قوات الاحتلال تعتدي على الأسرى في سجن ريمون

قال مكتب إعلام الأسرى (حقوقي مستقل)، اليوم الثلاثاء، إن وحدات القمع التابعة لإدارة سجون الاحتلال اقتحمت قسم ثلاثة في سجن "رامون"، وألقت قنابل الصوت والأعيرة المطاطية تجاه الأسرى، ونقلتهم إلى جهة مجهولة.

بدوره أكد نادي الأسير الفلسطيني (هيئة حقوقية مقره رام الله) اقتحام"المتسادا" (وحدات القمع داخل السجون) أقساماً في سجن (ريمون)، مشيراً إلى إلقاء قنابل صوتية داخل قسم ثلاثة، والقيام بعمليات تفتيش وتنكيل واسعة، بحق الأسرى.

يذكر أن الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي يواصلون خطوات عصيانهم لليوم الثامن على التوالي، ضد إدارة السجون، رفضاً لقرارات وزير أمن الاحتلال المتطرف إيتمار بن غفير للتضييق عليهم، ومصادرة إنجازاتهم.

وأقرت "لجنة الطوارئ"، الأسبوع الماضي، خطوات عصيان أولية تمثلت بإغلاق الأقسام، وعرقلة ما يسمى "الفحص الأمني"، وارتداء اللباس البني الذي تفرضه إدارة السجون، كرسالة لتصاعد المواجهة.
 
ويبلغ عدد الأسرى في سجون الاحتلال، نحو 4780، من بينهم 160 طفلا، و29 أسيرة، و914 معتقلا إداريا.
وسوم :
تصنيفات :
الأكثر قراءة