كرم هريش.. يبلغ عامه الأول ووالده بين سجون السلطة والاحتلال

متنقلا بين أحضان جده ووالدته وعائلته، لايزال كرم أحمد هريش يفتقد حضن الأب الحاني الذي لم يعرفه خلال هذا العام إلا ثلاثة أشهر ونصف فقط.

يبحث في الوجوه عنه، عله يراه أو يشعر بملمس يديه، يداعب وجهه وشعره، كما كان يفعل في هذا الوقت المستقطع من حياته.

كرم هريش يحتفل بعامه الأول بعيدا عن والده

اختطفت أجهزة أمن السلطة الفلسطينية والده في رام الله، بعد إغلاق الطريق، ومهاجمتهم لمركبة والده وبجانبه زوجته الحامل بكرم في شهرها السابع.

خوف وهلع أصيبت بها الوالدة بسبب هذه الطريقة الهمجية في الاعتقال، اعتقلوا الوالد، وتركوها بمفردها يرافقها التوتر والقلق والمشهد الذي لن يغيب عن بالها.

وُلد كرم، ووالده لايزال معتقلا في سجون السلطة، يتعرض للتحقيق والتعذيب كما أفاد أثناء عرضه على المحكمة، اعتقل على القضية التي باتت تعرف إعلاميا بقضية انفجار "منجرة بيتونيا"، مع 9 فلسطينيين، في 6 حزيران/يونيو عام 2022، على خلفية انفجار وقع في منجرة بمدينة بيتونيا، تدعي السلطة أن المتهمين في القضية يسعون لـ"الانقلاب على السلطة الفلسطينية".

ونشرت السلطة وثائق وصورا لأسلحة ومتفجرات وخرائط، تبين لاحقا كما تؤكد عائلة هريش، أنها "إما قديمة مأخذوة من مناطق أخرى، أو لاعلاقة لها بهذه القضية، ومن أجل التغطية على فعلهم باعتقال مقاومين، كانت تسوق السلطة هذه الدعاية لإسكات كل الأصوات المعارضة".

لحظة ميلاده كانت الجميع حاضراً إلا والده، الذي لم يعرف بأمر مجيء فلذة كبده إلا بعد يومين، عرف العالم بقدومه ووالده عرف بعد يومين كاملين، بعد زيارة أهله له في سجن أريحا التابع للسلطة الفلسطينية.

وتقول أسماء هريش( شقيقة المعتقل والأسير أحمد هريش)، إن أحمد لم يعش أبسط مشاعر الأبوة التي يمكن أن تعاش بشكل طبيعي ويحياها أيّ أب، حرما منها الأب وابنه، دون سبب وجيه ودون تهمة حقيقية، ودون مبرر جدي.

وتضيف هريش في حديث خاص لـ"قدس برس"، اليوم الأربعاء، أنه "وبعد أشهر من الاعتقال في سجون السلطة وخوض أحمد مع رفاقه المعتقلين إضرابا عن الطعام تجاوز 45 يوما، تم الإفراج عنه وهو بحاله مرضية سيئة، ولا يستطيع الوقوف على قدميه من شدة الإعياء والتعذيب الشديد الذي تعرض له على يد المحققين في أريحا".

أول لقاء بين كرم ووالده الذي كان يرقد على سرير الشفاء

وتكمل حديثها وهي تنظر لصورتهما التي جمعتهما سويا لأول مرة، "هذه أول مرة يجتمع كرم بوالده الذي كان يرقد على سرير الشفاء بسبب وضعه الصحي فور خروجه من سجون السلطة، كان اللقاء مشحونا بالعواطف والألم والدموع، كنا نضحك ونبكي، نبتسم ونحزن، ولكن أخيرا اجتمعا".

وتشير هريش إلى أن "هذا اللقاء لم يكن طويلا كما كنا نتمنى جميعا، بعد ثلاثة أشهر ونصف فقط، داهمت أعداد كبيرة من أجهزة السلطة المنزل مجددا، بحثا عن أحمد يريدون اعتقاله من جديد، يريدون تفريقه عن نجله كرم مجددا، وعن أهله، وكل هذا يحصل في شهر رمضان الذي يجتمع فيه الناس ولكن السلطة تفرقنا".

وتلفت إلى أن شقيقها أحمد رفض تسليم نفسه وخرج من المنزل، لأنه "لا يريد أن يعيش نفس الظروف التي عاشها في سجون السلطة مجددا، من تعذيب وشبح وضرب وعزل، فضّل أن يكون مطاردا على أن يكون أسيرا لدى أبناء جلدته، فضّل أن يعيش بعيدا عن نجله الوحيد، على أن يعود للذل مجددا".

