فلسطينيو لبنان غاضبون من قرار لـ "أونروا" ضد معلم في أحد مدارسها

تواصلت ردود الفعل الغاضبة على قرار إدارة وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" في لبنان، ضد رئيس اتحاد المعلمين الفلسطينيين في لبنان، فتح شريف، بتحويله إلى التحقيق أو تقديم استقالته، بذريعة "الأنشطة الداعمة لغزة التي يقيمها في مدرسته".

وفي هذا الإطار، قال مدير عام "الهيئة 302 للدفاع عن حقوق اللاجئين" (حقوقية مقرها بيروت)، علي هويدي، إن "إدارة الأونروا في لبنان تحرف الاهتمام عن الإبادة الجماعية في قطاع غزة، من خلال تهديدات لموظفين عريقين معروفين في انتمائهم الوطني والحريصين على العملية التربوية وتطويرها بشهادة القاصي والداني" في إشارة إلى شريف، الذي يشغل منصب مدير ثانوية "دير ياسين" بمخيم البص، جنوب لبنان.
 
ودعا هويدي في حديث مع "قدس برس"، اليوم الاثنين، إدارة "أونروا" في لبنان إلى "اعتماد سياسة الحكمة في متابعة القضايا النقابية، والرجوع الفوري عن التهديدات، فهذا لا يخدم العمل الوطني أو العمل التربوي أو العمل النقابي".
 
من جهته، رأى مسؤول ملف "أونروا" في حركة "الجهاد الإسلامي" في لبنان، جهاد محمد، أن "الحملة الصهيونية الأميركية على وكالة الأونروا في سبيل إنهاء عملها وتفويضها في خدمة اللاجئين الفلسطينيين، هو مقدمة لتصفية القضية الفلسطينية وإنهاء حق العودة" وفق تقديره.
 
واعتبر محمد في حديث مع "قدس برس" أن إدارة الوكالة مدعوّة إلى "ضرورة حماية الموظفين وعدم الرضوخ إلى الابتزاز الأميركي... ومن ثم لا يمكن القبول بأن يكون الموظف مجرداً من انتمائه الوطني والإنساني في سبيل ضمان بقائه في العمل".
 
وشدد على "تمسكنا بوكالة الأونروا كشاهد حي ودولي على قضية اللاجئين ونكبتهم، وبدورها الأساسي التي أنشئت من أجله إلى حين عودة اللاجئين إلى ديارهم في فلسطين، ونحرص الحرص كله على استمرار عملها وديمومتها وحمايتها في تأدية واجباتها تجاه أبناء شعبنا الفلسطيني".
 
بدوره، أشار الكاتب والباحث في الشأن السياسي الفلسطيني، محمد أبو ليلى إلى أن "خطوة إدارة وكالة أونروا في بيروت تأتي بعد أسابيع من الاسطوانة الصهيونية الخبيثة المتكررة باتهام عدد من موظفي الوكالة في قطاع غزة بالمشاركة في معركة طوفان الأقصى، وعلى إثرها اتخذت عدة دول غربية والمتناغمة مع السياسة الأمريكية قرارًا بتعليق تمويل الوكالة".
 
ورأى أبو ليلى في حديث مع "قدس برس" أن هذا يعدّ "استفزازاً قذر تجاه موظفيها، لا يمكن إلا وضعها في خانة التساوق مع الخيارات الصهيو - أمريكية، القاضية بإنهاء عملها، ليصار بعد ذلك إنهاء ملف قضية اللاجئين وحق العودة" على حد قوله.
 
ودعا إلى "الوقوف بوجه تلك المشاريع وعدم الرضوخ، والتفكير خارج الصندوق في سبل مواجهة كل ما يحاك ضد القضية الفلسطينية والشعب الفلسطيني".
 
وتفجرت الأزمة، بعد أن طالبت إدارة الوكالة في لبنان من المعلّم فتح شريف، الخميس الماضي، تقديم استقالته خلال يومين، على خلفية (نشاطه السياسي والوطني).
 
