مؤتمر "14 مليون" يشكل هيئة وطنية لإعادة الاعتبار لمنظمة التحرير

طالب بإجراء انتخابات المجلس الوطني

أعلن "المؤتمر الشعبي الفلسطيني - 14 مليون"، تشكيل "هيئة توجيه وطني" من الضفة والقطاع والداخل الفلسطيني وأماكن اللجوء والشتات، هدفها إعادة الاعتبار لمنظمة التحرير الفلسطينية، ممثلا شرعياً وحيداً للشعب الفلسطيني، وحاضناً أميناً على المشروع الوطني الفلسطيني.

جاء ذلك في اختتام أعمال المؤتمر الشعبي، الذي عقد اليوم السبت، في قطاع غزه، بمشاركة واسعه ومتزامنة، عبر تقنية الفيدو كونفرنس، من الفلسطينيين في الداخل الفلسطيني وأماكن اللجوء في الأردن وسوريا ولبنان والشتات في أمريكا وأوروبا وأستراليا وغيرها.

وكلف المؤتمر الهيئة الجديدة بالعمل على "إعادة بناء وتطوير وتفعيل منظمة التحرير، لتستعيد دورها القيادي في النضال الوطني من أجل إنقاذ المشروع الوطني التحرري"، وذلك من خلال توحيد القوى والفعاليات الوطنية الفلسطينية، عبر "إجراء انتخابات للمجلس الوطني، بموجب مواد الميثاق الوطني الفلسطيني، والذي يقوم بدوره بتشكيل اللجنة التنفيذية والمجلس المركزي".

وأوضح البيان الختامي للمؤتمر، أن أعضاء المجلس الوطني المنتخبون في الضفة الغربية وقطاع غزة "سيشكلون مجلسا يتولى مهمة الرقابة والتشريع في المنطقتين، بعد تغيير وظائف السلطة، لتغدو خادمة للمشروع الوطني، ونقل الوظيفة السياسية للمنظمة" مشيرين إلى أن هيئة لإدارة شؤونهم اليومية، ستنبثق عن المجلس "لإدارة شؤونهم اليومية، وتقديم الخدمات اللازمة خارج أطر أوسلو، ودون اشتراطات أو موافقة الاحتلال".

وأعلن المؤتمر أن من مهام الهيئة "تأمين الدعم الواجب للانتفاضة الجارية والمتواصلة، والدعوة إلى المشاركة بها في الداخل، وإسنادها من الخارج بكل السبل فلسطينياً وعربياً وعالمياً، ورفع الجهود لدعم صمود غزه وكسر الحصار الظالم عليها".

واعتبر أن غياب منظمة التحرير، وغياب دورها الجامع والنضالي "مؤلم للشعب الفلسطيني، وهو الذي قدم التضحيات الجسام تحت رايتها، وعمل على تطوير مؤسساتها، ودفع بها لتكون جبهة وطنية لقواه السياسية والنضالية، وفعالياته الشعبية والنقابية في المواجهة مع الصهيونية والاحتلال".

وذكر أن المجلس الوطني الفلسطيني، بات "عرضة للتلاعب بعضويته" ما أدى لغياب دوره في المحاسبة والرقابة، ومصداقيته في اختيار قيادة فلسطينية صادقة وصاحبة عزيمة"، مؤكداً أنه لم تُحترم ولايته الزمنية، ورحّلت صلاحياته إلى المجلس المركزي بلا أسس شرعية.

واعتبر المؤتمر أنه آن الاوان "ليتغّير حال قيادة الشعب الفلسطيني، وأن تُستعاد منظمة التحرير الفلسطينية، بصفتها النضالية الجامعة الديمقراطية" مشيرين إلى ضرورة أن تضع القوى والفصائل الفلسطينية وفي مقدمتهم، حركة التحرير الوطني "فتح"، "حداً للترهل والفساد والانقسامات، وأن تستجيب بصدق لمطالبة (الجزائر) بإصلاح المؤسسات الفلسطينية، وإجراء انتخابات للمجلس الوطني الفلسطيني، وإعادة بناء منظمة التحرير الفلسطينية، على أسس ديمقراطية"

وكان المجلس الوطني الفلسطيني (برلمان تابع لمنظمة التحرير)، أصدر اليوم السبت، بيانا استنكر فيه، دعوة “المؤتمر الشعبي الفلسطيني”، لعقد مؤتمرات في الوطن والشتات، واعتبرها “محاولة للالتفاف على منظمة التحرير الفلسطينية، الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني، والبيت الجامع للكل الفلسطيني”.

