مسؤولون أمميون: نقل المستوطنين للأراضي المحتلة "جريمة حرب"

قال مسؤولون في الأمم المتحدة، إنه يجب على المجتمع الدولي اتخاذ إجراءات فورية لوقف عمليات الإخلاء، والتهجير الإسرائيلية القسرية للفلسطينيين في القدس، كجزء من ضم الاحتلال الإسرائيلي للمدينة ونزع الفلسطينيين عنها.

وأضاف الخبراء الأمميون، في بيان لهم، اليوم الأربعاء أن "نقل إسرائيل لسكانها إلى الأراضي المحتلة، يؤكد نية متعمدة لاستعمار الأراضي التي تحتلها؛ وهي ممارسة يحظرها القانون الإنساني الدولي بشدة"، مؤكدين أنها بمثابة "جريمة حرب ظاهرة للعيان".

ولفتوا إلى أنه "في الوقت الذي يتركز فيه اهتمام العالم على تهور إسرائيل في الأقصى، والصواريخ التي تم إطلاقها، والقتلى الإسرائيليين والدوليين، وفي حين أن عدد القتلى الفلسطينيين عشرة أضعاف، لم يكن يتصدر عناوين الأخبار المماثلة، فقد كانت هناك مأساة مستمرة بلا رادع؛ الإخلاء القسري للفلسطينيين من منازلهم".

وقال الخبراء الأمميون "لا يزال الفلسطينيون الخاضعون للاحتلال الإسرائيلي يُجبرون على ترك منازلهم، وتجريدهم من أراضيهم وممتلكاتهم على أساس قوانين تمييزية، تهدف إلى تعزيز الملكية اليهودية في القدس، ما يغير بشكل لا يمكن إصلاحه تكوينها الديموغرافي".

وأوضح البيان أن التقديرات تشير إلى أن حوالي 150 عائلة فلسطينية بالبلدة القديمة في القدس والأحياء المجاورة مثل "سلوان" و"الشيخ جراح" معرضة لخطر الإخلاء القسري، والتهجير من قبل السلطات الإسرائيلية ومنظمات المستوطنين.

وأعرب الخبراء عن قلقهم الخاص حول ثلاث عائلات في القدس الشرقية: شحادة في "سلوان"، وغيث صب لبن في "البلدة القديمة"، وسالم في "الشيخ جراح".

وأضافوا أن "الطريقة التي يسمح بها للاحتلال للتصرف مع الإفلات من العقاب بشكل عام ودون عواقب، يجعل القانون الدولي مهزلة" مؤكدين أن "الاحتلال يجب أن ينتهي بكل سرعة وحتى ذلك اليوم، يجب على إسرائيل الامتثال الكامل للقانون الإنساني الدولي والتزامات القانون الدولي لحقوق الإنسان".

وأشار الخبراء الأمميون إلى أن هذه القضايا أثاروها مرارا وتكرارا مع حكومة "إسرائيل"، دون أي رد حتى الآن.

يذكر أن الخبراء الأمميون الذين أصدروا البيان هم: هم المقررة الخاصة المعنية بحالة حقوق الإنسان في الأرض الفلسطينية المحتلة منذ عام 1967 "فرانشيسكا ألبانيز"، والمقرر الخاص المعني بالحق في السكن اللائق "بالاكريشنان راجاغوبال"، والمقررة الخاصة المعنية بحقوق الإنسان للمشردين داخليا "بولا غافيريا بيتانكور".

