خبراء: فقدان الوسيط القطري في مفاوضات "صفقة التبادل" سيؤدي إلى تعطيلها

المدهون يؤكد أن الانسحاب سيؤثر على المفاوضات وليس على "حماس"

قال الباحث الأول في مركز "الجزيرة" للدراسات بقطر، لقاء مكي: إن "فقدان الوسيط القطري في مفاوضات صفقة التبادل بين حركة "حماس" وحكومة الاحتلال، سيضر بالوساطة ذاتها، وربما سيؤدي إلى تعطيل هذه الوساطة، أو اتخاذها مساراً مختلف باتجاهات معينة".

وأكد مكي في حديث خاص لـ"قدس برس" إن "قطر كانت وسيطا نزيها ووفق الإعلانات الرسمية القطرية، وإن قطر ليست معنية أو مسؤولة عن قرارات الطرفين سواء حركة حماس أو "إسرائيل".
 
وأضاف: "كانت مهمة قطر القيام بالوساطة غير المباشرة بين الطرفين، بالإضافة لمصر والولايات المتحدة، من أجل إيجاد فرص للتسوية وتنازلات متقابلة وطرح حلول مقبولة من الطرفين، وكان هناك هدف واضح ومباشر وهو إنهاء الحرب على غزة، وإطلاق سراح الأسرى وتلبية مطالب الطرفين بشكل مقبول من كليهما".
 
وأوضح أن رئيس الوزراء القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني "أوحى بأن بلاده قد تتخلى عن دورها في الوساطة، ولم يشر بعد إلى انتهائها، وإنما تحدث عن موقف لم يشر إلى طبيعته؛ ومن ثم من السابق لأوانه الحديث عن فرضية التخلي عن الوساطة".
 
ونوه مكي أنه "في حال وجدت قطر أن وجودها في سياق هذه الوساطة يضر بصورتها وسمعتها، أو أن وجودها لم يعد مفيدا لإيجاد حل حقيقي وناجع ومقبول، وذي مصداقية بالنسبة للأطراف جميعها، وبما أن قطر تعرضت لهجوم من قبل الإسرائيليين في أكثر من مناسبة وأيضا من قبل أمريكيين لاسيما في الكونغرس وحتى في الإعلام، ومن ثم هذه الوساطة ستواجه مشكلات، وعليه فإن فرضية إنهاء الوساطة ربما تكون مطروحة، ولكنها ليست مؤكدة حتى اللحظة".
 
وحذر مكي أن "فقدان الدور القطري سيضر في الوساطة بذاتها، وسيجعل إمكانية الوصول إلى حلول تتعلق بوقف الحرب، ولو على نحو مؤقت أو إطلاق سراح الرهائن والأسرى".
 
وأشار إلى أن "ما طرحه رئيس الوزراء القطري في المؤتمر الصحفي مع وزير الخارجية التركي كان يؤشر على انزعاج قطري واضح ربما متعلق من تصريحات سيناتور أمريكي طالب قطر بالضغط على حماس، ورغم أن السفارة الأمريكية أوضحت في بيان لها أن قطر ليست معنية بالضغط على أي طرف".
 
وأكد مكي أن "الضغوط إذا ما مورست يجب أن تمارس على الطرفين، وإلا ستكون الوساطة غير نزيهة. وقطر غير معنية بأن تجبر حماس إن كانت تستطيع أو تريد ذلك على تقديم تنازلات تتعلق بمستقبلها ومستقبل شعبها ومستقبل القضية الفلسطينية، بدون تنازلات مقابلة من قبل "إسرائيل"، تفضي إلى تسوية دائمة".
 
وعن إمكانية دخول وسيط عربي آخر في حال انسحبت قطر، قال مكي: "لا يمكنني الجزم بأن مصر قد تظل وحدها في الوساطة في حال انسحبت قطر، لكنه أشار إلى إمكانية دخول تركيا كطرف وسيط حسب ما تحدث به وزير الخارجية التركي".
 
وأشار إلى أن رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" إسماعيل هنية "سيزور أنقرة بعد لقائه هاكان فيدان في الدوحة، ومن ثم قد يكون هناك دور تركي مقبل، وقد يتجاوز هذا الدور مسألة الوساطات الحالية، لافتا أن المقاربة التركية تتعلق ليس فقط بالهدنة، وإنما بمستقبل حركة حماس وجناحها العسكري، وهذا مستوى مختلف من الوساطات".
 
وأوضح: "هنا نحن نتحدث عن تسويات شاملة وذات بعد مختلف عن قضايا وقف إطلاق النار أو ما يتعلق بإنهاء الحرب الحالية". وأضاف "يبدو أن هناك رغبة غربية بإشراك تركيا في جهود الوساطة، لذلك ستختلف الرؤية وطبيعة الوساطة بشكل عام".
 
من جانبه قال المحلل السياسي الفلسطيني إبراهيم المدهون، أن الدور القطري في الوساطة بين "حماس" والاحتلال "مهم ومركزي، ولا يوجد تعويض له".
 
وعدد المدهون في حديث مع "قدس برس" ما اعتبره ميزات الوسيط القطري قائلا إنها "تمتلك خبرة جيدة في التعامل مع المقاومة، بالإضافة إلى أنها تفهم العقلية الأمريكية، وتستطيع أن تتعاطى مع المعادلات الإقليمية والدولية".
 
وعن الأثر المتوقع لغياب دور الوسيط القطري، قال المدهون إنه "لا شك في أن الأثر سيكون على دور الوساطة بشكل عام، وليس على حركة حماس، لأنها حركة تعتمد على الميدان، وعلى سلاحها وعلى موقفها، ولن تتعرض لضغوط" على حد قوله.
 
