحمام.

ويبلغ عدد الأسرى في سجون الاحتلال، نحو (4780)، من بينهم (160) طفلًا، و(29) أسيرة، و(914) معتقلًا إداريًا.

وسوم :
تصنيفات :
الأكثر قراءة