بلفاست.. “العودة” ينظم حلقة نقاش في الذكرى الـ105 لوعد بلفور

أحيا مركز العودة الفلسطيني (مستقل مقره لندن)، الذكرى السنوية الـ105 لوعد بلفور، بحلقة نقاش عقدها واستضافها في مدينة بلفاست بإيرلندا الشمالية.

وجاءت الفعالية تحت عنوان “105 سنوات من بلفور: بريطانيا في فلسطين وأيرلندا”، وأدارها الصحفي المحلي في بيلفاست جيمس مكارثي.

و سردت الناشطة فرح قطينة الدور الذي اضطلع به الانتداب البريطاني بين عامي 1918-1948، في مساعدة العصابات الصهيونية المسلحة بتنفيذ عمليات الطرد القسري للفلسطينيين من المدن والبلدات الفلسطينية، بالتوازي مع سحق البريطانيين لأي نشاط فلسطيني مناهض للانتداب والتقسيم.

وذكرت قطينة أن “وعد بلفور يلخص 105 سنوات من التواطؤ البريطاني في استعمار فلسطين”، منوهة إلى أن بريطانيا كانت ضالعة في التطهير العرقي للفلسطينيين من عهد الانتداب الوحشي إلى وعد بلفور نفسه.

وشددت على إصرار الفلسطينيين على تنفيذ حق العودة لديارهم المهجرة، حيث يعيشون حاليا في مخيمات بائسة.

وعدد نائب رئيس الحزب الشيوعي الأيرلندي – فرع بلفاست، بات تورلي، أوجه التشابه بين التزوير البريطاني الذي لحق بكل من أيرلندا وفلسطين، من أفعال البريطانيين “بلاك أند تانز” إلى تقسيم البلدين.

وأشار تورلي إلى أن “القانون الجنائي والإجراءات لعام 1887، التي أقرها بلفور، ليكون له مزيد من السلطة في أيرلندا، وليتمكن من سحق أي معارضة أو مقاومة للحكم البريطاني للجزيرة”.

وشرحت اللاجئة الفلسطينية لطيفة أبو شقرة، كيف أن وعد بلفور يرمز للفلسطينيين إلى بداية تدمير وطنهم.

وأدانت أبو شقرة احتفالات الحكومة البريطانية المتكررة بإعلان بلفور، الذي سبب مآسي ونكبات للفلسطينيين، مطالبة إياها بالاعتذار رسميًا عن هذا الوعد.

وانتقدت مواقف رؤساء الوزراء البريطانيين الثلاثة الذين تولوا السلطة هذا العام، بإعلان دعمهم الثابت لـ”إسرائيل”، وتعريفهم بأنفسهم كصهاينة، وهو أمر يستحق الشجب من الناحية الأخلاقية، كما قالت.

واستحضر النقابي والسجين السياسي الأيرلندي سابقا تومي مكيرني، تاريخ فلسطين قبل وعد بلفور، ومخططات سايكس بيكو، ودورها في الشرق الأوسط، وكيف أثرت الإمبريالية البريطانية في جميع أنحاء العالم من أيرلندا إلى فلسطين.

وأشار مكيرني إلى أن الاستراتيجية الاستعمارية الإمبريالية البريطانية غذت العنف البريطاني في أيرلندا وفلسطين في أوائل القرن العشرين، حيث أرادت بريطانيا بسط نفوذها على نطاق واسع.

ويحيي الفلسطينيون هذا العام، الذكرى الـ 105 لوعد “بلفور”، الذي وهبت بموجبه بريطانيا حقًا لليهود في تأسيس وطن قومي لهم في فلسطين، ليُطلق على الوعد لاحقًا وصف “وعد من لا يملك لمن لا يستحق”.

