صحيفة عبرية تكشف خلفيات جرائم الاحتلال بغزة

كشفت صحيفة /هآرتس/ العبرية، ما وصفته كواليس قرار تنفيذ سلسلة من عمليات الاغتيال فجر يوم الثلاثاء في قطاع غزة.

وقالت الصحيفة، إن قرار العملية "اتخذ الجمعة الماضي خلال جلسة أمنية عسكرية موسعة ترأسها رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، دون علم أعضاء الكابينت (مجلس حكومة الاحتلال المصغر)".

وبينت أن نتنياهو أخفى قرار الهجوم عن أعضاء الكابينت خشية حدوث تسريبات بهذا الخصوص، "وفضّل نتنياهو تهميش الكابينت حيث يفتقد غالبية أعضائه للخبرة العسكرية والأمنية واتخذ قرار الهجوم ضمن دوائر مغلقة".

ووفق الصحيفة فقد تم عقد الجلسة الخاصة بالهجوم يوم الجمعة الماضي في مقر جهاز الأمن الداخلي للاحتلال "شاباك" باشتراك رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ووزير جيشه يوآف غالانت، ورئيس مجلس الأمن القومي تساخي هنيغبي وكبار قادة الجيش.

بدورها أعطت المستشارة القضائية للحكومة "غالي ميارة" مصادقتها على قرار الهجوم بعد استماعها لشرح من أمن الاحتلال، مشيرةً إلى "أن القانون لا يلزم التئام الكابينت كشرط لتنفيذ العملية".

ومع ذلك فقد تم وضع أعضاء الكابينت قبل حوالي شهر في مخطط الاغتيال لقادة حركة "الجهاد الإسلامي" الثلاثة في غزة، وذلك في أعقاب موجة التصعيد في رمضان، "حيث تم طرح أسماء الشهداء الثلاثة الى جانب أسماء أخرى وتم إبلاغ أعضاء "الكابينت" أن العملية سترى النور حال نضجت الظروف"، وفق صحيفة "هآرتس" العبرية.

بدورها ذكرت صحيفة /مكور ريشون/ أن موعد تنفيذ العملية تأخر، وكان من المفترض تنفيذها ليلة السبت وذلك بالنظر إلى وجود غالبية سكان الغلاف في منازلهم، "إلا أن العملية تأخرت في ظل عدم وجود ظروف استخباراتية مناسبة وأن القرار هو تنفيذ هجوم ثلاثي متزامن على الأهداف الثلاثة وبالتالي فقد تم تأجيل العملية".

وكشفت الصحيفة العبرية أن الضوء الأخضر لتنفيذ العملية جاء بعد منتصف الليل، حيث اشتركت 40 طائرة إسرائيلية في الهجوم الذي بدأ بعملية الاغتيال للقادة الثلاثة.

واستشهد وأصيب عدد من الفلسطينيين، في سلسلة غارات للطائرات الحربية الإسرائيلية، فجر اليوم الثلاثاء، على عدة مناطق في قطاع غزة.

واستهدفت الغارات الإسرائيلية شققاً سكنية ومنازل تتبع لقيادات عسكرية في حركة "الجهاد الإسلامي"(فصيل مقاوم) في القطاع.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في غزة، أن حصيلة العدوان على مدينتي غزة ورفح، فجر اليوم، بلغت (13) شهيدا من بينهم (4) أطفال ومثلهم من النساء، و(20) مصابا بجراح مختلفة من بينهم (3) أطفال و(7) نساء، مشيرة إلى أنه لازال عدد من الجرحى حالتهم ما بين حرجة وخطيرة.

