الرئيس الأمريكي: المساعدات الإنسانية لغزة لا يمكن أن تكون ورقة مساومة

وجه الجيش لإنشاء ميناء مؤقت بغزة لإيصال المساعدات

أكّد الرئيس الأمريكي جو بايدن أن "المساعدات الإنسانية لقطاع غزة لا يمكن أن تكون ورقة مساومة"، داعيا دولة الاحتلال إلى السماح بدخول المزيد من المساعدات إلى قطاع غزة.

وخلال إلقائه خطاب "حالة الاتحاد" أمام الكونغرس، الذي يعتبر الأخير له خلال رئاسته الحالية وقبل الانتخابات القادمة في نوفمبر/تشرين الثاني، أشار بايدن إلى استمرار العمل بلا كلل للتوصل لوقف إطلاق نار فوري في غزة، داعياً إلى "وقف فوري لإطلاق النار لمدة ستة أسابيع" بين إسرائيل وحماس.

وقال بايدن إنه وجه الجيش بإنشاء ميناء مؤقت في غزة لإيصال مزيد من المساعدات الإنسانية بحرا إلى القطاع، وسيكون الرصيف المؤقت قادرا على استقبال سفن كبيرة تحمل الغذاء والماء والدواء وملاجئ مؤقتة.

يأتي ذلك بعد وصول محادثات القاهرة إلى طريق مسدود، ومغادرة وفد حركة "حماس" العاصمة المصرية، بعد مشاورات بشأن وقف لإطلاق النار في غزة بوساطة مصرية، قطرية وأمريكية.

وطالب بايدن "حماس" بإلقاء السلاح وتسليم المتورطين في الهجوم. وأضاف: "من حق إسرائيل أن تلاحق "حماس" ويمكن أن تنهي "حماس" الصراع اليوم إذا قامت بإطلاق سراح الرهائن وإلقاء السلاح".

ووجه بايدن رسالة إلى إسرائيل: "أقول لقادة إسرائيل إنه يجب أن تكون حماية أرواح الأبرياء أولوية" وذلك بعدما توعّد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بمواصلة القتال ضد "حماس" في غزة، متحدياً بذلك ضغوطا دولية متصاعدة من أجل وقف إطلاق النار.

وقال بايدن إن القوات الأمريكية لن تنتشر على الأرض في قطاع غزة الذي يتعرض لقصف إسرائيلي متواصل.

ويأتي تصريح الرئيس الأمريكي، في ظل سياسة التجويع، التي تتبعها حكومة الاحتلال في قطاع غزة، وسط ارتقاء عدد من الشهداء، لاسيما من الأطفال بسبب انتشار المجاعة شمالي غزة.

ولليوم 154 على التوالي يواصل جيش الاحتلال عدوانه على قطاع غزة، بمساندة أميركية وأوروبية، حيث تقصف طائراته محيط المستشفيات والبنايات والأبراج ومنازل المدنيين الفلسطينيين وتدمرها فوق رؤوس ساكنيها، ويمنع دخول الماء والغذاء والدواء والوقود.

وأدى العدوان المستمر للاحتلال على غزة، إلى ارتقاء 30 ألفا و800 شهيد، وإصابة 72 ألفا و298 شخصا، إلى جانب نزوح نحو 85 بالمئة من سكان القطاع، بحسب سلطات القطاع وهيئات ومنظمات أممية.

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
استقالة رئيس شعبة الاستخبارات في جيش الاحتلال بسبب إخفاقات الـ7 أكتوبر الماضي
أبريل 22, 2024
أعلن رئيس شعبة الاستخبارات في جيش الاحتلال المعروفة باسم "أمان" أهارون حاليفا اليوم الاثنين، استقالته من منصبه بعد فشل الهيئة في التعامل مع هجوم 7 تشرين أول/ أكتوبر، والذي شنته حركة "حماس" على قوات الجيش والمستوطنات المحاذية لقطاع عزة.  وقال حاليفا في كتاب استقالته الذي وجهه إلى رئيس اركان جيش الاحتلال وإلى وزير الجيش: إن
الاحتلال يعتقل 25 فلسطينا من الضفة
أبريل 22, 2024
اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، منذ مساء أمس، وحتى اليوم الاثنين، 25 فلسطينيا على الأقل من الضّفة، بينهم معتقلون سابقون. وأوضحت هيئة شؤون الأسرى والمحررين (حكومي)، ونادي الأسير (مستقل)، أن عمليات الاعتقال تركزت في مدينتي نابلس، وجنين، فيما توزعت بقية الاعتقالات على مدن، بيت لحم، الخليل، طوباس، وقلقيلية، والقدس، رافقها عمليات تنكيل واسعة، واعتداءات بالضرب المبرّح،
الاحتلال يدعي اعتقال منفذي عملية الدهس في القدس صباح اليوم
أبريل 22, 2024
زعمت شرطة الاحتلال، أنه تم اعتقال منفذي عملية الدهس صباح اليوم الاثنين، بعد ملاحقة واسعة لهما، دون أن تذكر هويتهما. ووفق بيان شرطة الاحتلال، أصيب مستوطنان بجروح طفيفة الى متوسطة بعد أن صدمتهما سيارة، في شارعين منفصلين في القدس المحتلة. وأضافت أن المنفذين، هربا من المكان مشيا على الأقدام، تاركيْن بندقية "كارلو" ومشط ذخيرة بعد
حزب الله يعلن إسقاط مسيرة إسرائيلية جنوبي لبنان من نوع (هيرمز 450)
أبريل 22, 2024
أعلن حزب الله اللبناني مساء أمس الأحد أنه أسقط طائرة إسرائيلية مسيرة جنوب لبنان. وقال الحزب في بيان له إن "الطائرة التي أسقطت في أجواء منطقة العيشية في جنوب لبنان "كانت تقوم باعتداءاتها على أهلنا الشرفاء والصامدين".‏ وأفاد الحزب في بيانه بأن الطائرة المسيرة التي تم إسقاطها من نوع "هيرمز 450". وطائرة (هيرمز 450) هي
إعلام عبري: سموتريش يسعى لشرعنة (68) بؤرة استيطانية في الضفة الغربية
أبريل 22, 2024
كشفت وسائل إعلام عبرية، أن وزير المالية اليميني المتطرف بتسلئيل سموتريش، الذي يشغل أيضًا منصب وزير في وزارة الجيش، يسعى لبدء عملية إضفاء الشرعية على 68 بؤرة استيطانية غير قانونية (حسب القانون الإسرائيلي) في الضفة الغربية المحتلة، في ما سيكون أحد أكثر التوسعات دراماتيكية للحركة الاستيطانية منذ عقود. ووفقا للقناة /12/ العبرية، فإن سموتريش، الذي
إعلام عبري: قوات الاحتلال تعتقل الفلسطيني أحمد دوابشة بزعم قتله لمستوطن
أبريل 22, 2024
أعلنت وسائل إعلام إسرائيلية اعتقال قوات الاحتلال الإسرائيلي الشاب الفلسطيني أحمد دوابشة (21 عامًا) من قرية "دوما" بنابلس شمالي الضفة الغربية، بدعوى مسؤوليته عن مقتل المستوطن بنيامين احيمائير. وقالت صحيفة /يديعوت أحرونوت/ العبرية إن الجيش الإسرائيلي اعتقل دوابشة المسؤول قتل المستوطن الذي فقدت آثاره في قرية المغير يوم 12 أبريل الجاري. وزعم جيش الاحتلال أن