نشطاء فلسطينيون يلتقون رئيس حزب اليسار في السويد

ناقشوا الاستعدادات للمؤتمر الـ 20 لفلسطينيي أوروبا

عقد رئيس مؤسسة "مؤتمر فلسطينيي أوروبا" (تجمع مستقل) أمين أبوراشد، ووفد من "مركز العدالة الفلسطيني" (حقوق مقره فلسطين الـ 48) في السويد برئاسة مروان العلي، لقاءً مع رئيس حزب اليسار في جنوب السويد ماتس بيلبيرغ.
وقال بيان صدر عن "مؤتمر فلسطينيي أوروبا"، تلقته "قدس برس" اليوم الخميس، إن اللقاء تم أمس الأربعاء في مقر عمل حزب اليسار السويدي "و قد جرى خلاله إطْلاع السيد ماتس على آخر التحضيرات والاستعدادات لإطلاق النسخة العشرين من مؤتمر فلسطينيي أوروبا يوم السبت 27 أيار/مايو الجاري، و جرى النقاش حول التطورات المتعلقة بالمؤتمر".
وبحسب البيان فقد "عبّر ماتس عن عزمه الحضور والمشاركة في المؤتمر باسم حزب اليسار إلى جانب مشاركة عدد من أعضاء البرلمان السويدي".
وأضاف البيان أن النشاط السويدي "أبدى استعداده أيضاً لتقديم الدعم والإسناد، من خلال وجود فريق متطوع من الحزب، يعمل مع لجان المؤتمر لوضع اللمسات الأخيرة على النسخة العشرين منه".
كما أكّد ماتس خلال الاجتماع على أن الحزب "سيكون له طاولة في قاعة المعارض خلال المؤتمر، وسوف يشارك بإيجابية كبيرة" بحسب البيان.
وأثار إعلان "مؤتمر فلسطينيو أوروبا"، عن إطلاق النسخة الـ 20 من مؤتمره السنوي، الذي يجمع فلسطينيو أوروبا مع نشطاء وسياسيين وبرلمانيين مناصرين للقضية الفلسطينية، جدلا واسعا في أوساط منظمة التحرير الفلسطينية ومؤسساتها.
ففي الوقت الذي يمضي فيه المنظمون (مؤتمر فلسطينيو أوروبا) في التجهيز لعقد مؤتمرهم في مدينة مالمو جنوب السويد، تحت شعار"75 عامًا وإنا لعائدون"، ردت تشكيلات محسوبة على حركة "فتح" والسلطة الفلسطينية بمهاجمة هذا المؤتمر، باعتبار أنه يعقد بعيداً عن المؤسسات الرسمية لمنظمة التحرير، ويؤسس لحالة انقسام جديدة، ويمثل ضربة لوحدة الصف الفلسطيني.

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
بعد إسقاط مشروع "قانون الحاخامات".. حزب "شاس": حل الحكومة الإسرائيلية مسألة وقت
يونيو 19, 2024
قال حزب "شاس" الإسرائيلي، الشريك في الائتلاف الحكومي، اليوم الأربعاء، إن "الحل الكامل لحكومة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو هو مسألة وقت فقط". وقالت /هيئة البث العبرية الرسمية/، إن مسؤولين في "شاس" شنوا هجوما قويا على حزب "الليكود" الذي يتزعمه نتنياهو، بعد إسقاط مشروع "قانون الحاخامات" بالكنيست الإسرائيلي (البرلمان). والثلاثاء، سحب نتنياهو مشروع "قانون الحاخامات" من
"نادي الأسير": الاحتلال اعتقل 90 فلسطينيا في الضفة خلال عيد الأضحى
يونيو 19, 2024
أعلن نادي الأسير الفلسطيني (غير حكومي)، اليوم الأربعاء، أن الاحتلال الإسرائيلي اعتقل 90 فلسطينيا على الأقل من الضّفة الغربية المحتلة، خلال أيام عيد الأضحى المبارك، الذي بدأ الأحد. وقال النادي، في بيان، إن "إسرائيل اعتقلت في أيام العيد 90 مواطنا على الأقل من الضّفة الغربية، بينهم 3 سيدات بالإضافة إلى أطفال وأسرى سابقين". ولفت البيان
"حماس" تطالب "الصحة العالمية" بمحاسبة الاحتلال على جرائمه بحق الأطباء الفلسطينيين
يونيو 19, 2024
قالت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، إن  "جريمة اغتيال الطبيب الفلسطيني إياد الرنتيسي في المعتقلات الصهيونية، تأكيدٌ على إجرام وهمجية هذا الكيان الفاشي، وسلوكه الإجرامي تجاه شعبنا الفلسطيني، واستهدافه لكل القطاعات ومناحي الحياة في قطاع غزة، ضمن حرب الإبادة التي يشنها ضده". وطالبت "المجتمع الدولي ومنظمة الصحة العالمية والمنظمات الإنسانية والحقوقية، بإدانة هذه الجرائم المروّعة المستمرة،
"سانا": استشهاد ضابط جراء عدوان إسرائيلي على موقعين في ريفي القنيطرة ودرعا
يونيو 19, 2024
قالت وكالة الأنباء السورية الرسمية /سانا/، اليوم الأربعاء، إن ضابطا في الجيش السوري استشهد "جراء العدوان نفذه طيران العدو الإسرائيلي المسير صباح اليوم على موقعين في ريفي القنيطرة ودرعا".   ونقلت الوكالة الرسمية، عن مصدر عسكري أنه "في حوالي الساعة السابعة من صباح اليوم شن العدو الإسرائيلي عدواناً جوياً بالطيران المسيّر مستهدفاً موقعين عسكريين لقواتنا
البيت الأبيض يلغى اجتماعا استراتيجيا مع كبار المسؤولين الإسرائيليين
يونيو 19, 2024
كشفت وسائل إعلام أمريكية، اليوم الأربعاء، عن أن البيت الأبيض، ألغى اللقاء الذي كان مقررا عقده غدا الخميس، مع وزير الشؤون الإستراتيجية الإسرائيلي والوزير في حكومة الحرب الإسرائيلية رون ديرمر ورئيس مجلس الأمن القومي تساحي هنغبي بعد الفيديو الذي هاجم فيه رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو، الإدارة الأمريكية، وقال فيه إن الولايات المتحدة تؤخر مساعدات
"حزب الله": استهدفنا مصنعا عسكريا ومقر قيادة كتيبة عسكرية إسرائيلية
يونيو 19, 2024
أعلن "حزب الله"، مساء الثلاثاء، استهداف مصنع عسكري في مستوطنة "سعسع" ومقر قيادة كتيبة السهل بثكنة "بيت هيلل"، ردا على قصف ‏متكرر لبلدة البرغلية شمال مدينة صور جنوب لبنان. وقال الحزب في بيان عبر تلغرام، إن مقاتليه "استهدفوا مصنع ‌‏بلاسان للصناعات ‏العسكرية المتخصصة في تدريع وحماية الآليات والمركبات لصالح جيش العدو في ‏مستوطنة سعسع بصواريخ