عشائر أردنية: الوصاية الهاشمية على المقدسات "أمر غير قابل للنقاش"

أكد أبناء البادية الشمالية في الأردن (تجمع عشائري)، "أهمية خطاب الملك عبدالله الثاني بن الحسين في الجمعية العامة للأمم المتحدة في مدينة نيويورك الأمريكية".

وقال "أبناء البادبة"، في بيان، تلتقه "قدس برس"، اليوم السبت، إن "حديث الملك الصريح والشجاع وتحذيره الشديد وغير المسبوق من تداعيات ما يجري على الأرض الفلسطينية إزاء الممارسات الإسرائيلية المقوضة لقرارات الشرعة الدولية، يعكس وبلا أدنى شك لسان حال أبناء هذا الوطن الأردني العزيز في مخيماتهم وبواديهم واريافهم ومواقف الشرفاء من أبناء أمتنا العربية والإسلامية".

وكان الملك عبد الله الثاني، أكد في خطابه بالأمم المتحدة: أن "القدس ما تزال بؤرة للقلق والاهتمام الدوليين، وبموجب الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية، يواصل الأردن التزامه بالمحافظة على هوية المدينة المقدسة".

ودعا إلى "عدم ترك اللاجئين الفلسطينيين فريسة لقوى اليأس، فهناك حاجة طارئة للتمويل المستدام لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا)".

وأضافت "العشائر" في بيانهم: "يرى أبناء البادية الشمالية أن وصاية الهاشميين على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف هو أمرٌ حتميٌ وغيرُ قابل للنقاش أوالمساومة، وان رعايتهم لهذه المقدسات هو واجب مقدس وأخلاقي لا يمكن التزحزحُ عنه قيد أنملة ويرى أبناء البادية".

واعتبر البيان: "الحديث عن أي قفزٍ على الدور الأردني والهاشمي على ساحة المقدسات الإسلامية والمسيحية، هو ضربٌ من الوهم والخيال".

وأكد البيان على ضرورة "إيجاد حلٍ عادلٍ ومنصفٍ للقضية الفلسطينية، يضع حداً لمعاناة شعب فلسطين، ويمكنه من إقامة دولته المستقلة على أرضه الطاهرة والمقدسة".

ووقَّع الملك عبد الله ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، في آذار/مارس 2013، اتفاقية تمنح المملكة حق "الوصاية والدفاع عن القدس والمقدسات" في فلسطين.

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
"هيئة الأسرى": الأسرى في سجن "ريمون" يتعرضون لعقوبات انتقامية مشددة
أبريل 22, 2024
قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين (تابعة للسلطة)، الاثنين، إن "الأسرى في سجن (ريمون) الإسرائيلي، يتعرضون لانتهاكات وعقوبات انتقامية مشددة". واستندت الهيئة في تقرير لها، إلى شهادة محاميها عند زيارته لأسير، إذ "تبين أنه تعرض للضرب الشديد على أنحاء جسده كافة، من قبل أفراد قوات (النحشون)، ما أدى لإصابته برضوض وكدمات بعد نقله من زنازين سجن
الكويت.. "مبادرون لأجل فلسطين" يكرم الوفد الطبي العائد من غزة
أبريل 22, 2024
أقام تجمع "مبادرون لأجل فلسطين" في الكويت، الإثنين، حفل تكريم في جمعية المعلمين، للوفد الطبي العائد من قطاع غزة، بحضور جمع من أفراد المجتمع الكويتي وأبناء الجالية الفلسطينية. وقال المسؤول الإعلامي للتجمع يوسف الكندري، إن "هذا الحفل جاء لتكريم مجموعة من الأطباء والجمعيات الخيرية الذين ذهبوا إلى غزة لمد يد العون والمساندة لأهل القطاع. وأوضح
مصر تطالب بتحقيق دولي بالمقابر الجماعية في قطاع غزة
أبريل 22, 2024
طالبت مصر، الاثنين، بضرورة إجراء تحقيق دولي، بعد الكشف عن مجازر ومقابر جماعية ارتكبها جيش الاحتلال الإسرائيلي في ساحات مجمع ناصر الطبي بمدينة خان يونس، جنوبي قطاع غزة. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية، أحمد أبو زيد، إنه "يجب التدخل الفوري من قبل المجتمع الدولي لوقف الانتهاكات وإجراء التحقيقات اللازمة للمساءلة ومحاسبة مرتكبيها". وأضاف أنه
الأمم المتحدة توافق على توصيات لجنة مستقلة بشأن عمل "الأونروا"
أبريل 22, 2024
قالت الأمم المتحدة، الاثنين، إن أمينها العام أنطونيو غوتيريش، يقبل بالتوصيات الواردة في تقرير قدمته لجنة مستقلة بشأن عمل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا). وأعرب غوتيريش، عن "امتنانه للسيدة كاثرين كولونا، التي قدمت له يوم السبت تقريرها النهائي كرئيسة لمجموعة المراجعة المستقلة "للأونروا"، بعنوان "مراجعة مستقلة للآليات والإجراءات لضمان التزام الأونروا بمبدأ الحياد الإنساني".
ارتفاع عدد جثامين الشهداء المنتشلة من مجمع ناصر الطبي إلى 293
أبريل 22, 2024
كشف مكتب الإعلام الحكومي في قطاع غزة، الاثنين، عن انتشال جثامين 72شهيدا جديدة من مقبرة جماعية اكتشفت في مجمع ناصر الطبي بمدينة خان يونس شمالي القطاع، بعد انسحاب قوات الاحتلال الإسرائيلي من هناك. وقال المكتب في بيان، إنه "جرى التعرف على جثامين 42 شهيدا، فيما لم يتم التعرف على البقية". وأضاف أن "عدد الجثامين التي
السلطة الفلسطينية تطلب عقد اجتماع طارئ لمجلس الجامعة العربية
أبريل 22, 2024
أعلن المندوب الدائم للسلطة الفلسطينية لدى جامعة الدول العربية مهند العكلوك، أنه تقدم بطلب "عقد دورة غير عادية لمجلس الجامعة على مستوى المندوبين الدائمين في أقرب وقت ممكن". وقال السفير العكلوك في تصريح نقلته وكالة /وفا/ الرسمية، إن "طلب هذا الاجتماع يأتي في ضوء استمرار جريمة الإبادة الجماعية ضد الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، وتصاعد