وتختم هريش حديثها، "وبعد فترة من المطاردة تدخلت هذه المرة قوات الاحتلال، اعتقلت والدي وشقيقي للضغط عليه من أجل تسليم نفسه، وهذا ما حصل للأسف، اعتقلته وحولته للتحقيق في مركز عوفر، وبعدها بشهر ونصف تم تحويله للاعتقال الإداري لمدة ستة أشهر، لنعود مجددا مع مسلسل الفراق والألم، وتبتعد المسافات مجددا بين كرم ووالده أحمد".

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
الجامعة العربية تدعو مجلس الأمن لاتخاذ قرار يضمن امتثال "إسرائيل" بوقف إطلاق النار
أبريل 24, 2024
دعا مجلس الجامعة العربية، مجلس الأمن الدولي، لاتخاذ قرار تحت الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة، يضمن امتثال "إسرائيل" بوقف إطلاق النار في قطاع غزة، وإدخال المساعدات الإنسانية، ويجبرها على وقف عدوانها وتوفير الحماية لشعبنا. جاء ذلك خلال اختتام أعمال الدورة غير العادية لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى المندوبين الدائمين، برئاسة موريتانيا، المنعقدة بمقر
"الأورومتورسطي": حجم المقابر الجماعية في غزة مفزع
أبريل 24, 2024
طالب المرصد "الأورومتورسطي" لحقوق الإنسان (مسقل مقره جنيف)، الأربعاء، بتحرك دولي فوري "للتحقيق في الجرائم المرتبطة بوجود مئات المقابر الجماعية والعشوائية في قطاع غزة". وقال "الأورومتوسطي"، إن "حجم المقابر وعدد الجثامين التي جرى انتشالها والتي ما تزال لم تُنتشل بعد مُفزع ويستوجب تحركا دوليا عاجلا، يشمل تشكيل لجنة تحقيق دولية مستقلة على نحو عاجل، للتحقيق
"القسام": قصفنا قوات الاحتلال بمحور "نتساريم" بقذائف الهاون
أبريل 24, 2024
قالت كتائب "القسام"، الجناح العسكري لحركة "حماس"، اليوم الأربعاء، إنها قصفت قوات تابعة للاحتلال الإسرائيلي في محور "نتساريم" (منطقة عازلة لفصل أنحاء قطاع غزة) بقذائف الهاون من العيار الثقيل. كما نشرت "القسام" فيديو لأسير "إسرائيلي" يندد بـ"إهمال حكومة نتنياهو للأسرى". وطالب الأسير، في الفيديو الذي نُشر اليوم الأربعاء، بالعمل على "الإفراج عنه". وكان الناطق باسم
"البرلمان العربي" يرحب بقرار حكومة "جامايكا" الاعتراف بدولة فلسطين
أبريل 24, 2024
رحب البرلمان العربي، بقرار حكومة دولة جامايكا الاعتراف بدولة فلسطين. وأكّد في بيان تلقته "قدس برس"، اليوم الأربعاء، أن "هذا القرار يأتي في وقت تمر فيه القضية الفلسطينية بمرحلة خطيرة، حيث يتعرض الشعب الفلسطيني لحرب إبادة جماعية يشنها كيان الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة والضفة الغربية، بالإضافة إلي التطهير العرقي والتهجير القسري، بحق المدنيين من
استمرار غارات الاحتلال على جنوب لبنان.. وارتفاع عدد الشهداء إلى 344
أبريل 24, 2024
تزداد حدّة التوتر الأمني في جنوب لبنان، يوما بعد يوم، خاصةً بعد استهداف جيش الاحتلال الإسرائيلي عددا من البلدات اللبنانية الجنوبية وخارج نطاق الجنوب اللبناني، واستهداف المباني والمنازل المدنية، إلى جانب استهداف المراكز الطبية. ونشرت وزارة الصحة العامة اللبنانية، الأربعاء، التقرير التراكمي للطوارئ الصحية، حيث تم تسجيل 1359 إصابة، إلى جانب ارتقاء 344 شخصا. وأفاد
"أونروا" تناشد للحصول على 1.21 مليار دولار
أبريل 24, 2024
ناشدت وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، الأربعاء، من أجل الحصول على 1.21 مليار دولار، "للتعامل مع الأزمة الإنسانية غير المسبوقة في قطاع غزة". وقالت الوكالة، إن "المبلغ المطلوب يأتي للاستجابة للاحتياجات في الضفة الغربية أيضا، مع تزايد العنف". ويغطي نداء الوكالة الطارئ، جهود الإغاثة التي تقوم بها "الأونروا" حتى نهاية هذا العام.