مستوطنون يعتدون على مقدسيين في باب العمود

اعتدى مستوطنون إسرائيليون، مساء اليوم الخميس، على الشبان الفلسطينيين في منطقة "باب العامود" بالقدس المحتلة، بحماية من شرطة الاحتلال، وقاموا برشهم بغاز الفلفل.

وكانت قوات الاحتلال قد شددت من إجراءاتها العسكرية في مدينة القدس المحتلة وبلدتها القديمة، وحولتها إلى ثكنة عسكرية، بذريعة تأمين "مسيرة الأعلام" الاستيطانية.

ودفعت سلطات الاحتلال بالمئات من عناصر الشرطة إلى مدينة القدس المحتلة، ونصبت الحواجز العسكرية على الطرقات الرئيسة، وأغلقت بعض المحاور الرئيسة.

وانطلقت مساء اليوم "مسيرة الأعلام الإسرائيلية" من حي "باب العامود" باتجاه "حي المغاربة" في مدينة القدس المحتلة وسط توتر وإجراءات أمنية مشددة.

وأعلنت سلطات الاحتلال عن إجراءات أمنية وعسكرية لحماية "مسيرة الأعلام" التي تنظمها مجموعات يمينية متطرفة في ذكرى احتلال "إسرائيل" لشرق مدينة القدس وضمها، وفق التقويم العبري.

 

وسوم :
تصنيفات :
الأكثر قراءة