(محدث) أمن السلطة يقمع مسيرة في نابلس طالبت بالإفراج عن المعتقلين السياسيين

قمعت الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة الفلسطينية، مساء اليوم الثلاثاء، مسيرة سلمية خرجت وسط مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة، للمطالبة بالإفراج عن المعتقلين السياسيين لدى السلطة الفلسطينية.

وهاجم العشرات من الملثمين التابعين لأجهزة أمن السلطة، المسيرة التي يقدر عدد المشاركين فيها بنحو مئتين، بمن فيهم عوائل المعتقلين السياسيين، واطلقوا قنابل الغاز تجاههم، ما أدى إلى إصابة العشرات بالاختناق الشديد.

كما اعتدى عناصر الأمن على الصحفيين ومنعوهم من استكمال التصوير، وصادروا أجهزتهم المحمولة ولاحقوهم.

وكانت الدعوات للمسيرة قد طالبت بالإفراج عن المطارد للاحتلال الإسرائيلي المعتقل لدى السلطة الفلسطينية مصعب اشتية ورفاقه وبقية المعتقلين السياسيين.

وأكد محامون ومؤسسات حقوقية، في وقت سابق لـ "قدس برس" أن عام 2022 كان الأسوأ في واقع الحريات بالضفة الغربية المحتلة، بفعل حملات الملاحقة والاعتقالات والاستدعاءات التي نفذتها الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة الفلسطينية، مع تعاظم عمليات التعذيب، بحق آلاف السياسيين والناشطين والأسرى المحررين وطلبة الجامعات، على خلفية سياسية ونقابية.

من جهته، قال منسق" المؤتمر الشعبي" عمر عساف إن "سلوك السلطة وقمعها الأخير في نابلس يشير إلى أنها لا تستخلص العبر من قمع المسيرات، وغير جادة للتصدي لحكومة الاحتلال المتطرفة، وتكذب على المواطنين بأنها تريد الحوار والمصالحة الوطنية".
وتابع في تصريح لـ "قدس برس" قائلا إنه "من حق شعبنا التظاهر السلمي"، مشددا على إدانة "ما قامت به الأجهزة الأمنية (في السلطة الفلسطينية) بحق تظاهرة سلمية خرجت ضد الاعتقال السياسي الذي ندينه ونطالب بإنهاء هذا الملف المعيب بحق نضال شعبنا الفلسطيني".
وأكد عساف أن "القانون الأساسي الفلسطيني سمح بحرية الرأي والتعبير، لكن أول من يخرق القانون هي الجهات المنوط بها تنفيذه" وفق قوله.

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
تشاد تفتتح سفارتها لدى الاحتلال غدا الخميس
فبراير 1, 2023
أعلنت جمهورية تشاد، اليوم الأربعاء، افتتاح سفارة لها لدى "إسرائيل"، بمدينة "رمات غان"، قرب "تل أبيب"، وسط فلسطين المحتلة عام 48، بعد استئناف العلاقات بين الجانبين عام 2019. وجاء ذلك، وفق بيان مشترك لرئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو، ورئيس تشاد محمد ديبي، الذي وصل "إسرائيل" الأربعاء، في زيارة غير محددة المدة. وقال بيان نشره مكتب
الأسيرات يوجهن "صرخة استغاثة" من داخل سجن الدامون
فبراير 1, 2023
بعثت الأسيرات الفلسطينيات، اليوم الأربعاء، برسالة صوتية من داخل سجن الدامون، في ظل تصاعد الانتهاكات الإسرائيلية بحقهن، من قبل مصلحة السجون. وحسب مكتب إعلام الأسرى (حقوقي مستقل)، الذي نشر الرسالة الصوتية، فقد ناشدت الأسيرات "فصائل المقاومة، وأحرار الشعب الفلسطيني، بسرعة التحرك لوقف الأذى ومسلسل التنكيل بحقهن من قبل إدارة سجون الاحتلال". وقالت الأسيرات: "وامقاومتاه.. يا
مقترح إسرائيلي لوقف اعتماد الدرجات العلمية لطلبة فلسطينيي الداخل
فبراير 1, 2023
من المتوقع أن يناقش مجلس الوزراء السياسي والأمني ​​الإسرائيلي المصغر "الكابينيت"، اقتراحا مقدماً من أحد الوزراء لرفض الاعتراف بالدرجات الأكاديمية لطلبة فلسطينيي الداخل. وكشفت هيئة البث الإسرائيلية الرسمية /كان/ أن "وزير الزراعة آفي ديختر قدم المقترح، والذي بموجبه يوقف الاحتلال الاعتراف بالدرجات الأكاديمية التي يحصل عليها فلسطينيون من الداخل الفلسطيني المحتل في المؤسسات التعليمية الفلسطينية".
الإعلام الحكومي بغزة يرصد انتهاكات الاحتلال ضد الصحفيين
فبراير 1, 2023
رصد المكتب الإعلامي الحكومي في غزة، (62) انتهاكًا ضد الصحفيين الفلسطينيين، خلال شهر كانون الثاني/ يناير الماضي. وقالت وحدة الرصد والمتابعة بالمكتب، في تقريرها الشهري، إنها "رصدت 54 انتهاكا ضد الصحفيين من قبل الاحتلال الاسرائيلي، بمشاركة إدارات مواقع التواصل الاجتماعي في محاربة المحتوى الفلسطيني". وأضافت أنه "تم تسجيل تسع حالات اعتقال وتمديد وتجديد اعتقال، واحتجاز،
700 اعتداء إسرائيلي في الضفة الغربية خلال الشهر المنصرم
فبراير 1, 2023
وثّقت هيئة مقاومة الجدار والاستيطان (تابعة للسلطة الفلسطينية)، اعتداءات قوات الاحتلال والمستوطنين في الضفة الغربية المحتلة، خلال الشهر الماضي. وقالت الهيئة في تقريرها الشهري، اطلعت عليه "قدس برس"، اليوم الأربعاء، إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين نفذوا أكثر من 700 اعتداء خلال شهر كانون الثاني/ يناير الماضي. وبينت الهيئة أن هذه الانتهاكات تراوحت بين اعتداء مباشر
"عرين الأسود" تستهدف حاجزا عسكريا إسرائيليا غربي نابلس
فبراير 1, 2023
استهدفت مجموعات عرين الأسود، صباح اليوم الأربعاء، جنود الاحتلال الإسرائيلي المتمركزين عند حاجز صرّة العسكري غرب نابلس شمالي الضفة. وذكرت "عرين الأسود" في بيان مقتضب، أن "مقاتليها نفذوا عند الساعة السابعة والنصف صباح اليوم، عملية إطلاق نار على حاجز صرّة الاحتلالي غرب نابلس، وانسحبوا بسلام". يشار إلى أن ”عرين الأسود“ مجموعات فلسطينية مقاوِمة، نشطت في