واعتبر المجلس الوطني الفلسطيني، الدعوة للمؤتمر الشعبي بأنه “يعزز الانقسام ويكرسه ولا يخدم المصلحة الوطنية”.

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
محلل سياسي: إحراق معبر رفح محاولة إسرائيلية لاستباق أي حلول وفرض أمر واقع
يونيو 21, 2024
اعتبر محلل سياسي أردني، أن إعلان جيش الاحتلال الإسرائيلي إحراق معبر رفح البري بين مصر وقطاع غزة، وشق طريق جديد بين معبري كرم أبو سالم ورفح، هي محاولة لتسجيل نصر مسبق، والقفز على أي حلول سياسية يتم مناقشتها في أي صفقة لوقف إطلاق النار، أو مرحلة ما بعد إنتهاء الحرب. وحذر حازم عيّاد الباحث والمختص
أرمينيا تعلن الاعتراف بالدولة الفلسطينية
يونيو 21, 2024
أعلنت وزارة الخارجية الأرمينية، اليوم الجمعة، الاعتراف بالدولة الفلسطينية، وذلك عبر بيان على موقعها الإلكتروني، أكدت فيه أن "يريفان تعلن اعترافها بالدولة الفلسطينية". وذكرت الخارجية الأرمنية في بيانها: "إن الوضع الإنساني الكارثي في ​​غزة والصراع العسكري المستمر هو إحدى القضايا الأساسية على الأجندة السياسية الدولية التي تتطلب الحل". وأضافت: "ترفض جمهورية أرمينيا رفضا قاطعا استهداف
جيش الاحتلال يعترف بمقتل جنديين وإصابة 8 آخرين بقذائف هاون أطلقتها المقاومة بغزة
يونيو 21, 2024
اعترف جيش الاحتلال الإسرائيلي بمقتل جنديين وإصابة ثمانية آخرين بجروح خطيرة جراء إطلاق قذائف هاون تجاه الجنود وسط قطاع غزة. وقالت صحيفة /معاريف/ العبرية إن جندي الاحتياط (سمادجا وسعاديا) من لواء (ألكسندروني) قتلا نتيجة إطلاق "حماس" قذائف هاون من حي الزيتون بمدينة غزة، باتجاه محور (نيتساريم) وسط قطاع غزة، الذي يسيطر عليه اللواء. ووفقا لجيش
صحيفة عبرية: "حزب الله" أصبح جيشا ذكيا ومسيراته تسحق الشعور بالأمن للمستوطنين
يونيو 21, 2024
قالت وسائل إعلام إسرائيلية إن حزب الله اللبناني وبفضل التكنولوجيا المتاحة والأسلحة الدقيقة، أصبح "جيشاً ذكياً يتمتّع بقدرات دقيقة على جمع المعلومات الاستخبارية والهجوم، على نحو يهدّد الجيش والبنى التحتية الحيوية في إسرائيل". وتحدّثت صحيفة /هآرتس/ العبرية عن تزايد التهديد الذي تمثّله الطائرات المسيّرة التي يمتلكها حزب الله بالنسبة لإسرائيل، مشيرةً إلى نجاح الحزب في
إصابة شاب فلسطيني برصاص الاحتلال بمخيم "قدورة" برام الله
يونيو 21, 2024
أصيب شاب فليطيني، فجر اليوم الجمعة، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي واعتقل اخر في مخيم قدورة بمدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة. وأفادت مصادر محلية فلسطينية، بأن الشاب أصيب بالرصاص الحي في منطقة الفخذ، ونقل إلى مجمع فلسطين الطبي، بعد منع طواقم الهلال الأحمر من الوصول إليه. وأضافت أن قوات خاصه من جيش الاحتلال اقتحمت
مراسلنا: الاحتلال يشن سلسلة غارات على بلدات جنوب لبنان
يونيو 20, 2024
أفاد مراسلنا بتجدد غارات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، على عدة بلدات في جنوب لبنان. وأضاف أن الطائرات الحربية والمسيرات التابعة للاحتلال، شنت  غارات عنيفة على بلدات يارون، عيترون، حولا، ميس الجبل، طلوسة وحناوية، فيما استهدفت مدفعية الاحتلال بلدة الخيام تزامنا مع تحليق الطيران الاستطلاعي والحربي في أجواء جنوب لبنان.   ويشهد جنوب لبنان منذ الـ8 من