"حماس": مناورات "الركن الشديد(4)" تؤكد الموقف الموحد للمقاومة

أكدت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، أن مناورات الركن الشديد (4) "دلالة على أن تهديدات الاحتلال لشن عدوان لن توقف الفعل المقاوم وخاصة في الضفة الغربية".

وقال الناطق باسم الحركة حازم قاسم، في تصريح صحفي، تلقته "قدس برس"، اليوم الإثنين، إن المناورات تؤكد الموقف الموحد للغرفة المشتركة، كما حدث أمس في الجولة التي أجراها قادة الغرفة المشتركة لتفقد حدود غزة.

وشدد على أن "غزة جزء من هذا الوطن الكبير، وأن المقاومة تتجهز في حال صعّد الاحتلال من عدوانه، وتراكم قوتها من أجل إكمال مشوار التحرير حتى دحر المحتل".

ومن المتوقع أن تتضمن المناورات سيناريوهات تكتيكية مختلفة كالاشتباك مع قوات الاحتلال واقتحام المواقع وإطلاق النار وإحداث تفجيرات مختلفة وأسر جنود، وذلك على غرار المناورات السابقة.

وتهدف هذه المناورات لاختبار سرعة استجابة قوات المقاومة لأي طارئ، ولمراقبة جهوزية المقاتلين للتعبئة والتصدي للعدوان.

يذكر أن فصائل المقاومة أجرت مناورة الركن الشديد-1 في كانون الأول/ ديسمبر 2020، بينما أجرت مناورات الركن الشديد-2 في ديسمبر 2021 وأجرت مناورة الركن الشديد -3 في 28 ديسمبر 2022.

وسوم :
تصنيفات :
الأكثر قراءة