إعلام عبري: نتنياهو حاول التفاوض مع حركة الجهاد الإسلامي

زعمت صحيفة/معاريف/ العبرية اليوم الثلاثاء، أن رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو، أجرى محادثات غير مباشرة مع كبار مسؤولي حركة الجهاد الإسلامي بشأن المفاوضات حول صفقة الأسرى، ووقف إطلاق النار في غزة، من وراء ظهر السنوار (رئيس حركة حماس في قطاع غزة).

ونقلت عن  مصدر دبلوماسي إسرائيلي قوله: إن نتنياهو استدعى منسق الأمم المتحدة الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط،  تور وينسلاند ، إلى مكتبه، والتقى به بحضور أعضاء فريق التفاوض الإسرائيلي، وسأله لإيصال رسالة عاجلة إلى قيادة حركة الجهاد الإسلامي في بيروت، في اقتراح فتح قناة تفاوض مباشرة ومحددة، بغض النظر عما يحدث مع حماس.

وأضاف المصدر أن وينسلاند أرسل مساعده ميروسلاف زافيروف مع مساعد آخر مسؤول عن شؤون الضفة الغربية إلى بيروت السبت الماضي لنقل الاقتراح، مضيفا أن عضوي الوفد التقيا بممثل عن قيادة الجهاد الذي أبلغه لهم أن "الرد سيأتي إليهم يوم الاثنين".

وأبلغت قيادة الحركة، مساء أمس، مكتب منسق الأمم المتحدة الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط، بـ”رفضها المطلق لهذا الاقتراح”، ومن المنتظر أن ترد حماس مساء غد على مقترح صفقة الأسرى.

من جهته قال القيادي في حركة المقاومة الإسلامية "حماس" سامي أبو زهري، إن "رد الاحتلال الذي وصلنا عبر الوسطاء قيد الدراسة ومن المبكر الوصول إلى قرار بشأنه".

وأضاف أبو زهري في تصريح صحفي، أن "الحركة لن تقبل أي اتفاق لا يتضمن وقف عدوان الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة".

وشدد على أن "الحركة أكدت للأشقاء في مصر وقطر أنها جادة في التوصل لاتفاق، لكنها لن ترضخ لأي ضغوط أميركية".

والسبت، أعلنت حركة حماس، في بيان، تسلّمها رد الاحتلال الرسمي على موقف الحركة بشأن صفقة تبادل الأسرى ووقف إطلاق النار، الذي سلمته للوسيطين مصر وقطر في الـ13 نيسان/أبريل الجاري، مشيرة إلى أنها "في حال الانتهاء من دراسته ستسلم ردها (للوسطاء)".

ويواصل جيش الاحتلال الإسرائيلي منذ السابع من تشرين الأول/أكتوبر الماضي، عدوانه على قطاع غزة، بمساندة أميركية وأوروبية، حيث تقصف طائراته محيط المستشفيات والبنايات والأبراج ومنازل المدنيين الفلسطينيين وتدمرها فوق رؤوس ساكنيها، ويمنع دخول الماء والغذاء والدواء والوقود.

وأدى العدوان المستمر للاحتلال على غزة، إلى ارتقاء 34 ألفا و488 شهيدا، وإصابة 77 ألفا و643 شخصا، إلى جانب نزوح نحو 1.7 مليون شخص من سكان القطاع، بحسب بيانات منظمة الأمم المتحدة.

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
شهيد في غارة للاحتلال على بلدة المنصوري جنوب لبنان
مايو 20, 2024
استشهد مواطن لبناني وأصيب آخر، الاثنين، إثر غارة شنها طيران الاحتلال استهدفت دراجة نارية في بلدة المنصوري، جنوب لبنان. وقالت مصادر أمنية لبنانية، إن طائرة مسيرة للاحتلال، شنت غارة استهدفت دراجة نارية، ليستشهد على إثر ذلك مواطن ويجرح آخر. ومنذ صباح الاثنين، تشهد سماء جنوب لبنان، تحليقا مكثفا للطيران الحربي والمسير التابع للاحتلال الإسرائيلي، بالتزامن
"الإعلامي الحكومي": الاحتلال دمر مربعات سكنية كاملة في جباليا
مايو 20, 2024
قال المكتب الإعلامي الحكومي في قطاع غزة، الاثنين، إن "جرائم الاحتلال المتتالية وعدوانه المتواصل على الشعب الفلسطيني، كلف حتى اللحظة أكثر من 45 ألف شهيد ومفقود، ونحو 80 ألف جريح". وأضاف المكتب الإعلامي في بيان، أن "العدوان سبب دمارا شبه تام لمنازل وبنى تحتية ومقومات الحياة من مرافق خدماتية ومنشآت عامة، وفي مقدمتها المشافي التي
"الإعلامي الحكومي": محكمة الجنايات الدولية ساوت بين الضحية والجلاد
مايو 20, 2024
قال رئيس المكتب الإعلامي الحكومي في قطاع غزة، سلامة معروف، الاثنين، إن "إصدار مذكرات توقيف واعتقال بحق رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي ووزير دفاعه يوآف غالانت، خطوة قانونية في الاتجاه الصحيح". وأضاف معروف في بيان، أن المكتب "يقدر قرار مدعي عام المحكمة الجنائية الدولية بإصدار مذكرات توقيف واعتقال بحق اثنين من مجرمي الحرب بعدما ثبت تورطهما
مراسلنا: شهداء وجرحى في قصف الاحتلال مناطق متفرقة في رفح
مايو 20, 2024
أفاد مراسل "قدس برس"، باستشهاد عدد من الفلسطينيين وإصابة آخرين، مساء اليوم الاثنين، في قصف للاحتلال الإسرائيلي على مدينة رفح، جنوب قطاع غزة. وأضاف أن 3 من الشهداء ارتقوا بعد قصف قوات الاحتلال منزلا لعائلة أبو عزوم وسط مدينة رفح، فيما أصيب آخرون جراء غارة استهدفت منزلا لعائلة طباسي شمال رفح. ومنذ السادس من الشهر
الأردن: أطباء وممرضون أردنيون عالقون في غزة بعد احتلال معبر رفح
مايو 20, 2024
أعلنت وزارة الخارجية الأردنية، الاثنين، أن عددا من الأطباء والممرضين الأردنيين ليس بوسعهم مغادرة غزة، بعد سيطرة جيش الاحتلال على معبر رفح الذي يربط القطاع المحاصر مع مصر. وقالت الوزارة في بيان لها، إنها "تتابع أوضاع الأطباء والممرضين الأردنيين العالقين في قطاع غزة، الذين تطوعوا للمساعدة في تقديم الرعاية الطبية للأشقاء الغزيين في المستشفى الأوروبي
"سرايا القدس": أوقعنا عددا من جنود الاحتلال بين قتيل وجريح في رفح
مايو 20, 2024
أعلنت "سرايا القدس" الجناح العسكري لحركة "الجهاد الإسلامي" أنها "فجرت عبوة ناسفة بقوة راجلة تابعة للاحتلال شرقي رفح جنوب قطاع غزة وأطلقت عليها قنابل وأوقعت أفرادها بين قتيل وجريح". وأضافت في بيان تلقته "قدس برس"، اليوم الإثنين، أنها "قصفت بوابل من قذائف الهاون تجمعا لآليات الاحتلال في موقع الإدارة المدنية شرقي مخيم جباليا شمالي القطاع".