"حزب الله": هاجمنا 15 موقعا عسكريا إسرائيليا دفعة واحدة في الجليل والجولان المحتل

أعلن حزب الله اللبناني أنه هاجم خمسة عشر موقعا عسكريا إسرائيليا دفعة واحدة في الجليل والجولان المحتل شمالي فلسطين المحتلة.

 وقال الحزب في بيان له، تلقته "قدس برس"، اليوم الخميس: "دعماً لشعبنا الفلسطيني الصامد في قطاع غزة وإسناداً لمقاومته الباسلة ‌‏‌‏‌‌‌‏والشريفة، وفي إطار الرد على الاغتيال ‏الذي نفذه العدو الصهيوني في بلدة جويا، شنت المقاومة الإسلامية هجوماً مشتركاً بالصواريخ والمسيّرات حيث ‏استهدفت بصواريخ الكاتيوشا والفلق 6 ثكنات ومواقع عسكرية هي: مرابض الزاعورة، ثكنة كيلع، ثكنة يوأف، ‏قاعدة كاتسافيا، قاعدة نفح وكتيبة السهل في بيت هلل".

وأضاف: بالتزامن شنّ مجاهدو القوة الجوية بعدة أسراب من ‏المسيّرات الانقضاضية هجوماً جوياً على قاعدة داوود (مقر قيادة المنطقة الشمالية)، وقاعدة ميشار (مقر ‏الاستخبارات الرئيسيّة للمنطقة الشمالية المسؤولة عن الاغتيالات) وثكنة كاتسافيا (مقر قيادة اللواء المدرع ‏النظامي السابع التابع لفرقة الجولان 210)، وأصابت أهدافها بدقة". ‏ 

وقالت القناة /14/ العبرية: إنه "خلافًا لما أعلنه المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي بأن هناك 40 صاروخًا فقط أطلقوا نحو الشمال، فقد رصدت أنظمة الكشف أكثر من 100 إطلاق".

وأعلن المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي اندلاع عدة حرائق جراء سقوط صواريخ أُطلقت من لبنان، كما تم رصد انفجار طائرتين مسيّرتين.

ويشهد جنوب لبنان منذ الـ8 من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، تبادلا شبه يومي لإطلاق النيران، بين "حزب الله" اللبناني، بالتعاون مع "كتائب القسام - لبنان" الجناح العسكري لحركة "حماس"، و"سرايا القدس" الجناح العسكري لحركة "الجهاد الإسلامي"، و"قوات الفجر" الجناح العسكري لـ "الجماعة الإسلامية" في لبنان (الإخوان المسلمين)، ضد جيش الاحتلال الإسرائيلي، ردا على عدوان الأخير على قطاع غزة.

وسوم :
تصنيفات :
الأكثر قراءة