تجدر الإشارة، إلى أنّ إجراء وكالة "أونروا" بحق "شريف"، كانت قد مورس بحق عدّة معلمين خلال السنوات السابقة، تحت ذريعة "مخالفة الحيادية"، ما فجّر حالة من الغضب والتحركات النقابية، أدت إلى تراجع الوكالة عن قراراتها.
وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
الجامعة العربية تدعو مجلس الأمن لاتخاذ قرار يضمن امتثال "إسرائيل" بوقف إطلاق النار
أبريل 24, 2024
دعا مجلس الجامعة العربية، مجلس الأمن الدولي، لاتخاذ قرار تحت الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة، يضمن امتثال "إسرائيل" بوقف إطلاق النار في قطاع غزة، وإدخال المساعدات الإنسانية، ويجبرها على وقف عدوانها وتوفير الحماية لشعبنا. جاء ذلك خلال اختتام أعمال الدورة غير العادية لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى المندوبين الدائمين، برئاسة موريتانيا، المنعقدة بمقر
"الأورومتورسطي": حجم المقابر الجماعية في غزة مفزع
أبريل 24, 2024
طالب المرصد "الأورومتورسطي" لحقوق الإنسان (مسقل مقره جنيف)، الأربعاء، بتحرك دولي فوري "للتحقيق في الجرائم المرتبطة بوجود مئات المقابر الجماعية والعشوائية في قطاع غزة". وقال "الأورومتوسطي"، إن "حجم المقابر وعدد الجثامين التي جرى انتشالها والتي ما تزال لم تُنتشل بعد مُفزع ويستوجب تحركا دوليا عاجلا، يشمل تشكيل لجنة تحقيق دولية مستقلة على نحو عاجل، للتحقيق
"القسام": قصفنا قوات الاحتلال بمحور "نتساريم" بقذائف الهاون
أبريل 24, 2024
قالت كتائب "القسام"، الجناح العسكري لحركة "حماس"، اليوم الأربعاء، إنها قصفت قوات تابعة للاحتلال الإسرائيلي في محور "نتساريم" (منطقة عازلة لفصل أنحاء قطاع غزة) بقذائف الهاون من العيار الثقيل. كما نشرت "القسام" فيديو لأسير "إسرائيلي" يندد بـ"إهمال حكومة نتنياهو للأسرى". وطالب الأسير، في الفيديو الذي نُشر اليوم الأربعاء، بالعمل على "الإفراج عنه". وكان الناطق باسم
"البرلمان العربي" يرحب بقرار حكومة "جامايكا" الاعتراف بدولة فلسطين
أبريل 24, 2024
رحب البرلمان العربي، بقرار حكومة دولة جامايكا الاعتراف بدولة فلسطين. وأكّد في بيان تلقته "قدس برس"، اليوم الأربعاء، أن "هذا القرار يأتي في وقت تمر فيه القضية الفلسطينية بمرحلة خطيرة، حيث يتعرض الشعب الفلسطيني لحرب إبادة جماعية يشنها كيان الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة والضفة الغربية، بالإضافة إلي التطهير العرقي والتهجير القسري، بحق المدنيين من
استمرار غارات الاحتلال على جنوب لبنان.. وارتفاع عدد الشهداء إلى 344
أبريل 24, 2024
تزداد حدّة التوتر الأمني في جنوب لبنان، يوما بعد يوم، خاصةً بعد استهداف جيش الاحتلال الإسرائيلي عددا من البلدات اللبنانية الجنوبية وخارج نطاق الجنوب اللبناني، واستهداف المباني والمنازل المدنية، إلى جانب استهداف المراكز الطبية. ونشرت وزارة الصحة العامة اللبنانية، الأربعاء، التقرير التراكمي للطوارئ الصحية، حيث تم تسجيل 1359 إصابة، إلى جانب ارتقاء 344 شخصا. وأفاد
"أونروا" تناشد للحصول على 1.21 مليار دولار
أبريل 24, 2024
ناشدت وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، الأربعاء، من أجل الحصول على 1.21 مليار دولار، "للتعامل مع الأزمة الإنسانية غير المسبوقة في قطاع غزة". وقالت الوكالة، إن "المبلغ المطلوب يأتي للاستجابة للاحتياجات في الضفة الغربية أيضا، مع تزايد العنف". ويغطي نداء الوكالة الطارئ، جهود الإغاثة التي تقوم بها "الأونروا" حتى نهاية هذا العام.