“حماس” تؤكد التزامها المطلق بالدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني

أكدت حركة المقاومة الإسلامية “حماس”، التزامها المطلق بالدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني ومقدساته، بكل الوسائل المتاحة، مهما كان الثمن، محملةً الاحتلال المسؤولية الكاملة عن تداعيات الانتهاكات في القدس والمسجد الأقصى.

وأوضح القيادي في “حماس” باسم نعيم، في مذكرة سياسية نشرت اليوم الإثنين، وتلقتها “قدس برس”، أن “ما يجري في القدس والأقصى من تسارع لأشكال العدوان ووتيرة المخططات الصهيونية العنصرية، والانتهاكات الصارخة لحقوق الإنسان وقواعد القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني، يعتبر جرائم حرب، وجرائم ضد الإنسانية”.

وقال نعيم إن “هذه الأعمال العدوانية والانتهاكات الخطيرة، التي تستهدف تهويد وسرقة المقدسات، والتي تتوّج بالاقتحامات المستمرة للمستوطنين والجماعات اليهودية المتطرفة، تندرج ضمن أهداف ومخططات الاحتلال الصهيوني التي تهدف إلى طمس المعالم الإسلامية والمسيحية العريقة في فلسطين، وفرض أوهام كاذبة بالغطرسة والهيمنة وقوة السلاح لتغيير الوضع الراهن في القدس والأقصى، ضاربة بعرض الحائط كل المواثيق والقرارات الدولية”.

وأشار إلى “تزوير طابع مدينة القدس، ومحو هويتها التاريخية والتراثية والثقافية، ومحاولات تهجير سكان القدس الأصليين، كما جرى ويجري في حي الشيخ جراح وسلوان وباقي أحياء مدينة القدس، والحفريات المستمرة تحت أساسات المسجد الأقصى بما يهدد بقاءه”

ونوه إلى أن “هذه المخططات امتداد للانتهاكات والاستفزازات الصهيونية السابقة بحق المسجد الأقصى ومدينة القدس، أدت إلى العديد من موجات التصعيد الخطيرة، التي ساهمت في تبديد الأمن والاستقرار على مدار السنوات السابقة”.

وطالب المجتمع الدولي والهيئات والمنظمات الدولية باتخاذ كافة الخطوات لمنع هذه الانتهاكات الخطيرة التي قد تؤدي إلى إشعال المنطقة بأكملها.

وبدأت “جماعات الهيكل” اليوم تنفيذ سلسلة من البرامج التهويدية واقتحامات واسعة للمسجد الأقصى، بمناسبة موسم الأعياد اليهودية، الذي يستمر حتى تشرين الأول/أكتوبر القادم.

ووضعت أجهزة الأمن والشرطة الإسرائيلية في حالة تأهب قصوى، خاصة في مدينة القدس المحتلة، خلال عطلة الأعياد اليهودية التي تبدأ اليوم الإثنين، وتستمر حتى منتصف تشرين الأول/أكتوبر القادم.

 

تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
إعلام عبري: السلطة الفلسطينية أحبطت عمليات نوعية ضد الاحتلال شمال الضفة
نوفمبر 27, 2022
أكد إعلام عبري أن الأجهزة الأمنية في السلطة الفلسطينية، أحبطت تنفيذ خلايا مقاومة عمليات نوعية ضد أهداف إسرائيلية، بعد عثورها على عبوات ناسفة مجهزة للتفجير. وكشفت القناة /11/ العبرية، مساء اليوم الأحد، أن “الأجهزة الأمنية الفلسطينية عثرت على عبوات ناسفة كبيرة الحجم، في مدينتي طوباس وجنين (شمال الضفة)، كانت مخصصة لتنفيذ عمليات تفجيرية في إسرائيل”.
الاحتلال يمنع أسيرا محررا من التواصل مع 11 مقدسيا لـ4 أشهر
نوفمبر 27, 2022
قالت مصادر حقوقية فلسطينية، إن سلطات الاحتلال أصدرت اليوم الأحد، قرارا عسكريا جائرا بحق الأسير المقدسي المحرر ماجد الجعبة. وأوضحت المصادر لـ”قدس برس”، أن القرار يمنع الجعبة من التواصل بشكل مباشر أو غير مباشر مع 11 مواطنا مقدسيا لغاية 26 آذار/مارس القادم، وجلهم من الأسرى المحررين، الذين سبق لهم أن اعتقلوا بسبب نشاطهم الديني والاجتماعي
إعلام عبري: خلل تقني يوقف حركة القطارات في “إسرائيل”
نوفمبر 26, 2022
أكدت وسائل إعلام عبرية، توقف حركة القطارات في فلسطين المحتلة مساء اليوم السبت، بسبب خلل تقني، لم تحدد مركزه بعد. وذكرت صحيفة /معاريف/ العبرية، أنّ حركة القطارات توقفت بسبب خلل غير معتاد في حاسوب الإشارات المركزي. وقالت القناة /12/ العبرية، إنّه تم إلغاء جميع الرحلات المخطط لها في قطار “إسرائيل”، حتى الساعة 9 من مساء
مقتل مستوطن ثانٍ متأثراً بجروحه في عملية القدس التفجيرية
نوفمبر 26, 2022
ارتفع عدد قتلى عملية القدس التفجيرية إلى اثنين، بعد الإعلان رسميا، مساء اليوم السبت عن مقتل إسرائيلي آخر، متأثراً بجروحه التي أصيب بها في تفجيرات الأربعاء الماضي. وبحسب موقع /واي نت/ العبري، فإن القتيل “يبلغ من العمر (50 عاما) وهو المستوطن تيدسا تشوما من أصول إثيوبية”. وقُتل الأربعاء الماضي، مستوطن إسرائيلي، وأصيب 19 آخرون بجروح
رئيس استخبارات الاحتلال السابق يتوقع انتفاضة ثالثة “لا مثيل لها”
نوفمبر 26, 2022
توقع الرئيس السابق لشعبة الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية “أمان”، تامير هايمان، أن “تواجه إسرائيل خطر اندلاع انتفاضة فلسطينية ثالثة، لم يسبق لها مثيل”. وقال هايمان، في تحليل نشره موقع /قناة 12/ العبرية، اليوم السبت، إنّ “إسرائيل تقف أمام مجموعة من الظروف، التي تزيد من فرص اندلاع هذه الانتفاضة”. وحذر من أنّ شنّ “حملة عسكرية في الضفة
صحيفة عبرية تكشف عن استعدادات إسرائيلية للتصعيد في الضفة الغربية
نوفمبر 24, 2022
كشفت صحيفة /يديعوت احرونوت/ العبرية، مساء اليوم الخميس، عن استعدادات تقوم بها وزارة جيش الاحتلال لتصعيد واسع النطاق في الضفة الغربية. وأوضحت الصحيفة، أن وزارة الجيش أعلنت عن نيتها شراء  50 عربة مصفحة بشكل عاجل، لاستخدامها في الضفة الغربية. وأشارت إلى أن صفقة شراء العربات المصفحة ستكون بعشرات الملايين من الشواكل، لافتة أن ذلك يأتي