"الحوثيون" يعلنون استهداف 166 سفينة منذ بدء عملياتهم

أعلنت جماعة "أنصار الله" المنية (الحوثيون)، الخميس، استهداف 166 سفينة "مرتبطة بإسرائيل والولايات المتحدة وبريطانيا"، منذ بدء عملياتهم المساندة للفلسطينيين في قطاع غزة في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

وقال زعيم "الحوثيين"، عبد الملك الحوثي، إن "عملياتنا البحرية المساندة لغزة مستمرة، ونفذنا هذا الأسبوع عددا من العمليات بـ10 صواريخ باليستية مجنحة وطائرات مسيرة".

وأضاف الحوثي: "بلغ عدد السفن المستهدفة إجمالا 166 سفينة مرتبطة بالإسرائيلي والأميركي والبريطاني منذ بداية العمليات في تشرين الثاني/نوفمبر 2023".

وأوضح أن "حركة السفن المرتبطة بالأميركي والبريطاني انكفأت في الأشهر الأخيرة، أما تلك المرتبطة بالعدو الإسرائيلي فتكاد تنعدم".

وأشار الحوثي إلى أنه "ليس هناك أي تأثير على إمكانية إطلاق عملياتهم ولا على فاعليتها، والعدو في حالة فشل واضح".

وينفذ "الحوثيون" منذ تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، هجمات في البحر الأحمر تستهدف سفنا "إسرائيلية" أو أي سفن متوجهة إلى "إسرائيل"، "دعما ونصرة للشعب الفلسطيني".

وأعلنت جماعة "أنصار الله" في وقت سابق، أنها لن "توقف هجماتها في البحر الأحمر حتى إنهاء الحرب الإسرائيلية على غزة ورفع الحصار عن القطاع وإدخال المساعدات الإنسان.

وبالتزامن مع ذلك، يواصل جيش الاحتلال الإسرائيلي منذ السابع من تشرين الأول/أكتوبر الماضي، عدوانه على قطاع غزة، بمساندة أمريكية وأوروبية، حيث تقصف طائراته محيط المستشفيات والبنايات والأبراج ومنازل المدنيين الفلسطينيين وتدمرها فوق رؤوس ساكنيها، ويمنع دخول الماء والغذاء والدواء والوقود.

وأدى العدوان المستمر للاحتلال على غزة إلى استشهاد 38 ألفا و345 شهيدا، وإصابة 88 ألفا و295 آخرين، إلى نزوح نحو 1.9 مليون شخص من سكان القطاع، بحسب بيانات منظمة الأمم المتحدة.
وسوم :
تصنيفات :
الأكثر قراءة