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
مسؤول أمني إسرائيلي: الضفة وإيران مركزا التهديد الرئيسي لنا العام المقبل
ديسمبر 6, 2022
حذر مسؤول أمني إسرائيلي، من تصاعد الأوضاع الأمنية بشكل واسع النطاق في الضفة الغربية المحتلة، وتشكيلها التهديد الأكبر لدولة الاحتلال العام المقبل 2023، في ظل حالة عدم الاستقرار، وتصاعد العمليات المسلحة. ونقلت صحيفة /يديعوت أحرونوت/ العبرية، اليوم الثلاثاء، عن رئيس قسم الأبحاث في شعبة الاستخبارات الإسرائيلية عميت ساعر، قوله إن الضفة الغربية وإيران هما مركزا
“عرين الأسود” تتبنى عدة عمليات ضد الاحتلال وتحيي مقاومة غزة
ديسمبر 6, 2022
تبنت مجموعات “عرين الأسود” الفلسطينية، تنفيذ عدة عمليات ضد قوات الاحتلال الإسرائيلي، رداً على إعدام الشهيد عمار مفلح في مدينة نابلس، شمال الضفة الغربية المحتلة. وقالت في بيان صحفي تلقته “قدس برس” إن “جند العرين نفذوا يوم الجمعة الماضي، خمس عمليات إطلاق نار تجاه حاجز حوارة الاحتلالي، وحاجز بيت فوريك، واستهدفوا تجمعات الجنود على نقطة
مصادر عبرية: إطلاق نار يستهدف مستوطنة شمال رام الله
ديسمبر 6, 2022
ذكرت وسائل إعلام عبرية، أن مقاومين فلسطينيين أطلقوا النار، الليلة الماضية، تجاه مستوطنة “عوفرا” شمال شرق رام الله (وسط الضفة). ونقل موقع الأخبار العبري /0404/ عن متحدث باسم جيش الاحتلال، قوله إن إطلاق النار استهدف موقعا لقوات الجيش بالقرب من البوابة الخلفية للمستوطنة، من قبل مركبة مسرعة لاذت بالفرار من المكان، زاعماً عدم وقوع إصابات.
مراقبون: هدم معبر المنطار تشديد لحصار غزة وتنصل من الاتفاقيات
ديسمبر 5, 2022
اعتبر مراقبان فلسطينيان إقدام دولة الاحتلال على هدم معبر المنطار/ كارني التجاري مع قطاع غزة (شرقا)؛ إمعاناً إسرائيلياً في تشديد الحصار السياسي والاقتصادي على القطاع، وتنصلاً من الاتفاقيات المبرمة؛ والتي كانت المعابر أحد أركانها. وأكد المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي في بيان له، أنه تم أمس الأحد البدء في عملية “كارني عوز” التي تتضمن تفكيك معبر
“حماس” تعلن شعار انطلاقتها الـ35 
ديسمبر 5, 2022
أعلنت حركة المقاومة الإسلامية “حماس” اليوم الاثنين، عن شعار انطلاقتها الـ35 لهذا العام، والذي “يعبر عن الثوابت التي تؤمن بها الحركة، والأهداف التي تسعى إليها”. وأوضحت “حماس” في بيان صحفي تلقته “قدس برس”، أن “الشعار يتزين بخارطة فلسطين من البحر إلى النهر، ومن الناقورة الي أم الرشراش، متوشحة بالكوفية الفلسطينية، وعلى جانبها الأيمن البندقية؛ يرفرف
إصابات بالاختناق بمواجهات مع الاحتلال في بلدة سلوان
ديسمبر 4, 2022
أصيب عدد من الفلسطينيين بالاختناق، اليوم الأحد، جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، في مواجهات مع الاحتلال اندلعت ببلدة سلوان، جنوب المسجد الأقصى المبارك. وقالت مصادر محلية إن “قوات الاحتلال اقتحمت حي أبو تايه في بلدة سلوان، وأطلقت قنابل الغاز والصوت بكثافة صوب الشبان، وقامت بإزالة الإعلام والرايات التابعة للفصائل الفلسطينية”. وتشهد مدن الضفة الغربية المحتلة،