3 شهداء و 29 إصابة باقتحام قوات الاحتلال لمدينة جنين

استشهد 3 فلسطينيين وأصيب 29 آخرون خلال اقتحام قوات الاحتلال لمدينة جنين شمالي الضفة الغربية. 

وأفادت وزارة الصحة التابعة للسلطة الفلسطينية، باستشهاد 3 فلسطينيين بينهما طفل، برصاص الاحتلال وإصابة 29 آخرين، بينهم 5 بحالة الخطر خلال اقتحام مخيم جنين صباح اليوم الإثنين.

وأفاد مراسل "قدس برس" بأن طائرات الاحتلال قصفت أهدافا في جنين لأول مرة منذ عشرين عاما، وسط اشتباكات عنيفة تدور بين قوات الاحتلال ومقاومين فلسطينيين.

واقتحمت قوات خاصة إسرائيلية منطقة "حي الجابريات" ومحيطه قرب أطراف مخيم جنين، قبل أن يتم كشفها وتطويقها من قبل مقاومين، لتصل تعزيزات عسكرية إسرائيلية للمنطقة.

ومع اقتحام آليات الاحتلال للحي في جنين، فجّر المقاومون عبوات محلية الصنع بشكل مباشر في الآليات العسكرية مما أدى لإعطاب عدد منها واشتعال النار فيها.

وقالت القناة /السابعة/ العبرية إن "عبوةً ناسفة انفجرت لدى مرور جيب عسكري للجيش، ما أسفر عن إصابة 6 جنود". 

وأوضحت القناة أن العبوة اخترقت الجيب المصفح وأصيب 6 جنود وجرى نقلهم تحت إطلاق النار إلى معبر "الجلمة" ومن هناك عبر مروحيات للمستشفيات.

وقال مصدر عسكري بجيش الاحتلال إن كمية كبيرة من العبوات تم تفجيرها في القوة المقتحمة.

من جهةٍ أخرى، أطلقت طائرة مروحية صاروخا على الأقل تجاه منزل في حي الجابريات، فيما ردّ مقاومون بإطلاق النار للتشويش على المروحية المحلقة بسماء جنين.

وقالت كتيبة جنين التابعة لـ"سرايا القدس" الجناح المسلح لحركة الجهاد الإسلامي إن عناصرها اشتبكوا مع قوات خاصة للاحتلال تم اكتشافها في منطقة "الجابريات" بمخيم جنين.

وأضاف بيان للكتيبة: "تمكن مجاهدونا من ايقاع قوة صهيونية تابعة لقوات الاحتلال في مخيم جنين لكمين محكم حيث تم إمطارها بوابل من العبوات المتفجرة ثم تلاها زخات كثيفة من الرصاص".

وتشهد مدن الضفة الغربية المحتلة، اقتحامات شبه يومية لقوات الاحتلال، تنتهي عادة باعتقال وإصابة عدد من الفلسطينيين، واستشهاد آخرين في بعض الأحيان.

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
الأسير عبد الرحمن اشتية.. نموذج حي على وقائع التعذيب والإجرام
يونيو 21, 2024
تواصل سلطات الاحتلال وإدارة السجون في المعتقلات كافة، ممارساتها الإجرامية وتصرفاتها العنصرية بحق الأسرى، وتتعمد الاستفراد بهم وإضرارهم جسديا ونفسيا، مستغلة الصمت الدولي والعربي والحقوقي إزاء ما يجري من جرائم في السجون وخارجها، وتحديدا في قطاع غزة. ويعد الأسير عبد الرحمن نصوح شتية، من بلدة سالم قرب مدينة نابلس شمال الضفة الغربية، نموذجا حيا على
البرلمان العربي يرحب باعتراف أرمينيا بدولة فلسطين
يونيو 21, 2024
رحب البرلمان العربي، الجمعة، بقرار جمهورية أرمينيا الاعتراف بفلسطين دولة مستقلة ذات سيادة. واعتبر البرلمان العربي في بيان، أن ذلك يعد "انتصارا جديدا للقضية والدبلوماسية الفلسطينية ولحق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة". وأكد أن هذا الاعتراف "خطوة هامة في الاتجاه الصحيح نحو اعتراف العديد من دول العالم بدولة فلسطين، دعمًا للحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني،
وزير خارجية الأردن: أرمينيا وقفت إلى جانب القانون الدولي والعدالة والسلام
يونيو 21, 2024
قال وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، الجمعة، إن أرمينيا "وقفت إلى جانب القانون الدولي والعدالة والسلام باعترافها بالدولة الفلسطينية". وأضاف الصفدي خلال اتصال هاتفي مع وزير خارجية أرمينيا أرارات ميرزويان، أنه "لن يتحقق السلام العادل والشامل من دون أن تتجسد الدولة الفلسطينية حرة مستقلة وعاصمتها القدس الشرقية وفق حل الدولتين". وأكد "تثمين الأردن الكبير لقرار
"أونروا": 76% من مدارس قطاع غزة بحاجة إلى إعادة بناء أو تأهيل
يونيو 21, 2024
قالت وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، الجمعة، إن أكثر من 76% من مدارس قطاع غزة بحاجة إلى إعادة بناء أو تأهيل بشكل كبير، لتتمكن من العمل مجددا. وأضافت (أونروا) في منشور عبر حسابها على منصة "إكس"، أنه "تحتاج أكثر من 76% من المدارس إلى إعادة البناء أو تأهيل كبير في غزة، كي
الأردن يرحب بقرار أرمينيا الاعتراف بدولة فلسطين
يونيو 21, 2024
رحّب الأردن، الجمعة، بقرار جمهورية أرمينيا الاعتراف بالدولة الفلسطينية، باعتباره "خطوة مهمة تعكس امتثال أرمينيا لقواعد القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة". ‏وأكدت وزارة الخارجية الأردنية في بيان، "تثمين الأردن العالي للقرار الذي اتخذته أرمينيا، ومساندتها لحق الشعب الفلسطيني في الحرية والدولة المستقلة ذات السيادة على خطوط الرابع من حزيران لعام 1967". وجددت الخارجية
قطر: نواصل جهود الوساطة لوقف إطلاق النار في غزة
يونيو 21, 2024
أعلن وزير الخارجية القطري، محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، الجمعة، أن بلاده تواصل جهود الوساطة التي تبذلها بهدف "ردم الهوة بين (إسرائيل) وحركة حماس، والتوصل إلى وقف لإطلاق النار في قطاع غزة". وقال آل ثاني، خلال مؤتمر صحفي في مدريد مع وزير الخارجية الإسباني خوسيه مانويل الباريز: "واصلنا جهودنا في إطار الوساطة دون توقف