محام كويتي يقدم شكوى "للجنايات الدولية" بارتكاب الاحتلال جرائم حرب بغزة

قدم المحامي الكويتي مبارك المطوع شكوى ضد الاحتلال الاسرائيلي إلى المحكمة الجنائية الدولية بارتكاب جرائم حرب بقطاع غزة.

وأفادت صحفة كويتية اليوم الأربعاء، بأن الشكوى أرسلت من مكتب جنيف للاتحاد الدولي للحقوقيين -الذي يشغل المطوع به منصب نائب الرئيس- بهدف التحقيق في جرائم الحرب والعقاب الجماعي ضد المدنيين في قطاع غزة، إضافة للتحقيق في التهجير القسري المحظور بشكل صارم وفق القانون الدولي، ومطالبة المحكمة بمعاملة غزة أسوة بقراراتها الخاصة بالقضية الروسية الأوكرانية.

وتقدم المحامي والحقوقي المطوع، نائب رئيس الاتحاد الدولي للحقوقيين، بشكوى مرسلة من مكتب الاتحاد في جنيف، إلى المحكمة الجنائية الدولية، وتحديدا للمدعي العام، السيدة كارين موسوتي، بهدف التحقيق في جرائم الحرب والعقاب الجماعي ضد المدنيين في قطاع غزة، ونقل السكان، وهو الأمر المحظور بشكل صارم وفق القانون الدولي.

وجاء في الشكوى المقدمة: "في عام 2021، اتخذت المحكمة الجنائية الدولية قرارا بمعالجة القضايا المتعلقة بالأراضي الفلسطينية المحتلة، أي الضفة الغربية وغزة والقدس الشرقية، ومنذ ذلك الحين، تم فتح تحقيق في الجرائم التي تدخل في اختصاص المحكمة. وقد تلقت منظمتنا الاتحاد الدولي للحقوقيين، التي تضم أكثر من 250 عضوا من 35 دولة، العديد من المطالبات من العائلات الفلسطينية التي غادرت غزة للدفاع عنهم وحمايتهم من الاعتداءات المستمرة، وإننا نعمل بموجب وضع المحكمة الجنائية الدولية، ونقدم لكم بموجب ذلك شكوى بشأن الجرائم المذكورة، فيما يتعلق بالأحداث الجارية في الأراضي الفلسطينية في غزة".

وتابعت الشكوى: "ينبغي أن تسمح مواد النظام الأساسي للمحكمة الجنائية الدولية بفتح تحقيق عاجل مثلما جاء في قرار المحكمة المرتبط بالقضية الروسية الأوكرانية، وفي حالة غزة، يجوز للمحكمة أن تمارس اختصاصها في حالة ارتكاب جرائم إبادة جماعية أو جرائم ضد الإنسانية أو جرائم حرب".

وتخضع غزة للاحتلال العسكري لدولة الاحتلال منذ عام 1967، وعلى هذا النحو فإن هذه الدولة تدين بحماية السكان المدنيين، لكنها تفرض اليوم على سكان غزة حصارا بريا وجويا وبحريا يقيد الوصول إلى الاحتياجات الأساسية لممارسة الحقوق الأساسية، والحياة اليومية، ولا سيما الصحة، وبتاريخ 9 اكتوبر الجاري أعلن وزير الحرب الإسرائيلي تطبيق "حصار كامل" على قطاع غزة قائلا: "لا كهرباء، لا طعام، لا غاز... نحارب الحيوانات ونتصرف على هذا الأساس".

وأردف المطوع في الشكوى المقدمة: "تسبب القصف المكثف للجيش الإسرائيلي حتى اليوم في سقوط أكثر من 15 ألف قتيل، معظمهم من الأطفال، كما تم تدمير البنية التحتية المدنية، علاوة على ذلك طالبت دولة إسرائيل بتهجير مليون شخص، تحت تهديد الحرب البرية والجوية والبحرية، وأعلن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو أن "صور الدمار في غزة ليست سوى البداية"، ولم تعد وكالة الأونروا في غزة قادرة على تقديم المساعدات الإنسانية، وقال المكتب الرئيسي للأونروا في القدس: "غزة مخنوقة، ويبدو أن العالم قد فقد إنسانيته".

ويشن جيش الاحتلال الإسرائيلي لليوم الـ19 على التوالي، قصفا وغارات جوية مكثفة على البنايات السكنية في قطاع غزة ويدمرها على رؤوس ساكنيها، ما أدى إلى استشهاد ما يزيد عن 5791 شهيدا فلسطينيا، بينهم 2360 طفلا و1292 سيدة و295 مسنا، وأصابت 16297 شخصا، بحسب وزارة الصحة في القطاع. كما يوجد عدد غير محدد من المفقودين تحت الأنقاض.

