انتقادات لقرار السلطة الفلسطينية منع انعقاد مؤتمر شعبي السبت القادم

يدعو لإجراء انتخابات وإصلاح منظمة التحرير

انتقدت شخصيات فلسطينية، اليوم الثلاثاء، قرار وزارة الداخلية في السلطة الفلسطينية برام الله (وسط الضفة الغربية)، القاضي بمنع  انعقاد المؤتمر الشعبي الفلسطيني “14 مليون فلسطيني”، يوم السبت القادم.

وعبر النائب الثاني لرئيس المجلس التشريعي الفلسطيني، حسن خريشة، عن “استيائه من قرار داخلية رام الله”، مؤكدًا أن “هذه التصرفات تعبر عن الحالة القمعية التي تعيشها الأراضي الفلسطينية، والضفة الغربية على وجه الخصوص”.

وقال خريشة في حديث لـ”قدس برس” إن “السلطة الفلسطينية ما زالت تمارس القمع بكل أشكاله، وتخشى مما يمكن أن تفرزه صناديق الاقتراع في حال أجريت أي انتخابات”، لافتًا إلى أن “وظيفة وزارة الداخلية هي “توفير الظروف والمقومات لإنجاح المؤتمر، لا أن تكون عقبة أمامه”.

وشدد على أن ما تفعله السلطة “هو  إصرار على الطريق الموصل إلى مزيد من الانقسام”، مؤكدًا أن “مَن يقدم على مثل هذه التصرفات هم المنتفعون من الانقسام، والمستفيدون من الحالة السياسية في الضفة الغربية، للحفاظ على امتيازاتهم”.

بدوره، انتقد القيادي في “الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين” (أحد فصائل منظمة التحرير الفلسطينية)، زاهر الششتري، قرار داخلية السلطة، معتبرًا القرار “استكمالا لحالة القمع الموجودة في الضفة الغربية”.

وأضاف الششتري لـ”قدس برس” أن “السلطة الفلسطينية لا زالت تمارس دور المنع الأمني والسياسي لحرية التعبير، من خلال منعها عقد المؤتمر الشعبي الفلسطيني في الداخل والخارج، ضاربةً بعرض الحائط كل الأصوات الوطنية في الميدان”.

وأشار إلى أن الهدف الرئيسي من المؤتمر “إعادة إصلاح منظمه التحرير الفلسطينية على أسس ديمقراطية؛ عبر إجراء انتخابات حقيقية، بمشاركه شعبنا الفلسطيني أينما وجد، عبر لجنه تحضيرية واسعة”.

وطالب القيادي في “الجبهة الشعبية” الحكومة الفلسطينية بـ”إصدار تعليمات إلى الجهات ذات الاختصاص للتراجع عن هذا قرارها المعيب، والسماح له بالانعقاد”.

ودعا إلى “التلاحم والتكاتف والتوحد، في سبيل مجابهة الاحتلال الذي يمارس القتل اليومي ضد أبناء الشعب الفلسطيني، لا ممارسة القمع بحق المواطن الذي لا يبحث سوى عن حقوقه الديمقراطية وكرامته”.

وكان وزير داخلية السلطة الفلسطينية برام الله قد أصدر قرارًا، في وقت سابق اليوم الثلاثاء، يقضي بمنع عقد المؤتمر الشعبي الفلسطيني،  في قاعة المسرح البلدي ببلدية رام الله، السبت القادم، تزامنًا مع انعقاده في أماكن مختلفة بالداخل الفلسطيني المحتل والشتات.

وبعد قرار منع عقد المؤتمر في رام الله، دعت اللجنة التحضيرية للمؤتمر إلى مؤتمر صحفي، غدًا الأربعاء، في ساحة الجندي المجهول بغزة، مضيفةً: “ندعوكم إلى تحويل المؤتمر لوقفة دعم وإسناد لأعضاء المؤتمر الشعبي في الضفة واحتجاج علي القمع والمنع لعقد المؤتمر في مدينة رام الله من قبل السلطة”.

وقررت اللجنة، في تصريح مكتوب اطلعت عليه “قدس برس”، الاستمرار في أعمالها، و”عدم الانصياع لقرارات المنع، كونها غير مكتوبة، وجاءت عبر اتصالات”، مشيرةً إلى أن المؤتمر سيعقد في موعده وأماكنه المحددة.

