إعلام عبري يكشف تفاصيل مقتل نجل وزير إسرائيلي في غزة

كشفت وسائل إعلام عبرية، مساء الخميس، تفاصيلا عن مقتل نجل الوزير بمجلس الحرب الإسرائيلي، رئيس هيئة الأركان السابق غادي آيزنكوت، خلال العداون على قطاع غزة.

وأفادت تقارير بأن "أيزنكوت تلقى خبر إصابة ابنه (غال)، بينما كان يبحث مع جنود خطط الحرب، وبمجرد وصوله المستشفى أتاه نبأ مقتله".

وقالت القناة /13/ العبرية: "أصيب غال بجروح خطيرة خلال عملية في ضواحي جباليا (شمال القطاع)، وأصيب نتيجة انفجار في نفق مفخخ"، مضيفة أنه تم إعلان وفاته بعد وصوله إلى المستشفى.

وكان جيش الاحتلال الإسرائيلي كشف مقتل ضابطين وإصابة 3 جنود بجروح خطيرة، في معارك شمال القطاع وجنوبه، بالتزامن مع إعلان "كتائب القسام" تمكن عناصرها من تدمير 135 آلية عسكرية إسرائيلية خلال 72 ساعة مضت في كافة محاور القتال.

كما أفادت بتمكن مقاتليها من "تفخيخ عين نفق في منطقة الشيخ رضوان (شمال مدينة غزة) وتفجيره فور تقدم قوة من جيش الاحتلال لعين النفق" ما أوقع أفراد القوة الإسرائيلية بين قتيل وجريح.

وفي وقت سابق الخميس، ذكرت القناة "12" العبرية أن غال مئير آيزنكوت (25 عاما) قتل في معارك بمنطقة جباليا شمال غزة، مشيرة إلى أنه الابن الأكبر للوزير آيزنكوت.

وقالت: "كان والده غادي يجلس في الفرقة 162 جنوب الكيان، مع الوزير (في مجلس الحرب) بيني غانتس، عندما تم إبلاغه بإصابة نجله الأكبر، ولدى وصوله إلى المستشفى، استقبل الوزير نبأ وفاة نجله".

وغادي آيزنكوت هو الوزير بالمجلس الوزاري الحربي الذي يقر خطط الحرب في غزة، وهو قيادي في حزب "الوحدة الوطنية" الذي يقوده غانتس، الوزير في المجلس ذاته.

وكان آيزنكوت يشغل منصب الرئيس السابق لأركان الجيش الإسرائيلي في الفترة ما بين 2015 و2019.

وعبر مسؤولون إسرائيليون كبار، الخميس، عن صدمتهم بعد الإعلان عن مقتل نجل الوزير بالمعارك مع مسلحين فلسطينيين في قطاع غزة.

وقال غانتس في تعزية عبر منصة "إكس": "غادي، أخي بالسلاح، شريكي، صديقي: إن القلب مكسور".

أما رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، فكتب على منصة "إكس": "لينا وغادي آيزنكوت: أنا وسارة نشعر بالحزن الشديد بسبب وفاة ابنكما غال، نحن نبكي معكما، ونعانقكما".

وفي وقت سابق، مساء الخميس، أعلن جيش الاحتال الإسرائيلي، مقتل جنديين له بمعارك قطاع غزة، أحدهما نجل الوزير آيزنكوت، فضلا عن إصابة 3 جنود بينهم اثنين بجروح خطيرة.

ومنذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي يشن جيش الاحتلال الإسرائيلي حربا مدمرة على قطاع غزة، خلّفت حتى الخميس 17 ألفا و177 شهيدا، و46 ألف جريح، ودمارا هائلا بالبنية التحتية وكارثة إنسانية غير مسبوقة، بحسب مصادر رسمية فلسطينية وأممية.

