تضامن واسع مع كويتي هتف لفلسطين أمام إسرائيليين بمطار دبي

المطيري لـ"قدس برس": فلسطين عقيدة وليست شعاراً أو قضية أو علماً نحمله أو نرسمه

قال مواطن كويتي، اليوم السبت، إنه لم يبلغ من الجهات الرسمية في بلاده بأي إجراء ضده بعد مواجهته مسافرين إسرائيليين في مطار دبي بدولة الإمارات.

وأضاف وليد المطيري في تصريح خاص لـ"قدس برس" إنه "لم يتحمل وجود إسرائيليين سعداء على أرض الخليج وتذكرت أهلي في فلسطين وما يحدث لهم".

وأكد المطيري أن "فلسطين عندنا عقيدة وليست شعاراً أو قضية أو علماً نحمله أو نرسمه"، مطالباً بـ"فضح الصهاينة وإبلاغهم أنهم غير مرحب بهم من قبل الشعوب حتى لو دولهم طبعت".

وعلق بالقول: "حبيت بس أغثهم (أضايقهم) وأنا راجع من دبي ما تحملت أخليهم يتونسون (سعداء)"، على حد تعبيره.

وانتشر الفيديو بشكل واسع على منصة "تويتر" وأثار جدلاً بين العديد من المغردين، إذ علقت وزارة الداخلية الإماراتية على إحدى التغريدات المتعلقة بالفيديو قائلة: "شكراً لاهتمامك، سيتم تحويل الموضوع للجهات المختصة"، وذلك بعد طلب متابعين إماراتيين بالتدخل بالأمر وما أسموه "احترام دولة القانون" مشيرين للعلاقات الرسمية بين أبو ظبي وتل أبيب.

بالمقابل، تفاعل رواد على موقع التواصل الاجتماعي مع الحادثة، وأطلقوا حملة تضامن واسعة مع المواطن الكويتي وليد المطيري، بعدما تعرض لهجوم من قبل حسابات شخصيات إسرائيلية وإماراتية، طالبت بالتحقيق مع المطيري وإدراجه على قائمة المطلوبين لدى الإمارات.

وكتب الصحفي الإسرائيلي إيدي كوهين تعليقا على الفيديو: "إلى السلطات الإماراتية الكريمة نرجو إدراج هذا الشخص ضمن الأشخاص المطلوبين للتحقيق، لأنه وفق القانون الإماراتي قام بجريمة في مطار دبي وبث البغض والكراهية والسياسة لأطفال دون العاشرة من العمر. اسم: وليد المطيري سيكون ضمن القوائم السوداء ومطلوب التحقيق لردع الآخرين. الإمارات دولة التسامح لن تسمح ببث الكراهية" وفق كوهين.

أما حسين القحوم  فقد قال: "شاهد أبطال الكويت، وليد المطيري، يعلن موقفه مع فلسطين بكل شجاعه أمام السياح (الاسرائيليين) نتمنى من كل عربي ومسلم حر وشريف أن يحذوا حذو هذا البطل".

وكتب محمد طارق "رد فعل عفوي من مواطن كويتي مستنكرا مشاهد التطبيع الاماراتي ناشدا الحرية لفلسطين والقدس كشفت الذباب الالكتروني الصهيوني ومن يعمل معهم من العرب وزلزل الصهاينة ورئيتهم نحو التطبيع والاحتلال الاقتصادي للعرب".

وغرد محمد العنزي قائلاً: "بيّض الله وجهك يا وليد المطيري، ڤيديو مدته ثواني أخرج المتصهينين العرب من جحورهم للدفاع عن أحبابهم في دولة إسرائيل.. أسأل الله العظيم أن يحشر كل متعاطف مع الكيان المحتل معه يوم القيامة ولا يفرقهم".

وأشار المحامي بدر المطيري إلى أن "ضمائر العربان ما تحركت لجندي صهيوني يقتل طفل فلسطيني، بينما انتفضوا لشخص وجه عبارات لعائله يهودية، وذكّرهم بتاريخهم وأن فلسطين محتلة.. ليت الانتفاضه كانت لفلسطين وليس للصهاينة" وفق قوله.

أما علي الكليب فقال، "يتحدثون عن فيديو وليد المطيري، أنه خوّف الأطفال المساكين، ونسوا قصف الكيان الصهيونى للمستشفيات وقـتل الكثير من الأطفال والنساء، هؤلاء اطفال فلسطين يواجهون الرعب يومياً، ولكن وضحت الصورة الموضوع مو موضوع أطفال، الموضوع أن وليد المطيري يوم صرخ بالحق شجاعاً اهتزت ادواتهم خوفاً".

وغرد حساب باسم سمرة الوليد "مواطن كويتي حر وأصيل قام برفع صوته من أجل فلسطين، لكن أصبح مطلوب ويتم التحريض عليه ويقولون قام بعمل عدائي وغير إنساني.. أما قتل الفلسطينيين وتهجيرهم من وطنهم من قبل قوات الإحتلال الصهيوني أمرٌ طبيعي ولايحرك إنسانيتهم!؟".

