مجالس الطلبة في جامعات الضفة تعلن تعليق الدوام والنفير نصرة لغزة

أعلنت مجالس الطلبة، في جامعات النجاح وبيرزيت والقدس، اليوم الأربعاء، تعليق الدوام الالكتروني والمشاركة في المسيرات والانطلاق نحو نقاط التماس مع الاحتلال بالضفة الغربية.

وقالت مجالس الطلبة في بيانات منفصلة، إنها لبّت نداء مجموعة "عرين الأسود" (مجموعة مقاومة شمالي الضفة)، التي دعت ليلة أمس للنفير والانخراط في المسيرات، وتعليق دوام الجامعات وإعلان حالة الإضراب الشامل، تضامنا مع قطاع غزة.

ودعت بيانات المجالس والحركات الطلابية، لإشعال نقاط التماس، وإغلاق الطرق أمام المستوطنين.

وكانت مجموعة "عرين الأسود"، قد دعت في بيان لها لإشعال الميادين بالضفة يوميا والاشتباك مع الاحتلال، مطالبة الجميع بالنزول للشوارع وإشعال الاطارات في كل مكان، والتصدي لقوات الاحتلال المقتحمة ليلاً لتنفيذ الاعتقالات، والخروج للاشتباك مع قوات الاحتلال الإسرائيلي ومستوطنيه.

وأضافت: "لا طابت الحياة إلا إذا طابت لغزة، وإن محاولة البعض تمرير فكرة أن الحياة يجب أن تسير رغم كل الظروف وكان غزة دولة شقيقة هذا لن يكون".

وتابعت: "إن ما يُنفّذ الآن في غزة سيمتد للضفة وسيمتد لاحقاً ليطال العرب أينما كانوا، ويستوجب منا جميعا أن نقف صفاً واحداً لندافع عن وجودنا".

ومنذ بدء معركة "طوفان الأقصى"، أعلنت جامعات الضفة تعليق الدوام الوجاهي فيها، وتحوله للدوام الالكتروني، حيث أغلق الاحتلال الطرق والحواجز بين مدن الضفة، وفرض تشديدات كبيرة عليها.

واستشهد 4 فلسطينيين، وأصيب آخرون، في قصف إسرائيلي، فجر اليوم الأربعاء، لمخيم جنين للاجئين الفلسطينيين، شمالي الضفة الغربية.

 

وسوم :
تصنيفات :
مواضيع ذات صلة
نشطاء يدعون لـ "إضراب شامل" من أجل غزة الخميس المقبل
فبراير 27, 2024
<div style="text-align:right">دعا نشطاء عرّفوا أنفسهم بأنهم "شباب من أجل غزة"، إلى إضراب عربي شامل يوم الخميس المقبل (29 شباط/فبراير الجاري).   وقال "شباب من أجل غزة" في دعوتهم التي أطلقوها عبر حسابهم في منصة "فيسبوك"، إن "غزة تموت جوعا، فلنضغط على حكوماتنا لتوقف الحرب وتكسر الحصار".   وأكدوا أن "يكون يوم الخميس القادم، يوماً لا نتوقف</div>
الجوع على بعد أمتار من الكرامة العربية (بورتريه)
فبراير 27, 2024
<div style="text-align:right">كان مشهدا التقط عن طريق طائرة لأكثر من ألفي شاحنة محملة بالمساعدات الغذائية والأدوية لقطاع غزة تصطف وتتكدس أمام معبر رفح، بين قطاع غزة ومصر، بانتظار السماح لها بالدخول، معيبا وعارا بالعلامة الكاملة على النظام الدولي والعربي بالدرجة الأولى.   إذ لا يحتاج الأمر سوى إلى إرادة حرة يستفزها الدم والوجع الفلسطيني، الشقيق والأخ والجار،</div>
أمريكا... الجالية الفلسطينية والعربية تسعى لمشاركة كبيرة في جنازة "بوشنل"
فبراير 27, 2024
<div style="text-align:right">لم يكن حادث حرق جندي في سلاح الجو الأمريكي، لنفسه احتجاجا على دعم بلاده ومشاركتها في العدوان على غزة، حدثا اعتياديا، بقدر ما أنه شكل نقلة من نقلات الحرب، التي تعصف تأثيراتها بالرأي العام الأمريكي. ولفظ آرون بوشنل، من القوات الجوية الأمريكية أنفاسه الأخيرة، أمس الاثنين، بعدما أضرم النار في نفسه أمام السفارة الإسرائيلية في</div>
الأنصاري: لا يوجد انفراجه يمكن الإعلان عنها بخصوص وقف إطلاق النار بغزة
فبراير 27, 2024
<div style="text-align:right">قال المتحدث باسم الخارجية القطرية ماجد الأنصاري، إنه لا يوجد انفراجة يمكن الإعلان عنها بخصوص اتفاق وقف إطلاق النار في غزة. وأضاف الانصاري في تصريح صحفي، اليوم الثلاثاء: "متفائلون بالمفاوضات الجارية بين الفصائل الفلسطينية وإسرائيل بشأن صفقة تبادل أسرى ووقف إطلاق النار". وبين أن "الجهود مستمرة على مختلف الصعد بشأن الوساطة، وهناك العديد من التطورات</div>
جيش الاحتلال يعترف بإصابة 7 جنود بنيران المقاومة بغزة خلال 24 ساعة
فبراير 27, 2024
<div style="text-align:right">اعترف جيش الاحتلال الإسرائيلي بإصابة سبعة عسكريين في معارك قطاع غزة خلال الساعات الـ 24 الماضية. كما أقر الجيش الإسرائيلي في بيان له، اليوم الثلاثاء، بإصابة 2981 ضابطا وجنديا، منهم 1421 أصيبوا خلال العدوان البري. وأشار الجيش إلى إصابة 465 ضابطا وجنديا بجروح خطيرة منذ بدء العدوان على قطاع غزة. ويواصل جيش الاحتلال عدوانه على</div>
الرياض تنفي انعقاد لقاء بين وزير التجارة السعودي وأحد مسؤولي الاحتلال الإسرائيلي
فبراير 27, 2024
<div style="text-align:right">نفت السعودية، "المزاعم المتداولة على منصات التواصل الاجتماعي بانعقاد لقاء بين وزير التجارة السعودي ماجد القصبي، وأحد مسؤولي الاحتلال الإسرائيلي". جاء ذلك وفق ما نقلته وكالة الأنباء السعودية /واس/ عن مصدر مسؤول لم تسمه. وجاء التعقيب السعودي مساء أمس ردا على "مقطع الفيديو المتداول على منصات التواصل الاجتماعي حول لقاء وزير التجارة ماجد بن عبدالله</div>