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
ارتفاع حصيلة المعتقلين بالضفة إلى 7305 فلسطينيين منذ 7 أكتوبر
فبراير 28, 2024
<div style="text-align:right">ارتفعت حصيلة المعتقلين في الضفة الغربية إلى 7305 منذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، وذلك بعد اعتقال جيش الاحتلال الإسرائيلي 35 فلسطينيا الليلة الماضية. وأفاد بيان مشترك، لهيئة شؤون الأسرى والمحررين (حكومية) ونادي الأسير الفلسطيني (أهلي)، اليوم الأربعاء. بأن "حصيلة الاعتقالات بعد السابع من أكتوبر ارتفعت إلى نحو 7305، تشمل من جرى اعتقالهم من المنازل</div>
إعلام أمريكي: الإدارة الأمريكية تهدد إسرائيل بوقف تزويدها بالأسلحة
فبراير 28, 2024
<div style="text-align:right">زعمت وسائل إعلام أمريكية أن إدارة الرئيس جو بايدن منحت إسرائيل مهلة حتى منتصف آذار/مارس المقبل، لتوقيع رسالة التزام بالقانون الدولي بشأن استخدام الأسلحة الأمريكية والسماح بدخول المساعدات لغزة. وذكر موقع /أكسيوس/ الأمريكي نقلا عن ثلاثة مسؤولين أمريكيين وإسرائيليين، أن "الإدارة الأمريكية ستوقف عمليات نقل الأسلحة إلى إسرائيل إذا لم تقدم تل أبيب الضمانات بالموعد</div>
ارتفاع حصيلة الشهداء في قطاع غزة إلى 29954 منذ بدء العدوان
فبراير 28, 2024
<div style="text-align:right">أعلنت وزارة الصحة في غزة، اليوم الأربعاء، عن ارتفاع حصيلة الشهداء في القطاع إلى 29954، غالبيتهم من الأطفال والنساء، منذ بدء عدوان الاحتلال الإسرائيلي في السابع من تشرين الأول/أكتوبر الماضي. وأضافت الوزارة، في بيان، أن "حصيلة الإصابات ارتفعت إلى 70325 منذ بدء العدوان، في حين لا يزال آلاف الضحايا تحت الأنقاض". وأشارت إلى أن قوات</div>
تجمع أردني: جرائم إسرائيل بحق الصحفيين الفلسطينيين مذبحة تاريخية
فبراير 28, 2024
<div style="text-align:right">  دان تجمع "صحفيون أردنيون من أجل فلسطين" استمرار الاحتلال الإسرائيلي بقتل الصحفيين في فلسطين، واصفا ما يحدث من استهداف متعمد، وممنهج بأنه "مذبحة لم تسبق عبر التاريخ".   وطالبت اللجنة التحضيرية لتجمع "صحفيون أردنيون من أجل فلسطين" في أول بيان لها إلى "تدابير، وإجراءات ملموسة على أرض الواقع تحمي الصحفيين، وتوقف عمليات القتل المتعمد</div>
نهاية رجل شجاع سيبقى في الذاكرة (بورتريه)
فبراير 28, 2024
<div style="text-align:right">مغردون يصفونه بـ"بوعزيزي أميركا" تشبيها بالشاب التونسي محمد بوعزيزي الذي أضرم النار في نفسه أمام مقر ولاية "سيدي بوزيد" بتونس عام 2011 وهو ما فجر "الربيع العربي" في عام 2011. "بوعزيزي أميركا" لم يكن يدري أنه سيصبح أيقونة فلسطينية وعالمية في أقل من 24 ساعة، حين أضرم النار في نفسه خارج مقر السفارة الإسرائيلية في</div>
كتائب "القسام" تقصف من جنوبي لبنان أهدافا للاحتلال شمالي فلسطين المحتلة
فبراير 28, 2024
<div style="text-align:right">قصفت كتائب "القسام" الجناح العسكري لحركة "حماس" من جنوبي لبنان، مقر قيادة اللواء الشرقي (769)  "معسكر غيبور " و"ثكنة المطار في بيت هلل" شمال فلسطين المحتلة برشقتين صاروخيتين مكونتين من 40 صاروخ غراد. وقالت "القسام" في تصريح صحفي، تلقته "قدس برس"، اليوم الأربعاء، أن القصف يأتي "في سياق الرد على المجازر الصهيونية بحق المدنيين في</div>