من داخل سجون الاحتلال.. "دويك" يكشف عن تفاقم أوضاع الأسرى الفلسطينيين

أكد رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني السابق عزيز دويك (75 عاما)، أن "الأسرى في سجون الاحتلال يعيشون ظروفا بالغة الصعوبة والتعقيد، في ظل تعاظم الانتهاكات بحقهم من قبل إدارة السجون".

ولفت دويك في حديث للمحامي حسن عبادي، الذي زاره في سجن النقب الصحراوي إلى أن "حلول شهر رمضان لم يشهد أيّ تغيير، إذ لا يحصل الأسرى إلا على وجبة طعام واحدة وقت الإفطار، كما أنهم محرومون من التمر أو أي نوع من المربى أو الحساء، ويقدم إليهم الأرز غير المطهوّ".

وأضاف "الطعام شحيح، ونحن نضطر إلى إبقاء جزء من وجبة الإفطار حتى السحور، نحصل على كوب واحد من الشاي في اليوم، والأهم أننا ممنوعون من سماع صوت الأذان عند موعد الإفطار أو صلاة التراويح خارج الغرفة. وفي حال سماعه، يُعتدى على الأسرى".

وأشار إلى أنه "قبل يومين، هدد الأسرى بالإضراب عن الطعام، لتسمح إدارة السجون بإدخال مصحف واحد لكل غرفة، وإعادة التيار الكهربائي من الساعة الخامسة عصراً وحتى العاشرة ليلاً في سجن النقب".

في المقابل، أكّد دويك، أن إدارة السجون "عزلت الأسير جمال أبو الهيجاء لأنه أذّن في سجن الجلبوع". 

كما أشار المحامي الذي تمكن من لقاء عدد من الأسرى إلى أنهم "يعانون من أمراض عدة مثل الجلدية والإمساك، وأن الكثير منهم خسر من الوزن ليس أقل من 20 كيلوغراماً".

وأضاف "السجون تُفتش ليل نهار، حيث تسحب الفرشات والبطانيات وينام الأسرى على الأرض، الطقوس الرمضانية ممنوعة، من بينها التكبير والأذان والسحور، ومن يخالف يُعزل".

واعتقلت قوات الاحتلال دويك في 17 تشرين الأول/أكتوبر الماضي، وصدر بحقه قرار اعتقال إداري لمدة 6 أشهر.

والاعتقال الإداري، قرار حبس بأمر عسكري بدعوى وجود "تهديد أمني"، دون توجيه لائحة اتهام، يمتد إلى 6 أشهر قابلة للتمديد.

وتولى الدويك، وهو من مدينة الخليل، جنوب الضفة الغربية، رئاسة المجلس التشريعي منذ فوز حركة المقاومة الإسلامية "حماس" بأغلبية مقاعد المجلس في الانتخابات البرلمانية عام 2006، لكن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس أعلن أن "المحكمة الدستورية في رام الله قررت حل المجلس أواخر 2018".

ويصعد جيش الاحتلال من عدوانه وجرائمه بحق الأسرى بالضفة الغربية، والقدس المحتلة، بالإضافة لاقتحامه المدن والبلدات والقرى والمخيمات، إلى جانب استهدافه الفلسطينيين بالرصاص الحي بشكل مباشر، ما أدى إلى استشهاد المئات، واعتقال الآلاف، حيث ارتفعت حصيلة الاعتقالات منذ بدء العدوان على غزة، في الـ7 من تشرين الأول/أكتوبر الماضي، إلى نحو 7670 فلسطينياً.

وتواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي، مدعومة من الولايات المتحدة وأوروبا، ارتكاب جريمة الإبادة الجماعية في قطاع غزة، لليوم الـ 165 تواليًا، عبر شن عشرات الغارات الجوية والقصف المدفعي، والأحزمة النارية مع ارتكاب مجازر دامية ضد المدنيين، وتنفيذ جرائم مروعة في مناطق التوغل، وسط وضع إنساني كارثي نتيجة الحصار ونزوح أكثر من 90 بالمئة من السكان.

وأدى العدوان حتى اليوم إلى استشهاد 31 ألفا و819 فلسطينيا، و إصابة 73 ألفا و934 آخرين.

