كيف عقبت وسائل الإعلام الإسرائيلية على وفاة الرئيس الإيراني ووزير الخارجية؟

لم تخف العديد من وسائل الإعلام الإسرائيلية، ابتهاجها بوفاة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي إثر تحطم مروحيته في محافظة أذربيجان شرق إيران، فيما ضجت وسائل التواصل الاجتماعي الإسرائيلية بالتغريدات التي تعبر عن السرور بوفاة رئيسي.

وقالت صحيفة /معاريف/ العبرية في الخبر الرئيسي عن وفاة رئيسي بالقول: إنه من "الداعمين الكبار لمحور المقاومة الذي يضم تنظيمات ودولا مرتبطة بإيران ومناهضة لإسرائيل".

وقال روي كاهانوفيتش، الباحث والمحاضر في الشؤون الإيرانية بجامعة حيفا، في مقابلة مع صحيفة/معاريف/ العبرية إن وفاة وزير الخارجية الإيراني قد تكون أكثر دراماتيكية من وفاة الرئيس. وقال "على المستوى الدولي، سيكون موته أكثر أهمية بالنسبة لإسرائيل، فخلال الحرب، طاف عبد اللهيان حول العام  وحرض على إسرائبل في الأمم المتحدة وأمام الدول الأخرى".

ولفتت صحيفة/يسرائيل هيوم/ العبرية إلى أن الرئيس الإيراني الراحل، اتخذ مواقف صارمة للغاية تجاه إسرائيل، بل إنه صرح ذات مرة أنه مستعد للحفاظ على علاقات دبلوماسية مع أي دولة في العالم باستثناء إسرائيل، وفي هذا الصدد، قال رئيسي في كلمة ألقاها في طهران عام 2023 في إطار "يوم الجيش" الإيراني، إن "أي خطأ ترتكبه إسرائيل ضد إيران سيؤدي إلى رد فعل شديد من القوات الإيرانية، مما سيؤدي إلى دمار حيفا وتل أبيب".

أما صحيفة /يديعوت أحرونوت/ فأفردت تقريرا موسعا عن وزير الخارجية الإيراني وقالت: إن عبد اللهيان، تحدث كثيرًا ضد إسرائيل منذ بداية الحرب، وقام بنشاط دبلوماسي مكثف ضد إسرائيل في الأشهر الأخيرة، حيث هددها وشهر بها في كل فرصة. وقام خلال الحرب بجولات إقليمية عديدة، من بينها العراق ولبنان وسوريا وقطر، متهماً إسرائيل بزيادة التوترات في المنطقة.

وأضافت أنه بنى علاقات جيدة مع  عناصر مختلفة في "محور المقاومة".

وكانت وزارة الخارجية الإيرانية، قد نعت اليوم الإثنين، الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان، في حادث تحطم مروحية شمال شرق البلاد.

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
عائلات الأسرى الإسرائيليين تستنكر تراجع نتنياهو عن مقترح صفقة تبادل الأسرى مع "حماس"
يونيو 24, 2024
استنكرت عائلات الأسرى الإسرائيليين تراجع رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي عن مقترح صفقة تبادل الأسرى مع حركة "حماس". وقالت العائلات في بيان لها: "نشجب بشدة تراجع نتنياهو عن المقترح الإسرائيلي لصفقة التبادل"، مضيفة أن "حديث نتنياهو يعتبر تخلياً عن 120 أسيرا ويضر بالواجب الأخلاقي لإسرائيل تجاه مواطنيها". وشددت العائلات الإسرائيلية على أن "انتهاء الحرب دون استعادة
الصحة بغزة تعلن استشهاد مدير الإسعاف والطوارىء بغارة للاحتلال
يونيو 24, 2024
أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية بغزة استشهاد هاني الجعفراوي مدير الإسعاف والطوارئ بغزة نتيجة استهداف الاحتلال الإسرائيلي لعيادة الدرج بغزة. ونعت الوزارة ممثلة بوكيلها يوسف أبو الريش وكافة كوادرها، في تصريح صحفي، تلقته "قدس برس" اليوم الإثنين، "بكل فخر واعتزاز شهيدها الجعفراوي والذي مثّل مع إخوانه المسعفين نموذجا صلبا من الثبات والعزيمة والتضحية وهم يؤدون واجبهم
"الأورومتوسطي": "إسرائيل" أخرجت 75% من الأراضي الزراعية في غزة عن الخدمة
يونيو 24, 2024
قال المرصد "الأورومتوسطي" لحقوق الإنسان (مستقل مقره جنيف)، الأحد، إن "إسرائيل أخرجت أكثر من 75 بالمئة من مساحة الأراضي الزراعية عن الخدمة في قطاع غزة، إما بعزلها تمهيدا لضمها للمنطقة العازلة على نحو غير قانوني أو تدميرها وتجريفها". وأضاف المرصد في بيان، أن "الإجراءات من جانب إسرائيل، دمرت السلة الغذائية من الخضروات والفواكه واللحوم، بالإضافة
الجيش الأردني يعلن استشهاد اثنين من مرتباته في طريقهما لإيصال مساعدات إلى غزة
يونيو 23, 2024
أعلنت القوات المسلحة الأردنية، الأحد، استشهاد اثنين من مرتباتها وإصابة اثنين آخرين، وهم في طريقهم لإيصال شحنة من المساعدات إلى قطاع غزة. وقال مصدر عسكري مسؤول في القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية، في بيان تلقته "قدس برس"، إنه "وقع حادث تدهور لـ3 شاحنات عسكرية ظهر اليوم، ضمن قافلة مساعدات إغاثية وإنسانية متجهة إلى قطاع غزة،
مسؤولة أممية: محو عائلات بكاملها في غارات "إسرائيل" على غزة
يونيو 23, 2024
قالت ممثلة هيئة الأمم المتحدة للمرأة في فلسطين، مارسي غيموند، الأحد، إنه جرى "محو عائلات بكاملها في بعض الغارات الجوية على غزة، وأن كل شخص قابلته في القطاع كان لديه قصص رهيبة". وأضافت غيموند، في منشور لها على منصة "إكس"، أنها "ترى الدمار في كل مكان في غزة، والناس الذين يعيشون في مبان مدمرة ومن
الشهيد باسل الغزاوي.. ناجح في الثانوية العامة قبل انتهاء الامتحانات
يونيو 23, 2024
"ربنا أعطاه شهادة الآخرة قبل شهادات الدنيا".. بهذه الكلمات استهلت عبير الغزاوي حديثها ووصفها لمشاعرها مع بداية امتحانات الثانوية العامة، التي غُيب عنها نجلها باسل إثر ارتقائه شهيدا قبل أشهر. وبحسب والدته، فان نجلها أصيب في مقبرة الشهداء في مخيم جنين بالضفة الغربية، خلال اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي للمخيم في 25 تشرين الأول/أكتوبر الماضي، وهو