الأردن يؤكد استعداده لدعم وتحديث "الشبكة الكهربائية" في فلسطين

أكد رئيس مجلس مفوضي هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن الأردني (حكومي) زياد السعايدة، حرص الهيئة على "الاستمرار في ترسيخ علاقات الشراكة لتعزيز التعاون وتقديم كامل الدعم الفني وتبادل المعرفة والخبرات لدعم الأشقاء في دولة فلسطين".

 جاء ذلك خلال لقاء السعايدة مع رئيس هيئة تنظيم الكهرباء في السلطة الفلسطينية، على هامش اجتماعات المنتدى العربي لمنظمي الكهرباء، الذي عقد في مدينة دبي الإماراتية.

ودعا السعايدة في تصريحٍ صحفي، اليوم الثلاثاء، كافة الدول المشاركة في المنتدى "لدعم اشقائنا في فلسطين بكل ما لديهم من خبرات وقدرات في سبيل تطوير وتحديث الشبكة الكهربائية الفلسطينية وتعزيز استقرارية النظام واعتماديته من خلال نقل الخبرات المكتسبة في هذا المجال".

ويترأس السعايدة الوفد الأردني المشارك في أعمال المنتدى الذي يضم مدير الضابطة العدلية، ومدير الشؤون المالية والإدارية في الهيئة، لبحث أوجه التعاون المشترك بين الهيئات الرقابية العربية في قطاع الطاقة الكهربائية، مؤكدا "حرص الهيئة على استمرار التعاون مع الهيئات الرقابية العربية، والدولية لتبادل الخبرات وتنمية مهارات وقدرات الكوادر العاملة في القطاع والاستفادة من التجارب المشتركة".

وكان وزير الطاقة والثروة المعدنية الأردني، صالح الخرابشة، قد قال بأن "بلاده تعمل على مضاعفة قدرة الطاقة الكهربائية المصدرة إلى فلسطين"، والمقدرة حالياً بنحو 80 ميغاواط.

وأوضح الوزير الخرابشة أن "محطة الرامة التي افتُتحت في الجانب الأردني في أغسطس/ آب 2022 عملت على رفع قدرة تزويد الفلسطينيين بالكهرباء من 40 إلى 80 ميغاواط، ويجري العمل حالياً على زيادة مستويات التعاون في مختلف مجالات الطاقة".

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
"حماس" تطالب "الصحة العالمية" بمحاسبة الاحتلال على جرائمه بحق الأطباء الفلسطينيين
يونيو 19, 2024
قالت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، إن  "جريمة اغتيال الطبيب الفلسطيني إياد الرنتيسي في المعتقلات الصهيونية، تأكيدٌ على إجرام وهمجية هذا الكيان الفاشي، وسلوكه الإجرامي تجاه شعبنا الفلسطيني، واستهدافه لكل القطاعات ومناحي الحياة في قطاع غزة، ضمن حرب الإبادة التي يشنها ضده". وطالبت "المجتمع الدولي ومنظمة الصحة العالمية والمنظمات الإنسانية والحقوقية، بإدانة هذه الجرائم المروّعة المستمرة،
البيت الأبيض يلغى اجتماعا استراتيجيا مع كبار المسؤولين الإسرائيليين
يونيو 19, 2024
كشفت وسائل إعلام أمريكية، اليوم الأربعاء، عن أن البيت الأبيض، ألغى اللقاء الذي كان مقررا عقده غدا الخميس، مع وزير الشؤون الإستراتيجية الإسرائيلي والوزير في حكومة الحرب الإسرائيلية رون ديرمر ورئيس مجلس الأمن القومي تساحي هنغبي بعد الفيديو الذي هاجم فيه رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو، الإدارة الأمريكية، وقال فيه إن الولايات المتحدة تؤخر مساعدات
"حزب الله": استهدفنا مصنعا عسكريا ومقر قيادة كتيبة عسكرية إسرائيلية
يونيو 19, 2024
أعلن "حزب الله"، مساء الثلاثاء، استهداف مصنع عسكري في مستوطنة "سعسع" ومقر قيادة كتيبة السهل بثكنة "بيت هيلل"، ردا على قصف ‏متكرر لبلدة البرغلية شمال مدينة صور جنوب لبنان. وقال الحزب في بيان عبر تلغرام، إن مقاتليه "استهدفوا مصنع ‌‏بلاسان للصناعات ‏العسكرية المتخصصة في تدريع وحماية الآليات والمركبات لصالح جيش العدو في ‏مستوطنة سعسع بصواريخ
إصابتان بالرصاص الحي خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في قلقيلية
يونيو 19, 2024
أصيب شابين بالرصاص الحي، فجر اليوم الأربعاء، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في مدينة قلقيلية شمال الضفة الغربية. وأفاد الهلال الأحمر (منظمة غير حكومية)، بأن طواقمه نقلت إصابة فتى (17 عاما) بالرصاص الاحتلال الحي في الركبتين في مدينة قلقيلية، وشاب (19 عاما) بالرصاص الحي في الكتف. وقالت مصادر محلية، إن قوات الاحتلال اقتحمت مدينة
استشهاد شاب فلسطيني متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال في بيت لحم
يونيو 18, 2024
استشهد شاب فلسطيني، مساء الثلاثاء، متأثرا بإصابته برصاص قوات الاحتلال في بلدة بيت فجار جنوب مدينة بيت لحم في الضفة الغربية. وقالت وزارة الصحة الفلسطينية، إنها "تبلغت باستشهاد الشاب بلال عادل عبد الفتاح بلو (39 عاما)، برصاص الاحتلال جنوب بيت لحم". وكانت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، قالت في وقت سابق اليوم، إن "قوات الاحتلال منعت
حزب برازيلي يُطلق حملة بعنوان "حان الوقت لتروي حماس جانبها من القصة"
يونيو 18, 2024
أطلق حزب "القضية العمالية" البرازيلي (PCO)، حملة إعلامية بعنوان "حماس تروي جانبها من القصة"، وأعلن عزمه توزيع نحو 100 ألف منشور مطبوع على البرازيليين الذين لم يسمعوا "حتى اليوم القصة سوى من بنيامين نتنياهو عبر الصحافة الصفراء، واليوم سيرون القصة من جانب المضطهدين، أولئك الذين يناضلون ضد الإبادة الجماعية والاحتلال، سيرونها وسيسمعونها من جانب حماس".