صحيفة عبرية تتوقع هزة في أجهزة أمن الاحتلال بسبب الاستقالات المتوقعة

قالت صحيفة /يسرائيل هيوم/ العبرية اليوم الأربعاء: إنه يتوقع أن تشهد الأجهزة الأمنية الإسرائيلية المختلفة "هزة" في أعقاب الاستقالات المتوقعة في صفوفها بسبب مسؤوليتها عن الفشل في أحداث 7 تشرين اول/ أكتوبر الماضي.

وقالت الصحيفة: إن استقالة قائد شعبة الاستخبارات العسكرية في الجيش الإسرائيلي الجنرال أهارون حاليفا، فتحت الباب أمام كثير من المسؤولين في الأجهزة الأمنية والعسكرية الإسرائيلية،، وربما يسرع الأمر بالنسبة لبعضهم، بعد أن اعترفوا بمسؤوليتهم عن الفشل الأمني والاستخباراتي غير المسبوق في 7 أكتوبر، مشيرة إلى أنه من المتوقع أن تحدث استقالاتهم صدمة كبيرة في هذه الأجهزة.

وشددت الصحيفة على ضرورة أن يتحمل المستوى السياسي الإسرائيلي، وخاصة رئيس الوزراء ووزير الجيش ورئيس البرلمان "كنيست"،  المسؤولية المباشرة عن أكبر فشل أمني في تاريخ إسرائيل. وأنه يجب على الجمهور الإسرائيلي ألا يقبل بالتهرب السياسي الصريح، وعلى نتنياهو أن يتحمل المسؤولية ويعود إلى بيته.

وأكدت على أن إسرائيل بحاجة إلى قيادة سياسية واستخباراتية وأمنية جديدة.

والثلاثاء كشفت صحيفة /يديعوت أحرونوت/ العبرية، أن "ضباطا كبارا في الجيش الإسرائيلي، بينهم قادة وحدات ميدانية، يعتزمون الاستقالة".

وقالت الصحيفة، إن "الضباط يعتزمون الاستقالة على خلفية الفشل في مواجهة هجوم المقاومة الفلسطينية في السابع من تشرين الأول/أكتوبر الماضي".

وبحسب الصحيفة، فإنه من المتوقع استقالة رئيس الأركان هرتسي هاليفي، إلى جانب ضباط كبار آخرين، بينهم ما لا يقل عن 4 برتبة عميد على مستوى قادة الوحدات الميدانية.

وكان جيش الاحتلال الإسرائيلي، أعلن الاثنين، أن رئيس شعبة الاستخبارات العسكرية، أهارون حاليفا، تقدم باستقالته لرئيس الأركان، على خلفية الفشل في التنبؤ بهجوم السابع من تشرين الأول/أكتوبر، على أن تدخل الاستقالة حيز التنفيذ بعد أسابيع.

ويواصل جيش الاحتلال الإسرائيلي منذ السابع من تشرين الأول/أكتوبر الماضي، عدوانه على قطاع غزة، بمساندة أميركية وأوروبية، حيث تقصف طائراته محيط المستشفيات والبنايات والأبراج ومنازل المدنيين الفلسطينيين وتدمرها فوق رؤوس ساكنيها، ويمنع دخول الماء والغذاء والدواء والوقود.

وأدى العدوان المستمر للاحتلال على غزة، إلى ارتقاء 34 ألفا و183 شهيدا، وإصابة 77 ألفا و143 شخصا، إلى جانب نزوح نحو 1.7 مليون شخص من سكان القطاع، بحسب بيانات منظمة الأمم المتحدة.