وينادي المؤتمر “14 مليون فلسطيني” بضرورة إصلاح منظمة التحرير الفلسطينية عبر انتخابات رئاسية وتشريعية وأسس ديموقراطية، تضمن مشاركة كل الفلسطينيين بالداخل والشتات.

 
وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
الجماهير العربية تهزم “إسرائيل” في الدور الأول من مونديال قطر
نوفمبر 30, 2022
لأول مرة، وبشكل غير مسبوق؛ تجتاح أعلام فلسطين بطولة كأس العالم، التي تقام هذه الدورة في قطر، مشكلةً حدثاً تاريخياً في المنطقة العربية. وبينما تشهد الملاعب منافسات البطولة؛ تستعر في ميدان وجدان الشعوب معارك الرموز والرايات، لتنتصر راية فلسطين من الدور الأول، بينما تقبع رايتا الاحتلال والشذوذ معاً في قاع الرفض والإذلال، وفق مراقبين. ويصف
إصابات بالاختناق خلال مواجهات مع الاحتلال شمال الخليل
نوفمبر 29, 2022
أصيب عدد من الفلسطينيين بالاختناق، مساء اليوم الثلاثاء، خلال مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال الإسرائيلي عند مدخل مخيم العروب، شمال الخليل (جنوبي الضفة). وأفادت مصادر محلية بأن “جنود الاحتلال أغلقوا مدخل المخيم، وأطلقوا قنابل الغاز السام المسيل للدموع صوب المواطنين ومنازلهم، ما أدى إلى إصابة عدد منهم بالاختناق”. وتشهد مدن الضفة الغربية المحتلة، بما فيها
مراقبون يوصون باستثمار المناسبات العالمية للتذكير بمظلومية الشعب الفلسطيني
نوفمبر 29, 2022
أكدت شخصيات فلسطينية على ضرورة استغلال المناسبات التي أقرتها الأمم المتحدة لصالح الشعب الفلسطيني، من أجل زيادة الترويج لها على مدار العام ، وللتذكير بمظلومية الشعب الفلسطيني. وأشارت في أحاديث منفصلة لـ “قدس برس”، اليوم الثلاثاء، إلى ضرورة البناء على يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني، والتذكير به طوال العام، لا سيما في ظل الأحداث الكبرى
إعلام عبري: السلطة الفلسطينية أحبطت عمليات نوعية ضد الاحتلال شمال الضفة
نوفمبر 27, 2022
أكد إعلام عبري أن الأجهزة الأمنية في السلطة الفلسطينية، أحبطت تنفيذ خلايا مقاومة عمليات نوعية ضد أهداف إسرائيلية، بعد عثورها على عبوات ناسفة مجهزة للتفجير. وكشفت القناة /11/ العبرية، مساء اليوم الأحد، أن “الأجهزة الأمنية الفلسطينية عثرت على عبوات ناسفة كبيرة الحجم، في مدينتي طوباس وجنين (شمال الضفة)، كانت مخصصة لتنفيذ عمليات تفجيرية في إسرائيل”.
الاحتلال يمنع أسيرا محررا من التواصل مع 11 مقدسيا لـ4 أشهر
نوفمبر 27, 2022
قالت مصادر حقوقية فلسطينية، إن سلطات الاحتلال أصدرت اليوم الأحد، قرارا عسكريا جائرا بحق الأسير المقدسي المحرر ماجد الجعبة. وأوضحت المصادر لـ”قدس برس”، أن القرار يمنع الجعبة من التواصل بشكل مباشر أو غير مباشر مع 11 مواطنا مقدسيا لغاية 26 آذار/مارس القادم، وجلهم من الأسرى المحررين، الذين سبق لهم أن اعتقلوا بسبب نشاطهم الديني والاجتماعي
إعلام عبري: خلل تقني يوقف حركة القطارات في “إسرائيل”
نوفمبر 26, 2022
أكدت وسائل إعلام عبرية، توقف حركة القطارات في فلسطين المحتلة مساء اليوم السبت، بسبب خلل تقني، لم تحدد مركزه بعد. وذكرت صحيفة /معاريف/ العبرية، أنّ حركة القطارات توقفت بسبب خلل غير معتاد في حاسوب الإشارات المركزي. وقالت القناة /12/ العبرية، إنّه تم إلغاء جميع الرحلات المخطط لها في قطار “إسرائيل”، حتى الساعة 9 من مساء