بدء عملية الاقتراع بانتخابات مجلس الطلبة في جامعة النجاح بنابلس

بعد غياب 6 سنوات

انطلقت، صباح اليوم الثلاثاء، عملية الاقتراع لانتخابات مجلس اتحاد الطلبة في جامعة النجاح في مدينة نابلس شمالي الضفة الغربية، بعد انقطاع دام 6 سنوات، حيث جرت آخر انتخابات عام 2017.

وتتنافس 4 قوائم طلابية على مقاعد مؤتمر مجلس اتحاد الطلبة البالغة 81 مقعدا، ويحق للقائمة التي تحصد النصف +1 أن تشكل مجلس اتحاد الطلبة، الذي يضم 13 عضوا هم "سكرتاريا المجلس"، وفي مقدمتهم رئيس المجلس ونائبه ورؤساء اللجان الطلابية.

وتحمل كتلة "تحالف القطب الديمقراطي" الرقم واحد، وهي تحالف ثلاثي بين كتله اتحاد الطلبة التقدمية، وكتلة القطب الديمقراطي، وكتلة نضال الطلبة، وثلاثتهم من أحزاب اليسار.

فيما تحتل الترتيب الثاني في ورقة الاقتراع، كتلة جبهة العمل الطلابي "قائمه الشهيد أبو علي مصطفى"، الذراع الطلابي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين (إحدى فصائل منظمة التحرير).

أما حركة الشبيبة الطلابية "كتلة الشهداء"، الذراع الطلابي لحركة "فتح"، تأتي في الترتيب الثالث على قائمة الكتل الطلابية.

وآخر الكتل المتنافسة بحسب الترتيب على ورقة الترشيح، هي الكتلة الإسلامية (كتلة فلسطين المسلمة)، الذراع الطلابي لحركة "حماس".

وتشهد الانتخابات حالة استقطاب شديدة، في محاولة لاستمالة أصوات أكثر من 22 ألف طالب وطالبة، خاصة مع "تدخلات علنية للأجهزة الأمنية الفلسطينية لصالح قائمة الشبيبة الطلابية".

ويُنظر للانتخابات هذا العام على قدر كبير من الأهمية، في ظل متغيّرات يشهدها شمال الضفة الغربية، وتحديدا نابلس.

ويستمر التصويت في الانتخابات حتى الثالثة والنصف بالتوقيت المحلي، على أن تبدأ عملية الفرز داخل الحرم الجامعي، دون إخلاء الطلبة من داخله، ويسمح للكتلة الفائزة بالاحتفال بفوزها داخل الجامعة.

وفي آخر انتخابات جرت في جامعة النجاح عام 2017، حظيت حركة "الشبيبة الطلابية" بـ43 مقعدا، ما خوّلها بتسلّم مجلس الطلبة حتى اليوم، أما الكتلة الإسلامية فقد نالت 34 مقعدا.

 

وسوم :
تصنيفات :
الأكثر قراءة