وأضاف "من سيأتي كوسيط، ستكون حماس واضحة معه وفق رؤيتها التي تعتمد على وقف العدوان وانسحاب الاحتلال".
 
وأعرب عن اعتقاده أنه "من الصعب تعويض الدور القطري بأي دولة عربية أخرى... الدوحة على تواصل مستمر مع حماس، ولها قدرة على إيصال الرسائل بحيادية، فيما الدول العربية الأخرى لديها إشكالية في التواصل مع الحركة، باستثناء مصر" وفق ما يرى.
 
وعن احتمالية دخول تركيا كوسيط قال المدهون إن "ذلك ممكن، لكنه يحتاج إلى وقت حتى تتحول إلى ممارسة دور وازن"، مشددا على أن الوسيطين القطري والمصري يمثلان حاليا حالة مثالية بسبب تماسها المباشر مع "حماس".

وقالت الدوحة، الأربعاء الماضي، إن "المفاوضات تمر بمرحلة حساسة"، وأنها "تعيد تقييم دورها كوسيط"، مشيرة إلى مخاوف من تقويض جهودها من قبل من يسعون إلى "مصالح سياسية ضيقة".

وجاء الإعلان القطري بعد تصريحات لسياسي أميركي طالب بـ"إعادة تقييم" العلاقات بين الولايات المتحدة وقطر إذا فشلت الدوحة في ممارسة "الضغط" على "حماس".

 
 
وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
شهيد في غارة للاحتلال على بلدة المنصوري جنوب لبنان
مايو 20, 2024
استشهد مواطن لبناني وأصيب آخر، الاثنين، إثر غارة شنها طيران الاحتلال استهدفت دراجة نارية في بلدة المنصوري، جنوب لبنان. وقالت مصادر أمنية لبنانية، إن طائرة مسيرة للاحتلال، شنت غارة استهدفت دراجة نارية، ليستشهد على إثر ذلك مواطن ويجرح آخر. ومنذ صباح الاثنين، تشهد سماء جنوب لبنان، تحليقا مكثفا للطيران الحربي والمسير التابع للاحتلال الإسرائيلي، بالتزامن
"الإعلامي الحكومي": الاحتلال دمر مربعات سكنية كاملة في جباليا
مايو 20, 2024
قال المكتب الإعلامي الحكومي في قطاع غزة، الاثنين، إن "جرائم الاحتلال المتتالية وعدوانه المتواصل على الشعب الفلسطيني، كلف حتى اللحظة أكثر من 45 ألف شهيد ومفقود، ونحو 80 ألف جريح". وأضاف المكتب الإعلامي في بيان، أن "العدوان سبب دمارا شبه تام لمنازل وبنى تحتية ومقومات الحياة من مرافق خدماتية ومنشآت عامة، وفي مقدمتها المشافي التي
"الإعلامي الحكومي": محكمة الجنايات الدولية ساوت بين الضحية والجلاد
مايو 20, 2024
قال رئيس المكتب الإعلامي الحكومي في قطاع غزة، سلامة معروف، الاثنين، إن "إصدار مذكرات توقيف واعتقال بحق رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي ووزير دفاعه يوآف غالانت، خطوة قانونية في الاتجاه الصحيح". وأضاف معروف في بيان، أن المكتب "يقدر قرار مدعي عام المحكمة الجنائية الدولية بإصدار مذكرات توقيف واعتقال بحق اثنين من مجرمي الحرب بعدما ثبت تورطهما
مراسلنا: شهداء وجرحى في قصف الاحتلال مناطق متفرقة في رفح
مايو 20, 2024
أفاد مراسل "قدس برس"، باستشهاد عدد من الفلسطينيين وإصابة آخرين، مساء اليوم الاثنين، في قصف للاحتلال الإسرائيلي على مدينة رفح، جنوب قطاع غزة. وأضاف أن 3 من الشهداء ارتقوا بعد قصف قوات الاحتلال منزلا لعائلة أبو عزوم وسط مدينة رفح، فيما أصيب آخرون جراء غارة استهدفت منزلا لعائلة طباسي شمال رفح. ومنذ السادس من الشهر
الأردن: أطباء وممرضون أردنيون عالقون في غزة بعد احتلال معبر رفح
مايو 20, 2024
أعلنت وزارة الخارجية الأردنية، الاثنين، أن عددا من الأطباء والممرضين الأردنيين ليس بوسعهم مغادرة غزة، بعد سيطرة جيش الاحتلال على معبر رفح الذي يربط القطاع المحاصر مع مصر. وقالت الوزارة في بيان لها، إنها "تتابع أوضاع الأطباء والممرضين الأردنيين العالقين في قطاع غزة، الذين تطوعوا للمساعدة في تقديم الرعاية الطبية للأشقاء الغزيين في المستشفى الأوروبي
"سرايا القدس": أوقعنا عددا من جنود الاحتلال بين قتيل وجريح في رفح
مايو 20, 2024
أعلنت "سرايا القدس" الجناح العسكري لحركة "الجهاد الإسلامي" أنها "فجرت عبوة ناسفة بقوة راجلة تابعة للاحتلال شرقي رفح جنوب قطاع غزة وأطلقت عليها قنابل وأوقعت أفرادها بين قتيل وجريح". وأضافت في بيان تلقته "قدس برس"، اليوم الإثنين، أنها "قصفت بوابل من قذائف الهاون تجمعا لآليات الاحتلال في موقع الإدارة المدنية شرقي مخيم جباليا شمالي القطاع".