نتنياهو: قرار "تبادل الأسرى" صعب ولكنه صحيح

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم الثلاثاء، إن عملية "إعادة المختطفين في قطاع غزة ستتم على مراحل"، معتبرا أن صفقة تبادل الأسرى مع حركة "حماس" هي "قرار صعب، لكنه صحيح".

حديث نتنياهو ذلك خلال كلمة له في مستهل اجتماع الحكومة الإسرائيلية، لبحث صفقة مرتقبة لتبادل الأسرى، بثتها وسائل إعلام عبرية بينها /هيئة البث الرسمية/.

وقال نتنياهو: "لن نتوقف عن العمل حتى نعيدهم (الأسرى) جميعا، بمن فيهم الجنود والمجندات".

وأضاف: "هناك مراحل في الحرب وهناك مراحل في عودة المختطفين".

وتقول "إسرائيل" إن "239 شخصا محتجزون لدى حماس في غزة"، منذ عملية طوفان الأقصى في 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

ومساء الأحد، قال رئيس الوزراء وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، إن إتمام صفقة التبادل بين "إسرائيل" وحماس "بات قريبا"، دون ذكر تاريخ معين.

وتعرض "حماس" على "تل أبيب" إطلاق سراح عدد من الأسرى الإسرائيليين، يشمل من يحملون جنسيات أجنبية، مقابل هدنة لعدة أيام، وإدخال الوقود والغذاء إلى غزة، والإفراج عن أسرى فلسطينيين من السجون الإسرائيلية.

ومنذ 46 يوما يشن جيش الاحتلال الإسرائيلي عدوانا مدمرا على غزة، خلّف أكثر من 13 ألفا و300 شهيد فلسطيني، بينهم أكثر من 5 آلاف و600 طفل و3 آلاف و550 امرأة، فضلا عن أكثر من 31 ألف مصاب، 75 بالمئة منهم أطفال ونساء، وفق المكتب الإعلامي الحكومي بغزة.

وسوم :
تصنيفات :
الأكثر قراءة