 

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
مستوطنون يهاجمون مركبات الفلسطينيين جنوب نابلس وغربها
أبريل 13, 2024
هاجم مستوطنون، مساء اليوم السبت، مركبات الفلسطينيين بالحجارة على الحواجز العسكرية جنوب مدينة نابلس وغربها، شمال الضفة الغربية. وأفاد شهود عيان بأن "عددا من المستوطنين هاجموا المركبات بالحجارة، قرب مفترق (الطنيب) غرب المدينة، وعلى حاجز عورتا العسكري جنوبا". وأدى هجوم  المستوطنين الأخير إلى استشهاد الشاب جهاد عفيف أبو عليا في بلدة المغير قضاء رام الله،
(محدث) جيش الاحتلال: التصدي للهجوم الإيراني لن يكون 100%
أبريل 13, 2024
قالت /هيئة البث/ العبرية إن مسؤولين أكدوا "بدء الهجوم الإيراني على (إسرائيل)". وأضافت اليوم السبت، أن "مسؤولين (إسرائيليين) أكدوا بدء الهجوم الإيراني عبر إطلاق عشرات المسيّرات باتجاه (إسرائيل)". وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي "نحاول أن نمنع وصول المسيرات الإيرانية إلى (إسرائيل)، لكن ننبه إلى أن الدفاع لن يكون 100%". بدورها قالت وسائل إعلام عراقية
3 شهداء و55 إصابة في الضفة خلال أقل من 48 ساعة
أبريل 13, 2024
أعلنت وزارة الصحة (تابعة للسلطة الفلسطينية)، مساء اليوم السبت، "استشهاد 3 فلسطينيين في الضفة الغربية، منذ فجر أمس الجمعة، ليرتفع عدد الشهداء في الضفة منذ بدء عدوان الاحتلال الإسرائيلي على الضفة الغربية، في السابع من تشرين الأول/أكتوبر الماضي، إلى 463 شهيدا، بالإضافة إلى إصابة أكثر من 4800 آخرين. وأفادت في بيان صحفي تلقته "قدس برس"،
جيش الاحتلال يعلن وقف الأنشطة الدراسية في فلسطين المحتلة ابتداء من الليلة
أبريل 13, 2024
أعلن المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي، وقف الأنشطة الدراسية في فلسطين المحتلة ابتداء من الليلة. وأضاف في بيان صحفي اليوم السبت، أن "قواتنا جاهزة للرد على أي ضربات إيرانية محتملة، وأن كل أذرع الجيش في أتم الاستعداد، وننسق مع الولايات المتحدة وشركائنا بشأن إيران". وأشار إلى أن "استيلاء إيران على سفينة الشحن اليوم عمل يهدد
بعد احتجازها سفينة تابعة للاحتلال.. هل ستجبر إيران الأمريكيين على التفاوض؟
أبريل 13, 2024
في حادثة لم تكن الأولى من نوعها، احتجز الحرس الثوري الإيراني صباح اليوم السبت سفينة شحن تابعة للاحتلال الإسرائيلي، في مضيق هرمز، إلا أن هذه الخطوة جاءت بعد التحذيرات الأمريكية المتصاعدة برد إيراني وشيك على استهداف قنصليتها في العاصمة السورية دمشق مؤخرا. ويرى المحلل السياسي مأمون أبو عامر أن "خطوة احتجاز السفينة ليست معزولة عن
عقب هجوم المستوطنين .. ناشطون يتساءلون أين أجهزة أمن السلطة!
أبريل 13, 2024
في الوقت الذي يواصل فيه مئات المستوطنين بحماية جيش الاحتلال منذ أمس الجمعة هجومهم على بلدات وقرى شمال شرق مدينة رام الله، وسط الضفة الغربية وجنوب مدينة نابلس، تعالت الأصوات المنتقدة لأداء السلطة الفلسطينية وأجهزتها الأمنية التي التزمت الصمت المطبق وبقي عناصرها في مقراتهم، عوضا عن الدفاع عن أبناء شعبهم وصد الهجوم الذي يشنه المستوطنون.