قياديان لـ"قدس برس": إبعاد "مرج الزهور" سجل مرحلة مهمة من النضال الفلسطيني

قال قياديان فلسطينيان إن إبعاد "مرج الزهور" (جنوب لبنان)، سجل محطة ومرحلة مهمة من مراحل النضال الفلسطيني، والتي تعد منعطفا مهما في تاريخ القضية الفلسطينية، وذلك بدخول البعد الإسلامي الذي غاب أو غيب عن هذه القضية قرابة نصف قرن من الزمان.

وأشار عضو القيادة السياسية لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، حسن شناعة، إلى أن ذكرى إبعاد مرج الزهور "أظهرت أن سياسة تفريغ الأراضي الفلسطينية من أصحابها الشرعيين هدف يسعى إليه الاحتلال الإسرائيلي من أول يوم".

وأضاف شناعة لـ"قدس برس" أن "الإبعاد بالرغم مما فيه من فظاعة وبشاعة، مكن الفلسطينيين من تحسين صورتهم في لبنان بشكل خاص، والعالم العربي كله بشكل عام".

وأردف أن إبعاد "مرج الزهور مكّن الحركة الإسلامية في فلسطين أن "تكون في دائرة الضوء، إيذانًا بمستقبل واعد لهذه الحركة، وإرهاصًا بما أعدها الله له من حمل لواء التحرير وتطهير المقدسات".

وأكد أن "تمسك الفلسطينيين بثوابتهم وحقوقهم، واستعدادهم لنصرة قضاياهم، والتفافهم حول الصّادقين من قادتهم، يختصر المسافة ويقرّب من ساعة النّصر والفرج، وقد ظهر هذا جلياً في تعاطف الأمة كلها مع المبعدين وقضيتهم العادلة".

وبيّن أن "من أهم وأبرز الدروس الثمينة في هذه المناسبة، هو أن الإبعاد وحد فكر المبعدين، وصقل نفوسهم، وعرفهم على بعضهم البعض، وأوجب عليهم التدرب على العمل الجماعي وممارسة التربية العملية في فن الجندية والقيادة، والضبط والنظام والجدية واستثمار الوقت، والأخذ بالعزيمة والتحلي بالصبر، والتخلق بأخلاق الإسلام".

واعتبر القيادي في "حماس" أن الإبعاد "مكّن الحركة الإسلامية من اكتشاف قدرات أبنائها وإبداعاتهم".

بدوره، قال مسؤول العلاقات الإسلامية في حركة "الجهاد الإسلامي" في لبنان، شكيب العينا، إن "الاحتلال ظن بإقدامه على إبعاد قادة ومجاهدي المقاومة الفلسطينية بأنه يضعف روح المقاومة في فلسطين، ويضرب مشروعيتها واستمرارها".

وتابع العينا قائلاً لـ"قدس برس" إن "العدو فوجئ بصمود هؤلاء القادة وإصرارهم على العودة، والتفاف جماهير شعبنا من اللاجئين الفلسطينيين وحلفائهم من حولهم".

ولفت إلى أن الإبعاد "ساهم بتشكيل نواة للعمل المقاوم خارج فلسطين، والذي تكامل مع العمل المقاوم داخلها، وأسس لاستراتيجية جلبت إنجازات وانتصارات جعلت قوى المقاومة أكثر حضورًا، مما أربك حسابات العدو".

ورأى القيادي في "الجهاد الإسلامي" أن "مصطلح (وحدة الساحات) بدأ يبرز ويثمر منذ ذلك الوقت، حتى وصلنا إلى يومنا هذا الذي استطاعت فيه المقاومة في معركة سيف القدس ووحدة الساحات من فرض شروطها على العدو، وكشفت نقاط ضعفه، وأرسَت قواعد جديدة للاشتباك معه لصالح شعبنا ومقاومته".

واعتبر أن هذه الذكرى "صنعت من المعاناة فرصةً لمواجهة التحديات والصعوبات، وكتابة تاريخ جديد من العمل المقاوم، خصوصًا أن شخصيات نعتز بها، وأصبحت قادة المقاومة في فلسطين اليوم، كانت من بين المبعدين آنذاك ".

ويوافق اليوم السبت، 17 كانون الأول/ ديسمبر، الذكرى الـ30 لإبعاد الاحتلال الإسرائيلي 415 من أنصار وقيادات حركتي "حماس" و"الجهاد الإسلامي" إلى منطقة "مرج الزهور" (جنوب لبنان).

