إطلاق اسم فلسطيني على مسار للدراجات في العاصمة "برازيليا"

أطلق النائب البرازيلي جواو هيرميتو، اسم الفلسطيني، عبد الرؤوف حسن حسني كراجة، على مسار الدراجات الهوائية الذي خُصص لربط منطقتي (كاندانجولانديا- نوكليو بانديرانتي) ببعضهما في العاصمة برازيليا، تقديراً لدوره الكبير في تطوير المنطقتين؛ خلال إدارته لهما بين عامي 1995 و1996.

وولد كراجة (1950-2009)، في رام الله، وسط الضفة الغربية، ووصل إلى البرازيل عام 1964، واستقر في العاصمة برازيليا، ليعيش مع والده وأعمامه الذين كانوا باعة متجولين.

من جهته قال النائب هيرميتو، خلال حفل الافتتاح، وهو يرتدي شارة العلم الفلسطيني "أُطلق على المكان اسم الشخص الذي يمكنه المساهمة في تطوير المدينة"؛ بالإشارة إلى كراجة.

وشارك في الحفل، رائد كراجة الذي تسلم درع التكريم نيابة عن والده، وحاكم المقاطعة الفيدرالية، إيبانيس روشا، وعدد من نواب المقاطعة، وسياسيون، وأعضاء في المجلس البلدي المحلي.

بدورها رحبت سفارة السلطة الفلسطينية في البرازيل، بالخطوة البرازيلية، وقالت عبر حسابها على مواقع التواصل الاجتماعي، إنها "ترحب بفخر بافتتاح مسار الدراجات الجديد، والذي يحمل اسم الأخ الفلسطيني البرازيلي الكبير عبد الرؤوف كراجة؛ تقديراً لجهوده ومساهماته في تطوير البرازيل".

يُذكر أن كراجة، رئيس سابق للجمعية العربية الفلسطينية في برازيليا، كما سبق وترأس الاتحاد العربي الفلسطيني في البرازيل (FEPAL)، وكان عضواً في حزب التقدم الاشتراكي البرازيلي (PPS)، وترشح لمنصب نائب حاكم برازيليا، في انتخابات عام 2002.

يُشار إلى أن عدد أبناء الجالية الفلسطينية في البرازيل نحو 70 ألفًا، يتركز وجودهم في ولاية بيرنامبوكو (شمال شرق)، وولاية ريو غراندي دو سول (جنوبا)، بحسب المركز الوطني الفلسطيني للمعلومات، التابع للسلطة الفلسطينية.

 

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
"أوكسفام": إغلاق شمال غزة دمّر أغنى الأراضي الزراعية في القطاع
فبراير 27, 2024
<div style="text-align:right">قالت منظمة "أوكسفام" (مستقلة تعمل في مجالي الإغاثة والتنمية)، الثلاثاء، إن الاحتلال الإسرائيلي دمر الإنتاج الزراعي الموسمي شمال قطاع غزة في "زمنه الذهبي". وأضافت المنظمة، أن "القصف الإسرائيلي وإغلاق شمال غزة، أدى إلى تدمير أغنى الأراضي الزراعية في القطاع والتي تعد واحدة من أكبر مصادر الفاكهة والخضروات". وقالت المديرة الإقليمية لـ"أوكسفام" بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا،</div>
"القسام" : رصدنا نقل قتلى وجرحى من قوات الاحتلال
فبراير 27, 2024
<div style="text-align:right">أعلنت كتائب "القسام" الجناح العسكري لحركة "حماس"، أن مقاتليها "رصدوا نقل طائرتي (بلاك هوك) و(يسعور) قتلى ومصابين من جنود جيش الاحتلال الإسرائيلي إثر المعارك في حي الزيتون شرق مدينة غزة". وأضافت في بيان منفصل تلقته "قدس برس"، اليوم الثلاثاء، إنها "استهدفت دبابة (ميركافا) بقذيفة (الياسين 105)، في منطقة البلد بمدينة خان يونس جنوبي قطاع غزة".</div>
"الجبهة الشعبية": ندعو الجماهير العربية لإسقاط "الجسر البري" الذي يربط موانئ عربية بالاحتلال
فبراير 27, 2024
<div style="text-align:right">طالبت "الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين" (أحد فصائل منظمة التحرير الفلسطينية)، بوقف "الجسر البري" الذي يمد الاحتلال بالبضائع بدءاً من موانئ دبي، في الإمارات العربية المتحدة". ودعت في بيان تلقته "قدس برس"، اليوم الثلاثاء، الجماهير العربية بكل مكوناتها إلى "النزول للشارع لإجبار أنظمتها العربية على وقف هذا الجسر ومضيها بهذا الطريق الذي يوجه طعنة لنهر الدماء</div>
صحة غزة: وفاة رضيعين نتيجة الجفاف في مستشفى كمال عدوان
فبراير 27, 2024
<div style="text-align:right">قال المتحدث باسم وزارة الصحة في قطاع غزة، أشرف القدرة، الثلاثاء، إن الوزارة بدأت ترصد حالات وفاة بين الأطفال الرضع، نتيجة الحفاف وسوء التغذية في شمال غزة. وأضاف القدرة في بيان صحفي، أن الوزارة "سجلت وفاة رضيعين نتيجة الجفاف وسوء التغذية في مستشفى كمال عدوان، في منطقة بيت لاهيا شمالي القطاع". وأوضح أن "الجفاف وسوء</div>
الأمم المتحدة: من شبه المستحيل إيصال المساعدات إلى شمال غزة
فبراير 27, 2024
<div style="text-align:right">قالت الأمم المتحدة، الثلاثاء، إن قوات الاحتلال الإسرائيلي "تمنع بشكل منهجي الوصول إلى سكان غزة الذين يحتاجون للمساعدة، ما يعقد مهمة إيصال المساعدات إلى منطقة حرب لا تخضع لأي قانون". وقال المتحدث باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا)، ينس لايركه، إنه "أصبح من شبه المستحيل تنفيذ عمليات لإجلاء المرضى والجرحى وتوصيل مساعدات في</div>
ما الذي دفع الاحتلال لتوسيع رقعة القصف على الأراضي اللبنانية؟
فبراير 27, 2024
<div style="text-align:right">وسع جيش الاحتلال رقعة قصفه للأراضي اللبنانية، خلال الأيام القليلة الماضية، مايعني بحسب محللين التقهم "قدس برس"، اليوم الثلاثاء، أن "هناك تصاعدا في حالة التوتر الأمني، وتصعيدا بات واضحاً وجلياً على أرض الواقع". حيث أكد الكاتب والمحلل السياسي، أحمد الحاج، أن "توسيع الجيش الصهيوني للقصف على الأراضي اللبنانية جغرافياً هو أمر متوقّع، نتيجة عدة عوامل</div>