"كتيبة العياش" تعلن إطلاق صاروخ تجاه مستوطنة "شاكيد"

أعلنت مجموعة عسكرية فلسطينية تُطلق على نفسها اسم "كتيبة العياش"، مسؤوليتها عن إطلاق صاروخ قسام (1)، اليوم الثلاثاء، تجاه مستوطنة "شاكيد"، غرب جنين شمال الضفة الغربية المحتلة.

وقالت الكتيبة في بيان مقتضب،إن إطلاق الصاروخ " جاء رداً على جرائم العدو بحق أبناء شعبنا وثأراً لدماء شهدائنا التي هي وقود جهادنا واستمرارا لعملية الإعداد والتطوير المستمر، وردا على اغتيال شابين في مخيم عقبة جبر قرب أريحا".

وأضافت أنه "رغم الظروف الأمنية المعقده وقلة الإمكانيات والتضيقات، إلا أنهم مستمرون في طريقهم لجعل ضفة العياش جحيماً على الاحتلال".

من جهته قال جيش الاحتلال، إنه يتحقق من صحة تقارير عن إطلاق صاروخ من جنين نحو مستوطنة إسرائيلية".

وكانت "كتيبة العياش" تبنت لأول مرة إطلاق صاروخ باتجاه مستوطنة في الضفة في مايو/أيار الماضي، وقال جيش الاحتلال آنذاك إن قوة تابعة له عثرت في قرية "نزلة عيسى" جنوب طولكرم (شمالا) على منصة إطلاق صواريخ، وتم تحويلها للتحقيق لدى أجهزة الأمن.

وفي 26 يونيو/حزيران الماضي، قال الجيش الإسرائيلي إن "قذيفة صاروخية محلية الصنع أطلقت من منطقة جنين تجاه موقع إسرائيلي، وانفجرت داخل الأراضي الفلسطينية".

وفي التاسع من الشهر الماضي أعلن جيش الاحتلال العثور على بقايا صاروخ قرب مستوطنة  "رام أون".

 

وسوم :
تصنيفات :
الأكثر قراءة