 

وسوم :
تصنيفات :
الأكثر قراءة
مواضيع ذات صلة
"أونروا": الآلاف ينزحون من خان يونس وسط قصف "إسرائيلي" متواصل
يوليو 22, 2024
قالت وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، إنّ "آلاف العائلات في مدينة خان يونس جنوبي قطاع غزة تنزح من الهجمات العسكرية (الإسرائيلية)". وأضافت في منشور على حسابها عبر منصة "اكس" (تويتر سابقا) اليوم الإثنين، أن "العائلات في خان يونس تلقت مجدداً أوامر الإخلاء من (السلطات الإسرائيلية)، واضطرت إلى حزم ما تبقى من ممتلكاتها
الرئيس الكولومبي: يجب ألا ننسى "الإبادة الجماعية" بحق أطفال غزة
يوليو 22, 2024
قال الرئيس الكولومبي غوستافو بيترو، "يجب ألا تنسى الإنسانية الأطفال الذين عانوا من الإبادة الجماعية في غزة". وأوضح عبر منصة "اكس" (تويتر سابقا)، اليوم الإثنين، أنه "إذا تجاهلنا هذه الجريمة ضد الإنسانية، فسيكون أطفالنا هم من سيتم قصفهم". يذكر أن بيترو انتقد مرارا حرب الإبادة التي يشنها الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة، كان آخرها حين
الأردن: "إسرائيل" تحاول قتل "أونروا" واغتيالها سياسيا
يوليو 22, 2024
أدانت وزارة الخارجية الأردنية، الاثنين، قرار كنيست الاحتلال الإسرائيلي، المتضمن "تصنيف وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) منظمة إرهابية". وقالت الوزارة في بيان تلقته "قدس برس"، إن ذلك يعد "محاولة لقتل الوكالة واغتيالها سياسيا، واستهداف رمزيتها التي تؤكد حق اللاجئين الفلسطينيين في العودة والتعويض وفق القانون الدولي". ‏وأضافت أن "الادعاءات والإجراءات الإسرائيلية المتواصلة
"المنبر الديمقراطي الكويتي" يحيي المقاومة باليمن ولبنان لإسنادها غزة
يوليو 22, 2024
قال المنبر الديمقراطي الكويتي (ليبرالي)، اليوم الإثنين، إن "العدوان الصهيوني السافر الذي طال اليمن كما طال لبنان في اليوم ذاته، ليس إلا استمرارا لمسلسل الجرائم التي ترتكب طوال العشرة شهور الماضية". وأضاف في بيان، تلقته "قدس برس"، أن "الانتهاكات التي يمارسها الكيان الصهيوني ليست إلا انعكاسا علي الانتهاك المرتبط بوجوده، والذي طال أمده نتيجة دعم
"الجهاد الإسلامي": تصنيف "أونروا" منظمة "إرهابية" يهدف إلى تجويع اللاجئين الفلسطينيين
يوليو 22, 2024
قالت حركة "الجهاد الإسلامي"، إن "مصادقة كنيست الاحتلال، بالقراءة الأولى، على مشروع قانون يعتبر وكالة الأونروا منظمة إرهابية، يُنذر بأن الكيان المجرم يعدّ لشن حرب تجويع تطال اللاجئين الفلسطينيين، ليس في قطاع غزة فحسب، بل وفي مخيمات الضفة المحتلة والقدس كذلك". وأضافت في بيان تلقته "قدس برس"، مساء اليوم الإثنين، "إننا نرى في هذا القرار
"الأورومتوسطي": "الجنائية الدولية" الجهة الوحيدة القادرة على وضع حد لـ"إسرائيل"
يوليو 22, 2024
طالب المرصد "الأورومتوسطي" لحقوق الإنسان (مستقل مقره جنيف)، الاثنين، المحكمة الجنائية الدولية، بإصدار مذكرات توقيف بحق المسؤولين في "إسرائيل" عن الجرائم المرتكبة في قطاع غزة. وقال مدير المكتب الإقليمي للمرصد محمد المغلط في بيان، إن "الجنائية الدولية الجهة الوحيدة التي تستطيع وضع حد للانتهاكات الإسرائيلية في غزة". ودعا المغلط، إلى "محاسبة الدول الشريكة لإسرائيل في