"الأورومتوسطي" يطالب بتدخل عاجل لوقف مجزرة "مجمع الشفاء" بغزة

طالب المرصد "الأورومتوسطي لحقوق الإنسان" (مقره جنيف)، المجتمع الدولي بالتدخل الفوري لوقف المذبحة المستمرة التي يقترفها جيش الاحتلال الإسرائيلي في مجمع "الشفاء" الطبي ومحيطه في غزة.

 وأدى الهجوم على مجمع "الشفاء" الطبي، الذي بدأ يوم الاثنين الماضي، إلى استشهاد 100 فلسطيني على الأقل حتى وقت صدور البيان، العديد منهم تعرضوا لعمليات إعدام ميداني وتصفية جسدية عمدية بعد اعتقالهم.
 
ووثق "الأورومتوسطي" وفق بيان له الأربعاء، شهادات لمحتجزين مفرج عنهم وشهود عيان تفيد بتنفيذ قوات الاحتلال "إعدامات ميدانية بحق مدنيين فلسطينيين نازحين داخل مجمع الشفاء الطبي في مدينة غزة، في إطار عملياته العسكرية المستمرة في المجمع لليوم الثالث على التوالي".
 
وأبرز المرصد الحقوقي شهادة، نسبها إلى "م. خ"، الذي احتجز لأكثر من تسع ساعات قبل إخلاء سبيله، والذي أكد أن الجنود كانوا يقتادون محتجزين خلف منطقة ثلاجات الموتى في المستشفى، قبل أن تُسمع أصوات أعيرة نارية ويعود الجنود دون المحتجزين.
 
وأكد شاهد آخر طلب عدم ذكر اسمه من النازحين ممن تمكنوا من مغادرة مجمع "الشفاء" الطبي في الساعات الأخيرة، لفريق الأورومتوسطي، أنه شاهد اقتياد قوات إسرائيلية 8 إلى 10 مدنيين فلسطينيين إلى منطقة مشرحة مجمع الشفاء (ثلاجات الموتى)، ثم سمع أصوات إطلاق نار كثيف قبل أن تعود القوات الإسرائيلية أدراجها دونهم.
 
وعبر المرصد "الأورومتوسطي" عن مخاوفه من تعرض هؤلاء المدنيين إلى عمليات إعدام ميداني، مؤكدًا أن مجمل ما جمعه فريقه الميداني يشير إلى استشهاد 100 فلسطيني برصاص القوات الإسرائيلية داخل مجمع الشفاء الطبي وفي محيطه منذ إعادة اقتحامه ليلة الأحد/الاثنين.
وأشار "الأورومتوسطي" إلى أن الجيش الإسرائيلي أقر بقتل 90 شخصًا خلال العملية العسكرية المتواصلة في مجمع الشفاء الطبي.
 
وأبدى المرصد "الأورومتوسطي" قلقه "العميق إزاء الوضع الجاري في مجمع الشفاء الطبي والمخاطر الماثلة أمام المدنيين، بمن في ذلك المرضى والعاملون الصحيون والنازحون بداخله هربًا من الهجمات العسكرية الإسرائيلية".
 
وأكد ضرورة حماية المستشفيات والمنشآت الطبية، "وضرورة تحرك الأمم المتحدة والمنظمات الدولية ذات العلاقة لوقف الاعتداءات الإسرائيلية الجسيمة على المستشفيات في قطاع غزة".
 
وتواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي، مدعومة من الولايات المتحدة وأوروبا، ارتكاب جريمة الإبادة الجماعية في قطاع غزة، لليوم الـ 165 تواليًا، عبر شن عشرات الغارات الجوية والقصف المدفعي، والأحزمة النارية مع ارتكاب مجازر دامية ضد المدنيين، وتنفيذ جرائم مروعة في مناطق التوغل، وسط وضع إنساني كارثي نتيجة الحصار ونزوح أكثر من 90 بالمئة من السكان.
 
وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
الاحتلال يعتقل 25 فلسطينا من الضفة
أبريل 22, 2024
اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، منذ مساء أمس، وحتى اليوم الاثنين، 25 فلسطينيا على الأقل من الضّفة، بينهم معتقلون سابقون. وأوضحت هيئة شؤون الأسرى والمحررين (حكومي)، ونادي الأسير (مستقل)، أن عمليات الاعتقال تركزت في مدينتي نابلس، وجنين، فيما توزعت بقية الاعتقالات على مدن، بيت لحم، الخليل، طوباس، وقلقيلية، والقدس، رافقها عمليات تنكيل واسعة، واعتداءات بالضرب المبرّح،
الاحتلال يدعي اعتقال منفذي عملية الدهس في القدس صباح اليوم
أبريل 22, 2024
زعمت شرطة الاحتلال، أنه تم اعتقال منفذي عملية الدهس صباح اليوم الاثنين، بعد ملاحقة واسعة لهما، دون أن تذكر هويتهما. ووفق بيان شرطة الاحتلال، أصيب مستوطنان بجروح طفيفة الى متوسطة بعد أن صدمتهما سيارة، في شارعين منفصلين في القدس المحتلة. وأضافت أن المنفذين، هربا من المكان مشيا على الأقدام، تاركيْن بندقية "كارلو" ومشط ذخيرة بعد
حزب الله يعلن إسقاط مسيرة إسرائيلية جنوبي لبنان من نوع (هيرمز 450)
أبريل 22, 2024
أعلن حزب الله اللبناني مساء أمس الأحد أنه أسقط طائرة إسرائيلية مسيرة جنوب لبنان. وقال الحزب في بيان له إن "الطائرة التي أسقطت في أجواء منطقة العيشية في جنوب لبنان "كانت تقوم باعتداءاتها على أهلنا الشرفاء والصامدين".‏ وأفاد الحزب في بيانه بأن الطائرة المسيرة التي تم إسقاطها من نوع "هيرمز 450". وطائرة (هيرمز 450) هي
إعلام عبري: سموتريش يسعى لشرعنة (68) بؤرة استيطانية في الضفة الغربية
أبريل 22, 2024
كشفت وسائل إعلام عبرية، أن وزير المالية اليميني المتطرف بتسلئيل سموتريش، الذي يشغل أيضًا منصب وزير في وزارة الجيش، يسعى لبدء عملية إضفاء الشرعية على 68 بؤرة استيطانية غير قانونية (حسب القانون الإسرائيلي) في الضفة الغربية المحتلة، في ما سيكون أحد أكثر التوسعات دراماتيكية للحركة الاستيطانية منذ عقود. ووفقا للقناة /12/ العبرية، فإن سموتريش، الذي
إعلام عبري: قوات الاحتلال تعتقل الفلسطيني أحمد دوابشة بزعم قتله لمستوطن
أبريل 22, 2024
أعلنت وسائل إعلام إسرائيلية اعتقال قوات الاحتلال الإسرائيلي الشاب الفلسطيني أحمد دوابشة (21 عامًا) من قرية "دوما" بنابلس شمالي الضفة الغربية، بدعوى مسؤوليته عن مقتل المستوطن بنيامين احيمائير. وقالت صحيفة /يديعوت أحرونوت/ العبرية إن الجيش الإسرائيلي اعتقل دوابشة المسؤول قتل المستوطن الذي فقدت آثاره في قرية المغير يوم 12 أبريل الجاري. وزعم جيش الاحتلال أن
استطلاع رأي إسرائيلي يظهر تقدم غانتس على نتنياهو بـ30 مقعدا حال إجراء الانتخابات
أبريل 22, 2024
قالت وسائل إعلام إسرائيلية إنه إذا أجريت الانتخابات اليوم دون تغييرات في تركيبة الأحزاب القائمة في النظام السياسي، فسيفوز حزب "المعسكر الوطني" بزعامة بيني غانتس بـ 30 مقعدا ويصبح أكبر حزب في الكنيست. وأشارت القناة /13/ العبرية في استطلاع لها أن حزب الليكود سيحصل على 20 مقعدا فيما يحصل حزب "ييش عتيد"، برئاسة زعيم المعارضة،