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
بعد إسقاط مشروع "قانون الحاخامات".. حزب "شاس": حل الحكومة الإسرائيلية مسألة وقت
يونيو 19, 2024
قال حزب "شاس" الإسرائيلي، الشريك في الائتلاف الحكومي، اليوم الأربعاء، إن "الحل الكامل لحكومة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو هو مسألة وقت فقط". وقالت /هيئة البث العبرية الرسمية/، إن مسؤولين في "شاس" شنوا هجوما قويا على حزب "الليكود" الذي يتزعمه نتنياهو، بعد إسقاط مشروع "قانون الحاخامات" بالكنيست الإسرائيلي (البرلمان). والثلاثاء، سحب نتنياهو مشروع "قانون الحاخامات" من
"نادي الأسير": الاحتلال اعتقل 90 فلسطينيا في الضفة خلال عيد الأضحى
يونيو 19, 2024
أعلن نادي الأسير الفلسطيني (غير حكومي)، اليوم الأربعاء، أن الاحتلال الإسرائيلي اعتقل 90 فلسطينيا على الأقل من الضّفة الغربية المحتلة، خلال أيام عيد الأضحى المبارك، الذي بدأ الأحد. وقال النادي، في بيان، إن "إسرائيل اعتقلت في أيام العيد 90 مواطنا على الأقل من الضّفة الغربية، بينهم 3 سيدات بالإضافة إلى أطفال وأسرى سابقين". ولفت البيان
"حماس" تطالب "الصحة العالمية" بمحاسبة الاحتلال على جرائمه بحق الأطباء الفلسطينيين
يونيو 19, 2024
قالت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، إن  "جريمة اغتيال الطبيب الفلسطيني إياد الرنتيسي في المعتقلات الصهيونية، تأكيدٌ على إجرام وهمجية هذا الكيان الفاشي، وسلوكه الإجرامي تجاه شعبنا الفلسطيني، واستهدافه لكل القطاعات ومناحي الحياة في قطاع غزة، ضمن حرب الإبادة التي يشنها ضده". وطالبت "المجتمع الدولي ومنظمة الصحة العالمية والمنظمات الإنسانية والحقوقية، بإدانة هذه الجرائم المروّعة المستمرة،
"سانا": استشهاد ضابط جراء عدوان إسرائيلي على موقعين في ريفي القنيطرة ودرعا
يونيو 19, 2024
قالت وكالة الأنباء السورية الرسمية /سانا/، اليوم الأربعاء، إن ضابطا في الجيش السوري استشهد "جراء العدوان نفذه طيران العدو الإسرائيلي المسير صباح اليوم على موقعين في ريفي القنيطرة ودرعا".   ونقلت الوكالة الرسمية، عن مصدر عسكري أنه "في حوالي الساعة السابعة من صباح اليوم شن العدو الإسرائيلي عدواناً جوياً بالطيران المسيّر مستهدفاً موقعين عسكريين لقواتنا
البيت الأبيض يلغى اجتماعا استراتيجيا مع كبار المسؤولين الإسرائيليين
يونيو 19, 2024
كشفت وسائل إعلام أمريكية، اليوم الأربعاء، عن أن البيت الأبيض، ألغى اللقاء الذي كان مقررا عقده غدا الخميس، مع وزير الشؤون الإستراتيجية الإسرائيلي والوزير في حكومة الحرب الإسرائيلية رون ديرمر ورئيس مجلس الأمن القومي تساحي هنغبي بعد الفيديو الذي هاجم فيه رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو، الإدارة الأمريكية، وقال فيه إن الولايات المتحدة تؤخر مساعدات
"حزب الله": استهدفنا مصنعا عسكريا ومقر قيادة كتيبة عسكرية إسرائيلية
يونيو 19, 2024
أعلن "حزب الله"، مساء الثلاثاء، استهداف مصنع عسكري في مستوطنة "سعسع" ومقر قيادة كتيبة السهل بثكنة "بيت هيلل"، ردا على قصف ‏متكرر لبلدة البرغلية شمال مدينة صور جنوب لبنان. وقال الحزب في بيان عبر تلغرام، إن مقاتليه "استهدفوا مصنع ‌‏بلاسان للصناعات ‏العسكرية المتخصصة في تدريع وحماية الآليات والمركبات لصالح جيش العدو في ‏مستوطنة سعسع بصواريخ