”شؤون الأسرى“: قوات القمع تقتحم قسم "25" بسجن النقب

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين (تابعة للسلطة الفلسطينية) إن قوات قمع السجون الإسرائيلية "نحشون" اقتحمت، اليوم الأربعاء، قسم "25" بسجن النقب، الذي يقبع فيه أسرى فلسطينيون، جنوب فلسطين المحتلة. 

وأضافت ”شؤون الأسرى“، في تصريح مقتضب تلقته “قدس برس”، أن الاقتحام “تسبب في حالة استنفار في أقسام سجن النقب كافة”.

وقوات "نحشون" هي وحدات قمع خاصة بالسجون، ترتدي زيًا مميزًا، وتضم عسكريين بصفات جسمانية معينة، وخبرات عالية، سبق لهم أن خدموا في وحدات حربية مختلفة داخل جيش الاحتلال.

وتلقى عناصر وحدات "نحشون" تدريبات خاصة لقمع الأسرى والتنكيل بهم، باستخدام أسلحة مختلفة، منها السلاح الأبيض، والهراوات، والغاز المسيل للدموع، وأجهزة كهربائية تؤدي إلى حروق في الجسم، وأسلحة تطلق رصاصًا حارقًا، ورصاص "الدمدم" المحرم دوليًا، ورصاص من نوع آخر يحدث آلامًا شديدة.

وبلغ عدد الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال حتى نهاية أيلول/سبتمبر الماضي، نحو أربعة آلاف و700 أسير، بينهم 30 أسيرة، وقرابة 190 قاصرًا، و820 معتقل إداري، بينهم أسيرتان وستة أطفال، وفق مؤسسات تُعنى بشؤون الأسرى.

وسوم :
تصنيفات :
الأكثر قراءة