 
وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
ألمانيا تدعو الاحتلال الإسرائيلي إلى الالتزام بالقانون الدولي
مايو 28, 2024
قال المستشار الألماني أولاف شولتس، إننا على "اتصال وثيق مع الوسطاء في الولايات المتحدة ومصر وقطر وممتنون جدا لجهودهم الدؤوبة". وأضاف في تصريح تلقته "قدس برس"، اليوم الثلاثاء، "أقول بوضوح تام إنه يجب على (إسرائيل) أن تلتزم بالقانون الدولي في تصرفاتها بغزة". وأشار إلى أن حكومة الاحتلال تتحمل "مسؤولية ضمان وصول المساعدات الضرورية إلى قطاع
غوتيريش: أشعر بالحزن الشديد لصور الأطفال في رفح
مايو 28, 2024
أعرب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، الثلاثاء، عن شعوره "بالحزن الشديد لصور القتلى والجرحى، ومن بينهم العديد من الأطفال الصغار في منطقة رفح"، جنوبي قطاع غزة. وشدد غوتيرش في بيان صدر باسمه، على "ضرورة توقف الرعب والمعاناة على الفور". وأدان غوتيريش بأشد العبارات، "الغارات الجوية التي وقعت في 26 أيار/مايو على مدينة رفح، والتي
نصرة لغزة.. طلاب فلسطينيون يتظاهرون داخل الجامعة "العبرية" بالقدس المحتلة
مايو 28, 2024
نظم طلاب فلسطينيون تظاهرة، اليوم الثلاثاء، داخل الجامعة "العبرية" بالقدس المحتلة، في ذكرى النكبة، ونصرة لقطاع غزة الذي يتعرض لعدوان الاحتلال الإسرائيلي منذ 235 يوما. ورفع الطلاب والطالبات لافتات ضخمة لذكرى النكبة وصورا وأعلام فلسطين، ورددوا شعارات نصرة لقطاع غزة وهتافات "بالروح بالدم نفديك يا غزة" ونشيد موطني. وحاول طلاب "إسرائيليون" التشويش على تظاهرة الطلاب
مستشفى العودة: نعاني من نقص حاد في الدواء والمستلزمات الطبية والوقود والمياه
مايو 28, 2024
قال القائم بأعمال مدير مستشفى العودة في غزة، محمد صالحة، الثلاثاء، إن جيش الاحتلال الإسرائيلي يواصل حصاره المشدد على المستشفى لليوم العاشر على التوالي منذ بدء العدوان على مخيم جباليا شمال قطاع غزة. ودعا صالحة في بيان صحفي، المنظمات الدولية ومنظمة الصحة العالمية "للتدخل العاجل وإدخال المستلزمات من مياه وغذاء ومستلزمات طبية إلى المستشفى الوحيد
"الصحة العالمية": 11 آلاف شخص في غزة يحتاجون إلى إجلاء طبي عاجل
مايو 28, 2024
أعلنت منظمة الصحة العالمية (تابعة للأمم المتحدة)، الثلاثاء، أن عمليات الإجلاء لدواع طبية، التي تشتد الحاجة إليها من غزة والتي كانت محدودة في الأساس، "توقفت تماما بعد هجوم إسرائيل العسكري على رفح قبل ثلاثة أسابيع". وقالت المتحدثة باسم المنظمة مارغريت هاريس، إنه "منذ أن شنت إسرائيل هجومها العسكري على مدينة رفح الجنوبية المكتظة مطلع ايار/مايو،
"الإعلام الحكومي" في غزة: الاحتلال قتل 72 نازحا خلال 48 ساعة
مايو 28, 2024
قال المكتب الإعلامي الحكومي بغزة اليوم الثلاثاء، إن "جيش الاحتلال قتل 72 نازحا خلال 48 ساعة بقصف خيامهم في مناطق زعم أنها آمنة". بدوره أفاد الدفاع المدني بغزة، أن "أغلب شهداء مجزرة (مواصي رفح)، جنوب قطاع غزة، أطفال ونساء". وقال الناطق باسم الدفاع المدني بقطاع غزة في تصريح صحفي اليوم الثلاثاء، إن "عدد الشهداء في