رئيس الوزراء القطري: الطريق الوحيد لوقف هجمات الحوثيين هو إنهاء الحرب في غزة

شدد على أن مشاريع التطبيع لا جدوى لها ما لم تحل القضية الفلسطينية
قال رئيس الوزراء القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل الثاني، يوم الثلاثاء، إن الضربات التي تقودها الولايات المتحدة لن تمنع "جماعة أنصار الله - الحوثيين" في اليمن، من مهاجمة السفن في البحر الأحمر، وإن السبيل الفعال الوحيد لوقف هذه الهجمات هو إنهاء الحرب في غزة.
 
وقال آل ثاني، الذي كان يتحدث أمام "المنتدى الاقتصادي العالمي" في دافوس بسويسرا، إن الحرب هي "القضية الحقيقية التي تؤجج التوترات في جميع أنحاء الشرق الأوسط".
 
وشدد على أنه "إذا ركزنا فقط على الأعراض، ولم نعالج المشكلة الحقيقية، فسيكون ذلك مؤقتاً"، معتبراً أن الحملة العسكرية التي قادتها الولايات المتحدة في اليمن نهاية الأسبوع الماضي ستخلق "خطراً كبيراً لمزيد من التصعيد".
 
وأعاد رئيس الوزراء القطري، التأكيد على أنه "من أجل معالجة التهديد الذي يشكله الحوثيون - الذين غذت هجماتهم شعبيتهم المحلية والإقليمية - يجب على المجتمع الدولي التركيز على الدبلوماسية وحل الصراع الرئيسي في غزة... بمجرد نزع فتيلها، أعتقد أنه سيُنْزَع فتيل كل شيء آخر".
 
وتحدث الشيخ آل ثاني، عن مشاريع التطبيع الأمريكية بين الدول العربية و"إسرائيل"، قائلا إن تلك المشاريع "لن تفعل الكثير لترويض الصراع في المنطقة، ما لم تُنْشَأ دولة فلسطينية... ولا تزال الحكومة الإسرائيلية ترفض علنا هذه الفكرة".
 
وأضاف أن رد فعل المجتمع الدولي على الحرب في غزة كان "مخيبا للآمال للغاية بالنسبة للمنطقة وشعوب المنطقة".
 
"ما هو نوع الجيل الذي نتوقعه في منطقتنا - أو حتى في أوروبا أو أي مكان آخر - يشاهد كل هذه الصور ويرى العالم يصمت عنها؟" هو قال. "لن يؤدي إلا إلى الغضب والغضب."
وانطلقت، أمس الاثنين، أعمال "المنتدى الاقتصادي العالمي" في منتجع دافوس السويسري، تحت شعار "إعادة بناء الثقة".
 
وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
"هيئة الأسرى": الأسرى في سجن "ريمون" يتعرضون لعقوبات انتقامية مشددة
أبريل 22, 2024
قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين (تابعة للسلطة)، الاثنين، إن "الأسرى في سجن (ريمون) الإسرائيلي، يتعرضون لانتهاكات وعقوبات انتقامية مشددة". واستندت الهيئة في تقرير لها، إلى شهادة محاميها عند زيارته لأسير، إذ "تبين أنه تعرض للضرب الشديد على أنحاء جسده كافة، من قبل أفراد قوات (النحشون)، ما أدى لإصابته برضوض وكدمات بعد نقله من زنازين سجن
الكويت.. "مبادرون لأجل فلسطين" يكرم الوفد الطبي العائد من غزة
أبريل 22, 2024
أقام تجمع "مبادرون لأجل فلسطين" في الكويت، الإثنين، حفل تكريم في جمعية المعلمين، للوفد الطبي العائد من قطاع غزة، بحضور جمع من أفراد المجتمع الكويتي وأبناء الجالية الفلسطينية. وقال المسؤول الإعلامي للتجمع يوسف الكندري، إن "هذا الحفل جاء لتكريم مجموعة من الأطباء والجمعيات الخيرية الذين ذهبوا إلى غزة لمد يد العون والمساندة لأهل القطاع. وأوضح
مصر تطالب بتحقيق دولي بالمقابر الجماعية في قطاع غزة
أبريل 22, 2024
طالبت مصر، الاثنين، بضرورة إجراء تحقيق دولي، بعد الكشف عن مجازر ومقابر جماعية ارتكبها جيش الاحتلال الإسرائيلي في ساحات مجمع ناصر الطبي بمدينة خان يونس، جنوبي قطاع غزة. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية، أحمد أبو زيد، إنه "يجب التدخل الفوري من قبل المجتمع الدولي لوقف الانتهاكات وإجراء التحقيقات اللازمة للمساءلة ومحاسبة مرتكبيها". وأضاف أنه
الأمم المتحدة توافق على توصيات لجنة مستقلة بشأن عمل "الأونروا"
أبريل 22, 2024
قالت الأمم المتحدة، الاثنين، إن أمينها العام أنطونيو غوتيريش، يقبل بالتوصيات الواردة في تقرير قدمته لجنة مستقلة بشأن عمل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا). وأعرب غوتيريش، عن "امتنانه للسيدة كاثرين كولونا، التي قدمت له يوم السبت تقريرها النهائي كرئيسة لمجموعة المراجعة المستقلة "للأونروا"، بعنوان "مراجعة مستقلة للآليات والإجراءات لضمان التزام الأونروا بمبدأ الحياد الإنساني".
ارتفاع عدد جثامين الشهداء المنتشلة من مجمع ناصر الطبي إلى 293
أبريل 22, 2024
كشف مكتب الإعلام الحكومي في قطاع غزة، الاثنين، عن انتشال جثامين 72شهيدا جديدة من مقبرة جماعية اكتشفت في مجمع ناصر الطبي بمدينة خان يونس شمالي القطاع، بعد انسحاب قوات الاحتلال الإسرائيلي من هناك. وقال المكتب في بيان، إنه "جرى التعرف على جثامين 42 شهيدا، فيما لم يتم التعرف على البقية". وأضاف أن "عدد الجثامين التي
السلطة الفلسطينية تطلب عقد اجتماع طارئ لمجلس الجامعة العربية
أبريل 22, 2024
أعلن المندوب الدائم للسلطة الفلسطينية لدى جامعة الدول العربية مهند العكلوك، أنه تقدم بطلب "عقد دورة غير عادية لمجلس الجامعة على مستوى المندوبين الدائمين في أقرب وقت ممكن". وقال السفير العكلوك في تصريح نقلته وكالة /وفا/ الرسمية، إن "طلب هذا الاجتماع يأتي في ضوء استمرار جريمة الإبادة الجماعية ضد الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، وتصاعد