استشهاد قائد بوحدة الهندسة في "كتيبة جنين" متأثرًا بجراحه

استشهد فجر اليوم الاثنين، أحد عناصر وحدة "هندسة العبوات الناسفة" في "كتيبة جنين"، التابعة لـ"سرايا القدس" (الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي) تامر عزمي نشرتي (23 عامًا)، متأثرًا بإصابته بانفجار عرضي وقع قبل أيام في مخيم جنين، شمال الضفة الغربية المحتلة.

وأعلنت مصادر طبية في جنين عن استشهاد نشرتي بعد خضوعه للعلاج، إثر إصابته بجروح خطيرة عقب انفجار عيوة ناسفة بين يديه، بينما كان يجاول إلقاءها باتجاه قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال اقتحامها لمخيم جنين الأسبوع الماضي.

وأضافت المصادر أنه كان يخضع للعلاج طوال الفترة الماضية في المستشفى الاستشاري بمدينة رام الله (وسط)، كما خضع لعدة عمليات في محاولة لإنقاذ حياته.

بدورها، نعت حركة "الجهاد الإسلامي" شهيدها نشرتي، قائلةً إنه "من أبناء جنين الملحمة، وقد التحق برفاق دربه من الشهداء".

وأكدت الحركة في بيان تلقته "قدس برس"، أن دماء نشرتي وبقية الشهداء "سوف تشعل مزيدًا من وقود الانتفاضة المتواصلة على امتداد الساحات".

وأشادت بـ"بسواعد مجاهدي كتيبة جنين، الذين استهدفوا جنود الاحتلال وقطعان المستوطنين قرب قرية صانور، وبلدات جبع وقباطية وعرابة في جنين، في مشهد جهادي يليق بتضحيات شعبنا الذي يرنو ليوم حريته".

من جهتها، نعت فصائل العمل الوطني والإسلامي الشهيد نشرتي عبر مكبرات الصوت في مساجد مخيم جنين، ودعت للمشاركة في تشييع جثمانه اليوم.

وكانت كتيبة جنين قد حملت الاحتلال الإسرائيلي، الاثنين الماضي، المسؤولية الكاملة عن "التفجير الذي أصاب الأخوة المجاهدين في وحدة الهندسة بجنين، في ظل وجود طيران الاحتلال قبل موعد الانفجار بدقائق".

وقالت الكتيبة في بيان سابق، إن "الأيام القادمة ستثبت أساليب الاحتلال الجبانة التي يستهدف بها مجاهدينا الأبطال وأبناء شعبنا الصابر".

ويرفع استشهاد نشرتي، وفق وزارة الصحة في السلطة الفلسطينية، عدد الشهداء منذ بداية العام الجاري إلى 222 شهيدًا، بينهم 53 في قطاع غزة.

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
"حماس": إعلان الاحتلال بناء مستوطنة قرب قطاع غزة تصعيد خطير
فبراير 5, 2023
أكدت حركة "حماس" أن استمرار حكومة الاحتلال الصهيوني بسياساتها الاستيطانية العدوانية في أرضنا، والتي كان آخرها إعلانها اليوم الأحد، بناء مستوطنة قرب قطاع غزة، يشكل تصعيداً خطيراً لن يجلب للمستوطنين أمناً ولا استقراراً، ولن يمنح الاحتلال شرعية أو سيادة على أرضنا. وشددت حركة "حماس" في تصريح صحفي تلقته "قدس برس" الأحد على أن حكومة الاحتلال
الإفراج عن أسير فلسطيني قضى 21 عاماً في سجون الاحتلال
فبراير 5, 2023
أكد مكتب إعلام الأسرى (حقوقي مستقل) أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي أفرجت مساء اليوم عن الأسير علاء بحيص من يطا، جنوب مدينة الخليل، جنوب الضفة الغربية، بعد 21 عامًا من الأسر. وقال إعلام الأسرى، في بيان مقتضب تابعته "قدس برس" الأحد، إن الاحتلال احتجز الأسير المحرر بحيص لحظة الإفراج عنه، من سجن ريمون لأكثر من أربع
معطيات إسرائيلية: مقتل 7 مستوطنين في 530 عملية نفذها فلسطينيون
فبراير 5, 2023
أعلنت مؤسسة "إنقاذ بلا حدود" الإسرائيلية، إحصائية بعدد قتلى وجرحى المستوطنين خلال الشهر الماضي. وقالت المؤسسة في تصريح مقتضب الأحد، إن عدد قتلى الإسرائيليين خلال كانون الثاني/يناير الماضي بلغ سبعة مستوطنين، بينما أصيب 38 آخرون في 530 عملية نفذها الفلسطينيون. وكان مركز معلومات فلسطين - معطى - (حقوقي مستقل) قد أشار في تقريره الشهري إلى
مستوطنون يعتدون على أراضي بلدة استيا غرب سلفيت
فبراير 5, 2023
اعتدى مستوطنون، اليوم الأحد، على مساحات واسعة من أراضي الفلسطينيين بمنطقة "نبع المأجور" في الجهة الغربية لبلدة دير استيا غرب سلفيت، شرق الضفة الغربية. وقال الناشط في مواجهة الاستيطان نظمي سلمان، في تصريحات صحفية، إن مستوطني مستوطنة "حفات يائير" حاولوا الاستيلاء على أكثر من 40 دونما، تعود ملكيتها لورثة الفلسطيني أحمد إسماعيل أبو حجلة، عبر زراعتها
نتنياهو يعلن إقامة مستوطنة "حانون" قرب الحدود الشرقية لغزة
فبراير 5, 2023
ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية مساء اليوم الأحد، أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وافق على إنشاء مستوطنة جديدة تحمل اسم "حانون"، في غلاف غزة. وقال نتنياهو في بيان صحفي "إن الحكومة الإسرائيلية وافقت على البدء بوضع مخططات عملية لإقامة مستوطنة حــــانـــون في غلاف غزة". وتابع: "نحن في لحظة تاريخية، لأننا نواصل تعزيز الاستيطان في غلاف
كتيبة "عقبة جبر" بأريحا تعلن عن بدء أيام الغضب ضد الاحتلال الإسرائيلي
فبراير 5, 2023
أعلنت كتيبة "مخيم عقبة جبر" في أريحا (شرق الضفة الغربية)، بدء أيام الغضب؛ مع تواصل حصار المدينة لليوم التاسع على التوالي. وقالت الكتيبة في بيان صحفي، تلقته "قدس برس" اليوم الأحد إن أيام الغضب، ستبدأ من الساعة الثامنة من مساء اليوم، ولمدة ثلاثة أيام  "لنجعلها جميعا أيامًا من نار على الاحتلال". ودعت الأهالي بالقرى المجاورة