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
مجلة أمريكية: "حماس" تنتصر بغزة و 80‎% من أنفاقها صالحة للعمل
يونيو 21, 2024
أكدت وسائل إعلام أمريكية إن حركة المقاومة الإسلامية "حماس" تنتصر على إسرائيل في الحرب التي تشنها على قطاع غزة. وقالت مجلة "فورين أفيرز" الأمريكيةإن "حماس" تنتصر في غزة، وأن 80% من شبكة الأنفاق التابعة لها صالحة للعمل.  وأشارت المجلة إلى أنّ "حماس لم تُـهَزَم بعد، ولا هي على وشك الهزيمة، كما أنّ البيئة الفلسطينية الحاضنة
استطلاع رأي: 42‎% من الإسرائيليين يفضلون غانتس كرئيس للحكومة مقابل 35‎% لنتنياهو
يونيو 21, 2024
أظهر استطلاع للرأي في دولة الاحتلال، اليوم الجمعة، تقدم زعيم حزب "الوحدة الوطنية" المعارض بيني غانتس على رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو لمنصب رئاسة الوزراء لو جرت انتخابات اليوم. ووفق الاستطلاع الذي نشرته صحيفة /معاريف/ العبرية، قال 42 بالمئة من الإسرائيليين إنهم يفضلون غانتس في رئاسة الحكومة لو جرت الانتخابات اليوم مقابل 35 بالمئة لنتنياهو. فيما
ما هي تفاصيل مقتل جنديين إسرائيليين وجرح 8 آخرين بنيران المقاومة بمحور "نتساريم" بغزة؟
يونيو 21, 2024
كشفت صحيفة /معاريف/ العبرية تفاصيل كمين محور "نتساريم" الذي نفذته المقاومة الفلسطينية بغزة ضد لواء إسرائيلي، وقتلت خلاله جنديين وإصابة ثمانية آخرين بجروح. وقالت الصحيفة إن "المقاومة كشفت وحدة لواء (ألكسندروني)، التي كانت تتحرك سيرًا على الأقدام بعد ظهر الأمس على طول محور ممر نتساريم، على مسافة قصيرة نسبيًا من خلال كمين اعده مقاتلو حماس  الذين
محلل سياسي: إحراق معبر رفح محاولة إسرائيلية لاستباق أي حلول وفرض أمر واقع
يونيو 21, 2024
اعتبر محلل سياسي أردني، أن إعلان جيش الاحتلال الإسرائيلي إحراق معبر رفح البري بين مصر وقطاع غزة، وشق طريق جديد بين معبري كرم أبو سالم ورفح، هي محاولة لتسجيل نصر مسبق، والقفز على أي حلول سياسية يتم مناقشتها في أي صفقة لوقف إطلاق النار، أو مرحلة ما بعد إنتهاء الحرب. وحذر حازم عيّاد الباحث والمختص
أرمينيا تعلن الاعتراف بالدولة الفلسطينية
يونيو 21, 2024
أعلنت وزارة الخارجية الأرمينية، اليوم الجمعة، الاعتراف بالدولة الفلسطينية، وذلك عبر بيان على موقعها الإلكتروني، أكدت فيه أن "يريفان تعلن اعترافها بالدولة الفلسطينية". وذكرت الخارجية الأرمنية في بيانها: "إن الوضع الإنساني الكارثي في ​​غزة والصراع العسكري المستمر هو إحدى القضايا الأساسية على الأجندة السياسية الدولية التي تتطلب الحل". وأضافت: "ترفض جمهورية أرمينيا رفضا قاطعا استهداف
جيش الاحتلال يعترف بمقتل جنديين وإصابة 8 آخرين بقذائف هاون أطلقتها المقاومة بغزة
يونيو 21, 2024
اعترف جيش الاحتلال الإسرائيلي بمقتل جنديين وإصابة ثمانية آخرين بجروح خطيرة جراء إطلاق قذائف هاون تجاه الجنود وسط قطاع غزة. وقالت صحيفة /معاريف/ العبرية إن جندي الاحتياط (سمادجا وسعاديا) من لواء (ألكسندروني) قتلا نتيجة إطلاق "حماس" قذائف هاون من حي الزيتون بمدينة غزة، باتجاه محور (نيتساريم) وسط قطاع غزة، الذي يسيطر عليه اللواء. ووفقا لجيش