وأقدمت قوات الاحتلال على إعداد قائمة بأسماء المبعدين؛ قبل أن تعتقلهم وترسلهم بشاحنات إلى "مرج الزهور"، عقب اختطاف "كتائب القسام" (لذراع العسكري لحركة حماس) في 13 كانون الأول/ديسمبر 1992، الجندي الإسرائيلي نسيم طوليدانو وقتله، بعد رفض الاحتلال الإفراج عن الشيخ أحمد ياسين (مؤسس حماس والذي استشهد في 22 آذار/ مارس 2004) وعدد من قادة الحركة.

وأمضى المبعدون في مرج الزهور أكثر من عام على الحدود اللبنانية - الفلسطينية؛ قبل أن تُجبَر سلطات الاحتلال على إعادتهم إلى أرض فلسطين بعد رفضهم الدخول إلى الأراضي اللبنانية.

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
ثاني سفينة إغاثة كويتية تبحر دعما لغزة
أبريل 12, 2024
أبحرت، اليوم الجمعة، سفينة محملة بالمساعدات الإغاثية والإنسانية الكويتية من ميناء مرسين التركي باتجاه ميناء العريش المصري، تمهيدًا لدخولها إلى قطاع غزة عبر معبر رفح البري. وقال نائب المدير العام للجمعية الكويتية للإغاثة عمر الثويني، إن السفينة أبحرت وعلى متنها حوالي 980 طن من مختلف المواد الإغاثية الرئيسية والضرورية وفي مقدمتها الغذاء والإيواء. وأضاف الثويني
"حزب الله" يعلن قصف مرابض مدفعية إسرائيلية بعشرات الصواريخ
أبريل 12, 2024
أعلن "حزب الله" اللبناني، اليوم الجمعة، قصف مرابض ‏مدفعية إسرائيلية في شمال فلسطين المحتلة، بعشرات صواريخ الكاتيوشا. وقال "حزب الله"، في بيان، إن عناصره "قصفوا مرابض ‏مدفعية العدو في الزاعورة بعشرات صواريخ الكاتيوشا، ردا على اعتداءاته على القرى الجنوبية الصامدة والمنازل المدنية وأخرها على بلدتي الطيبة وعيتا الشعب". وفي السياق، أفادت وكالة الإعلام اللبنانية الرسمية،
شهيد وإصابات وإحراق عشرات المنازل والمركبات في هجوم للمستوطنين على قرية "المغير"
أبريل 12, 2024
استشهد فلسطيني، وأصيب 18 آخرون بالرصاص الحي، اليوم الجمعة، في هجوم واسع للمستوطنين المسلحين والمحميين بقوات الاحتلال الإسرائيلي على بلدة المغير شمال شرق رام الله وسط الضفة الغربية. وقالت وزارة الصحة التابعة للسلطة الفلسطينية، في بيان، إن "شهيدا من قرية المغير وصل إلى مجمع فلسطين الطبي في مدينة رام الله"، بينما قالت جمعية الهلال الأحمر
"حماس": قصف مخيم النصيرات حلقة جديدة من حرب الإبادة الإسرائيلية ضد شعبنا
أبريل 12, 2024
نددت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، اليوم الجمعة، بالعملية العسكرية الإسرائيلية بمخيم النصيرات وسط قطاع غزة، واصفة إياها بـ"حلقة جديدة من حلقات حرب الإبادة الصهيونية ضد شعبنا الفلسطيني". وأمس الخميس، أعلن الجيش الإسرائيلي إطلاق عملية عسكرية "مباغتة" وسط قطاع غزة. وقالت "حماس" في بيان: إن "القصف المكثّف على الأحياء السكنية في مخيم النصيرات، والذي يأتي ضمن
"عيدنا بانتصار المقاومة".. مسيرة في عمّان دعما لغزة
أبريل 12, 2024
شارك مئات الأردنيين، اليوم الجمعة، بمسيرة وسط العاصمة عمّان، تضامنا مع قطاع غزة الذي يتعرض لحرب إسرائيلية منذ أشهر، ودعمًا للمقاومة، بالتزامن مع ثالث أيام عيد الفطر. وأقيمت المسيرة، من أمام المسجد الحسيني بالعاصمة، وصولاً إلى ساحة النخيل على بعد 1 كيلومتر منه، تحت شعار "عيدنا بانتصار المقاومة"، بدعوة من الملتقى الوطني لدعم المقاومة (نقابي
أمير قطر يعزي هنية في استشهاد أبنائه وأحفاده في غزة
أبريل 12, 2024
قالت حركة "حماس"، إن أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، قدم تعازيه لرئيس المكتب السياسي للحركة، إسماعيل هنية، في استشهاد عدد من أبنائه وأحفاده، جراء هجوم إسرائيلي استهدفهم في قطاع غزة. وقالت "حماس" في بيان اليوم الجمعة، إن هنية تلقى اتصالا هاتفيا من أمير دولة قطر، حيث "قدم التعازي باستشهاد ثلة من أولاده