إعلام عبري : "إسرائيل" تستعد لاستبدال الصليب الأحمر بـ "طرف خارجي" في زيارات الأسرى الفلسطينيين

كشفت صحيفة /تايمز أوف إسرائيل/ العبرية اليوم الخميس، أن حكومة الاحتلال، أبلغت مايسمى "محكمة العدل العليا" التابعة للاحتلال، بأنها "بصدد وضع آلية جديدة لتوفير حقوق الزيارة والتمثيل القانوني للأسرى الفلسطينيين المحتجزين لديها، كبديل لزيارات الصليب الأحمر".

وفي مذكرة جديدة قدمتها إلى المحكمة ردا على الالتماس الذي قدمته في شباط/فبراير الماضي، جمعية الحقوق المدنية، قالت حكومة الاحتلال إنه "في الإطار الجديد سيتم تعيين طرف خارجي لزيارة الأسرى الفلسطينيين، وتلقي أي مساعدة والشكاوى بشأن أوضاعهم، وتمرير تلك المعلومات إلى الأطراف المعنية".

وطلب الالتماس من المحكمة أن "تأمر الحكومة بالسماح للصليب الأحمر بتجديد زياراته للأسرى الفلسطينيين في السجون ومرافق احتجاز الجيش لجميع فئات الأسرى الفلسطينيين، بعد أن أوقفت الحكومة هذه الزيارات منذ  الـ7 من تشرين الأول/أكتوبر الماضي".

منذ ذلك الوقت، مُنع الصليب الأحمر، الذي كان يزور الأسرى الفلسطينيين بشكل منتظم، من زيارة ما يقرب من 11500 أسير فلسطيني محتجزين في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

ووفق الصحيفة، لم تبلغ حكومة الاحتلال، المحكمة حتى الآن عن سبب توقف زيارات الصليب الأحمر، حيث لم تقدم بعد ردها  على الالتماسات.

وقد تلقت عدة تمديدات من المحكمة للموعد النهائي لتقديم ردها، بحجة أنها تحتاج إلى مزيد من الوقت لصياغة نظام جديد لزيارة الأسرى بشكل كامل.

وانتقدت جمعية الحقوق المدنية، نية حكومة الاحتلال، المعلنة باستبدال وظيفة الصليب الأحمر، قائلة إن الحكومة "تتحدى القانون الدولي عمداً"، وقالت إن الإشراف غير الحكومي "المؤهل" على ظروف الاحتجاز أمر ضروري.

وقالت المنظمة، إن "الحكومة (الإسرائيلية) تتحدى القانون الدولي بشكل متعمد، وتخترع آلية بعيدة المنال لتحل محل التسوية التي قبلها العالم”.

وسوم :
تصنيفات :
الأكثر قراءة
مواضيع ذات صلة
"حماس": خطاب نتنياهو أمام الكونغرس تغطية لجرائمه في غزة
يوليو 25, 2024
قالت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، "كان الأولى اعتقال نتنياهو كمجرم حرب وتسليمه لمحكمة الجنايات الدولية بدلا من إعطائه فرصه لتلميع وجهه أمام العالم والتغطية على عمليات القتل الجماعي والتطهير العرقي في قطاع غزة". وأضافت في بيان تلقته "قدس برس"، عقب خطاب رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أمام مجلس النواب الأمريكي (الكونغرس)، مساء اليوم الأربعاء،
بريطانيا: قصف "المناطق الآمنة" قرب المدارس في غزة مروع
يوليو 24, 2024
أدانت الحكومة البريطانية بشدة، الأربعاء، الغارات التي شنها جيش الاحتلال الإسرائيلي بالقرب من المدارس و"المناطق الآمنة" في قطاع غزة. وقالت وزارة الخارجية البريطانية عبر حسابها على منصة "إكس"، إن "التقارير التي تصل عن سقوط قتلى في صفوف المدنيين في خان يونس ومختلف أنحاء غزة مروعة". وأكدت الوزارة أن حديث وزير الخارجية ديفيد لامي، كان واضحا
"حماس": خطاب نتنياهو حفلة "أكاذيب"
يوليو 24, 2024
وصف عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" عزت الرشق، خطاب نتنياهو في الكونغرس الأميركي، اليوم الأربعاء، بأنه "حفلة أكاذيب واستخفاف بعقول العالم". وكان رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، قد قال في خطاب أمام مجلس النواب الأميركي (الكونغرس)، إن على "(إسرائيل) والولايات المتحدة الأميركية الوقوف جنبا إلى جنب إلى حين الانتصار". وأضاف نتنياهو ،
تحذيرات من دعوات بن غفير بشأن فرض "واقع جديد" في الأقصى
يوليو 24, 2024
حذر كتاب ومتابعون، الأربعاء، من "خطورة خطط ونوايا بن غفير وحكومة الاحتلال المتطرفة الرامية إلي تغيير واقع المسجد الأقصى وفرض رؤية جديدة بحقه من شأنها نفي الحق الإسلامي بالمدينة المقدسة وتهويدها بشكل كامل". وقال الكاتب والمتابع للشأن "الإسرائيلي" ياسر مناع، إن "دعوات بن غفير لتغيير الوضع القائم في المسجد الأقصى ليست جديدة بل تتجدد باستمرار،
نتنياهو: أميركا ستكون الهدف التالي إذا تم تقييد يد "إسرائيل"
يوليو 24, 2024
قال رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الأربعاء، إن على "إسرائيل والولايات المتحدة الأميركية الوقوف جنبا إلى جنب إلى حين الانتصار". وأضاف نتنياهو في خطاب أمام مجلس النواب الأميركي (الكونغرس)، أن "هجوم السابع من أكتوبر يشبه هجمات 11 سبتمبر مضاعفا أكثر من عشرين مرة"، بحسب زعمة. وتابع "أشكر الرئيس الأميركي جو بايدن على دعمه القوي
"حماس": اليوم التالي للحرب يوم فلسطيني خالص
يوليو 24, 2024
قال ممثل حركة المقاومة الاسلامية "حماس" في لبنان، أحمد عبد الهادي، الأربعاء، إن "اليوم التالي للحرب هو يوم فلسطيني خالص، وشعبنا لا يقبل الوصاية عليه". واعتبر عبد الهادي، خلال استقباله السفير الإيراني مجتبى أماني، أن "الحركة تخوض اليوم معركة سياسية قويّة تؤكد من خلالها شروط المقاومة لوقف الحرب وتحمي إنجازات المقاومة وتضحيات الشعب الصامد". وقدّم