الأردن…تظاهرة نصرة لغزة تحت شعار "صمود المقاومة هزيمة المشروع الصهيوني"

شارك آلاف الأردنيين في مسيرة شعبية من أمام المسجد الحسيني، في وسط العاصمة عمان، بعد صلاة الجمعة، بمشاركة شعبية وحزبية واسعة رفضاً للعدوان على غزة، وسياسة التجويع والإبادة المتواصلة على قطاع غزة منذ نحو 8 أشهر.

وطالب المشاركون في المسيرة التي دعا إليها "الملتقى الوطني لدعم المقاومة وحماية الوطن" (حزبي نقابي) ، تحت عنوان “صمود المقاومة .. هزيمة المشروع الصهيوني” بضرورة اتخاذ قرارات حازمة، إزاء ما يجري من جرائم وحشية تجاه الأبرياء والمدنيين في قطاع غزة. وشدد المتحدثون في المسيرة على ضرورة أن تتخذ دول العالم مواقف صلبة وقوية حيال هذه الجرائم التي تعدت كل الحدود، ودعم صمود المقاومة.

وندد المشاركون في المسيرة بازدواجية المعايير الدولية تجاه القضية الفلسطينية، ورفعوا شعارات تندد بالعدوان على أبناء الشعب الفلسطيني في غزة، وطالبوا المجتمع الدولي بالضغط على الاحتلال الإسرائيلي لوقف الحرب المستعرة والمدمرة على غزة.

وفي كلمة له قال النائب في البرلمان الأردني ينال فريحات: إن "المقاومة الفلسطينية ستنتصر في معركة طوفان الأقصى"، وأضاف أن معركة طوفان الأقصى بدأت وانتهت في 7 أكتوبر بانتصار عظيم، وهذا تحقق على أيدي كتائب القسام والمقاومة الفلسطينية في قطاع غزة".

وأشار فريحات إلى أن "لدى كتائب القسام العديد من قادة الجيش الصهيوني أسرى لدى كتائب القسام، والإعلان عن أسر قائد فرقة غزة أسيراً لدى القسام يعني أن هناك الكثير من الأسرى في صفوف المقاومة الفلسطينية".

وأضاف أن ما يحصل في قطاع غزة من صمودٍ أسطوري للمقاومة الفلسطينية لا يعتبر سوى أمر معجز، والجيش الصهيوني يعلن أنه هزم فعلياً في قطاع غزة".

في سياق متصل انطلقت مسيرة حاشدة اليوم الجمعة في محافظة الزرقاء بدعوة من الحركة الإسلامية نصرة للشعب الفلسطيني في قطاع غزة.

وطالب المشاركون بوقف تصدير البضائع للاحتلال ومنع مرور الشاحنات باتجاه الأراضي المحتلة.

وفي كلمة له، قال القيادي في الحركة الإسلامية في الزرقاء الدكتور أيمن أبو الرب أن "الشعب الفلسطيني قدم عشرات الآلاف من المفقودين والمصابين والشهداء، وقدموا بيوتهم ومساجدهم، غاليةً في سبيل الله".

وقال إن "الشعب الأردني رفع شعارات الرفض للإبادة الجماعية بحق الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، لافتاً إلى أن ما فعله طلبة الجامعات في العالم خاصة في أمريكا أفضل بكثير مما فعلته الجامعة العربية لدعم غزة".

وأضاف أن غزة لم تنكسر وهي ترفع الرؤوس وتكسر قوى الاستعمار، وها هي الدول تتمرد على النظام العالمي كما فعلت جنوب إفريقيا، وغزة هي التي فتحت الباب للعالم.

ودعا أبو الرب الشعب الفلسطيني في الضفة الغربية للانتفاض في وجه العدو الصهيوني، كما طالب رجال الأمن التابع للسلطة الفلسطينية لمواجهة الاحتلال الصهيوني واستخدام ما لديهم من أسلحة في وجه العدو الصهيوني وليس في وجه المقاومين.

تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
سويسرا تدعم "أونروا" بـ11 مليون دولار
يونيو 14, 2024
أعلنت سويسرا، الجمعة، تقديم مساهمة بقيمة 10 ملايين فرنك سويسري، نحو 11.2 مليون دولار، لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا). وقالت لجنة السياسة الخارجية في مجلس النواب السويسري، إن هذه الدفعة المالية جاءت "استجابة لنداء الأونروا للحصول على مساعدات إنسانية". وأضافت اللجنة، أنها "تهدف حصريا إلى تغطية احتياجات المنظمة الأكثر إلحاحا في غزة
"الأغذية العالمي": إمدادات الغذاء لجنوب قطاع غزة معرضة للخطر
يونيو 14, 2024
قال نائب المديرة التنفيذية لبرنامج الأغذية العالمي (تابع للأمم المتحدة) كارل سكاو، الجمعة، إن "إمدادات الغذاء لجنوب قطاع غزة معرضة للخطر، بعد أن وسعت القوات الإسرائيليى نطاق اجتياحها في المنطقة". وأضاف سكاو بعد زيارة استغرقت يومين إلى غزة، أن "النازحين بسبب الهجوم الإسرائيلي هناك يواجهون أزمة صحية عامة". وأردف أن "الوضع يتدهور حاليا في جنوب
الشهيد قيس زكارنة.. مكالمة فائتة من والده لم يرد عليها
يونيو 14, 2024
كغيره من أبناء بلدته قباطية  قرب مدينة جنين شمال الضفة الغربية، خرج الشاب قيس زكانة ليرقب مشهد قوات الاحتلال التي حاصرت احد المنازل الذي تحصن فيه مطلوبان لقوات الاحتلال، وليكون أيضا مشاهدا للمواجهات التي اندلعت بين عشرات الشبان وقوات الاحتلال التي باغتته دون غيره برصاصة في راسه ليرتقي شهيدا. حُمل الشاب زكارنة بجراحه البالغة، وإلى
15694 طفلا استشهدوا في غزة و34 ألف مصاب
يونيو 14, 2024
 قال المكتب الإعلامي الحكومي في قطاع غزة، الجمعة، إن عدد الأطفال الشهداء، جراء عدوان الاحتلال المتواصل على قطاع غزة ارتفع إلى 15694 طفلا، إضافة إلى إصابة 34 ألف طفل بجروح. وأضاف المكتب الإعلامي في بيان صحفي، أن "1500 طفل فقدوا أطرافهم أو عيونهم أو أصيبوا بعاهة مستديمة جراء الإصابة، وأن 17 ألف طفل أصبحوا أيتامًا،
الدويك... وقار المناضلين وإصرارهم وصمودهم (بورتريه)
يونيو 14, 2024
مهندس معماري وأستاذ جامعي وسياسي فلسطيني من القيادات السياسية في حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في الضفة الغربية.   كان مشهد خروجه من المعتقل الإسرائيلي مثيرا للغضب وللفرح في آن واحد، الفرحة بخروجه من سجون العدو النازية، والغضب لرؤيته بهيئته الشاحبة المنهكة، وجسده النحيل، وبشعره الأبيض الطويل ولحيته الكثة التي كانت تزيده وقارا.   ولد عزيز
فلسطينيو سوريا: لا ملابس جديدة لأطفالنا هذا العيد
يونيو 14, 2024
تأخذ اللاجئة الفلسطينية أم غازي محمديه ملابس أطفالها الثلاثة التي اشترتها قبيل عيد الفطر الماضي إلى الخياط، لتحويلها إلى ملابس صيفية بتقصير أكمام القمصان والكنزات فهذا العيد حالت الأوضاع المعيشية دون قدرة زوجها على شراء ملابس جديدة لأبنائه. تقول أم غازي والتي تقيم في مدينة الباب شمالي حلب: رغم أن ملابس العيد الماضي سميكة نوعا