وكان الكويتي وليد المطيري قد نشر مقطعاً مصوراً على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، الخميس الماضي، هتف أمام مجموعة من المسافرين الإسرائيليين بمطار دبي بدولة الإمارات، أثناء عودته إلى بلاده قائلاً لهم: "فلسطين حرة.. هذه البلد للفلسطينيين".

ووقّعت دولة الاحتلال في 14 أيلول/سبتمبر 2020، اتفاقية تطبيع للعلاقات مع الإمارات، برعاية الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، عُرفت باسم "اتفاقات أبراهام".

 

 
 

 

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
عباس: واهم من يظن أن "السلام" يمكن أن يتحقق دون حصول الفلسطينيين كامل حقوقهم
سبتمبر 21, 2023
<div style="text-align:right">قال رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، اليوم الخميس، واهم من يعتقد أن "السلام يمكن أن يتحقق في الشرق الأوسط دون حصول شعبنا الفلسطيني على كافة حقوقه". وأضاف عباس خلال كلمته أمام الدورة الـ 78 للجمعية العامة للأمم المتحدة المنعقدة في نيويورك، إن"حكومة الاحتلال تعتدي على مقدساتنا الإسلامية والمسيحية في القدس وتخرق الوضع التاريخي والقانوني". ولفت</div>
بكيرات يدعو إلى شد الرحال للمسجد الأقصى
سبتمبر 21, 2023
<div style="text-align:right">دعا نائب مدير أوقاف القدس (تابعة للأردن)، الشيخ ناجح بكيرات، الشعب الفلسطينيّ إلى "المزيد من شدّ الرحال نحو المسجد الأقصى المبارك، وعدم الانصياع لقرارات الاحتلال الباطلة". وقال بكيرات، في تصريح صحفي تلقته "قدس برس"، اليوم الخميس، إن "الثبات والرباط بمثابة الصخرة التي ستتحطم عليها كل مخططات المحتل الإسرائيلي الغاصب". وجاءت هذه التصريحات عقب قرار محكمة</div>
طولكرم.. "شهداء الأقصى" تتبنى عملية إطلاق النار تجاه مستوطنة "أفني حيفتس"
سبتمبر 21, 2023
<div style="text-align:right">تبنت كتائب"شهداء الأقصى" الجناح العسكري لحركة التحرير الوطني "فتح" في محافظة طولكرم (شمال غرب الضفة الغربية)، عملية إطلاق النار تجاه مستوطنة "أفني حيفتس". وكان جيش الاحتلال قد أعلن مساء اليوم الخميس، استهداف موقع له بإطلاق نار قرب مستوطنة "افني حبفتس" جنوب شرق طولكرم دون وقوع إصابات. وأكد الجيش في بيان له أن "قوات خاصة بدأت</div>
إصابات بينها خطيرة خلال قمع الاحتلال مسيرات سلمية شرق غزة
سبتمبر 21, 2023
<div style="text-align:right">أصيب مساء اليوم الخميس، فلسطيني بجراحٍ خطيرة خلال قمع قوات الاحتلال تظاهرة شارك فيها مئات الشبان ضمن "فعاليات الغضب نصرة للمسجد الأقصى المبارك والمقاومة في الضفة الغربية المحتلة" قرب السياج الأمني شرق قطاع غزة. كما أصيب عدد من الفلسطينيين بالاختناق، جراء إطلاق جنود الاحتلال، وابلا من قنابل الغاز المسيل للدموع صوب عشرات الشباب الذين يتظاهرون</div>
أبو الغيط يبحث مع لافروف مستجدات القضية الفلسطينية
سبتمبر 21, 2023
<div style="text-align:right">بحث الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط، مع وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، على هامش أعمال الدورة الـ78 للجمعية العامة للأمم المتحدة المنعقدة في نيويورك، مستجدات القضية الفلسطينية. وقال المتحدث باسم الأمين العام جمال رشدي، إن اللقاء "تناول إطلاع الوزير الروسي على خلاصات الاجتماع الوزاري الذي عُقد على هامش الجمعية العامة لتعزيز المبادرة العربية</div>
الأمم المتحدة: عنف المستوطنين يٌشرد الفلسطينيين
سبتمبر 21, 2023
<div style="text-align:right">قالت الأمم المتحدة إن "عنف المستوطنين الإسرائيليين ضد الفلسطينيين يتزايد باطراد في جميع أنحاء الضفة الغربية المحتلة، ما أدى إلى نزوح أكثر من ألف شخص منذ العام الماضي". ووفقا لبيان صحفي صدر عن مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية بالأمم المتحدة، اليوم الخميس، فقد "وقع في الأشهر الثمانية الأولى من العام الحالي، حوادث مرتبطة بالمستوطنين تؤثر على</div>