أولمرت: كل دقيقة يقضيها نتنياهو كرئيس للوزراء يشكل خطرا على إسرائيل

قال رئيس حكومة الاحتلال الأسبق إيهود أولمرت: بأن "نتنياهو تحطم عاطفيا، أعني أن شيئا فظيعا حدث له، لقد كان بيبي يعمل طوال حياته على التظاهر الكاذب بأنه سيد الأمن، إنه سيد الهراء، وكل دقيقة يقضيها كرئيس للوزراء فهو يشكل خطرا على إسرائيل".

وفي حديث لصحيفة /بوليتيكو/ الأمريكية، رأى أولمرت أن نتنياهو "يخطئ في حساباته من خلال الاستعداد لتولي السيطرة الشاملة على أمن غزة لفترة غير محددة بعد القضاء على حركة حماس"، معتبرا أن نتنياهو كان في حالة من "الانهيار العصبي في سعيه إلى تجنب الإطاحة به من منصبه لفشله في حماية الأمن القومي في الهجمات القاتلة التي شنتها حماس في السابع من أكتوبر الماضي".

ولفت إلى أن "هذا يعني أن إسرائيل تنحرف الآن عن مسارها استراتيجيا"، مشددا على أن "الأولوية يجب أن تكون للتفاوض على نهاية اللعبة مع المجتمع الدولي - بما في ذلك العودة إلى المحادثات حول تشكيل دولة فلسطينية، بدلا من إعادة عقارب الساعة إلى الوراء بالإشراف العسكري الكامل على غزة".

ونبه أولمرت إلى أن "خطة نتنياهو الإستراتيجية للحفاظ على السيطرة على قطاع غزة ما بعد الحرب، تبدو وكأنها تعود إلى عام 2005، عندما مارست إسرائيل الحكم العسكري على القطاع"، مبينا أنه "ليس من مصلحة إسرائيل الإشراف على أمن غزة، من مصلحتنا أن نكون قادرين على الدفاع عن أنفسنا بطريقة مختلفة عما كنا نفعله قبل هجوم 7 أكتوبر. ولكن السيطرة على غزة مرة أخرى؟ لا".

وحذر من أن" صبر حلفاء إسرائيل الغربيين بدأ ينفد بسبب فشل نتنياهو ووزرائه في رسم خطة واقعية لحكم غزة في مرحلة ما بعد حماس"، مشيرا إلى أن"هناك الكثير الذي يمكننا القيام به، ولكن لا يمكننا أن نفعل كل ما نرغب فيه".

ولليوم الثالث والثلاثين على التوالي، يشن الاحتلال الإسرائيلي عدوانا واسعا على قطاع غزة، وتقصف طائراته المباني والمنازل وتدمرها فوق رؤوس ساكنيها من المدنيين، ما أدى لارتقاء ما يزيد عن عشرة آلاف و 300 شهيد ونحو وستة وعشرين ألف جريح، منهم 4104 أطفال و 2641 سيدة.

 

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
مراسلنا: شهداء وجرحى باستهداف الاحتلال تجمعا جنوب قطاع غزة
فبراير 27, 2024
<div style="text-align:right">أفاد مراسلنا بسقوط شهداء وجرحى في قصف شنه الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الثلاثاء، استهدف تجمعا للنازحين في القرارة شمال شرق خان يونس جنوب قطاع غزة. ويواصل جيش الاحتلال منذ السابع من تشرين الأول/اكتوبر الماضي عدوانه على قطاع غزة، بمساندة أميركية وأوروبية، حيث تقصف طائراته محيط المستشفيات والبنايات والأبراج ومنازل المدنيين الفلسطينيين وتدمرها فوق رؤوس ساكنيها،</div>
نشطاء يدعون لـ "إضراب شامل" من أجل غزة الخميس المقبل
فبراير 27, 2024
<div style="text-align:right">دعا نشطاء عرّفوا أنفسهم بأنهم "شباب من أجل غزة"، إلى إضراب عربي شامل يوم الخميس المقبل (29 شباط/فبراير الجاري).   وقال "شباب من أجل غزة" في دعوتهم التي أطلقوها عبر حسابهم في منصة "فيسبوك"، إن "غزة تموت جوعا، فلنضغط على حكوماتنا لتوقف الحرب وتكسر الحصار".   وأكدوا أن "يكون يوم الخميس القادم، يوماً لا نتوقف</div>
الجوع على بعد أمتار من الكرامة العربية (بورتريه)
فبراير 27, 2024
<div style="text-align:right">كان مشهدا التقط عن طريق طائرة لأكثر من ألفي شاحنة محملة بالمساعدات الغذائية والأدوية لقطاع غزة تصطف وتتكدس أمام معبر رفح، بين قطاع غزة ومصر، بانتظار السماح لها بالدخول، معيبا وعارا بالعلامة الكاملة على النظام الدولي والعربي بالدرجة الأولى.   إذ لا يحتاج الأمر سوى إلى إرادة حرة يستفزها الدم والوجع الفلسطيني، الشقيق والأخ والجار،</div>
أمريكا... الجالية الفلسطينية والعربية تسعى لمشاركة كبيرة في جنازة "بوشنل"
فبراير 27, 2024
<div style="text-align:right">لم يكن حادث حرق جندي في سلاح الجو الأمريكي، لنفسه احتجاجا على دعم بلاده ومشاركتها في العدوان على غزة، حدثا اعتياديا، بقدر ما أنه شكل نقلة من نقلات الحرب، التي تعصف تأثيراتها بالرأي العام الأمريكي. ولفظ آرون بوشنل، من القوات الجوية الأمريكية أنفاسه الأخيرة، أمس الاثنين، بعدما أضرم النار في نفسه أمام السفارة الإسرائيلية في</div>
الأنصاري: لا يوجد انفراجه يمكن الإعلان عنها بخصوص وقف إطلاق النار بغزة
فبراير 27, 2024
<div style="text-align:right">قال المتحدث باسم الخارجية القطرية ماجد الأنصاري، إنه لا يوجد انفراجة يمكن الإعلان عنها بخصوص اتفاق وقف إطلاق النار في غزة. وأضاف الانصاري في تصريح صحفي، اليوم الثلاثاء: "متفائلون بالمفاوضات الجارية بين الفصائل الفلسطينية وإسرائيل بشأن صفقة تبادل أسرى ووقف إطلاق النار". وبين أن "الجهود مستمرة على مختلف الصعد بشأن الوساطة، وهناك العديد من التطورات</div>
جيش الاحتلال يعترف بإصابة 7 جنود بنيران المقاومة بغزة خلال 24 ساعة
فبراير 27, 2024
<div style="text-align:right">اعترف جيش الاحتلال الإسرائيلي بإصابة سبعة عسكريين في معارك قطاع غزة خلال الساعات الـ 24 الماضية. كما أقر الجيش الإسرائيلي في بيان له، اليوم الثلاثاء، بإصابة 2981 ضابطا وجنديا، منهم 1421 أصيبوا خلال العدوان البري. وأشار الجيش إلى إصابة 465 ضابطا وجنديا بجروح خطيرة منذ بدء العدوان على قطاع غزة. ويواصل جيش الاحتلال عدوانه على</div>