إيهود باراك: "إسرائيل هي التي بنت الأنفاق تحت مستشفى الشفاء"

أكد رئيس حكومة الاحتلال الاسبق إيهود باراك والذي شغل ايضا منصب وزير الحرب ورئيس أركان جيش الاحتلال، أن "إسرائيل هي من قامت ببناء الأنفاق تحت مستشفى الشفاء في غزة، وليس حماس".

وقال موقع /ساروزجيم/ العبري: إن تصريحات باراك وردت الليلة الماضية في مقابلة مع كريستيان أمانبور، المذيعة في شبكة "سي إن إن" الأمريكية، والذي بموجبه اعترف بأن إسرائيل هي من قامت  ببناء مخابئ وأنفاق تحت مستشفى الشفاء في غزة وليس حماس".

وأشار الموقع إلى أن "تصريحات باراك أثارت عاصفة من الغضب في تل أبيب".

وذكر الموقع أن أمانبور  استغربت كلام باراك وسألته إن كان متأكداً من هذا التصريح. وكرر باراك كلامه بأن إسرائيل هي من قامت ببناء الأنفاق، وقال: "المخابئ تحت مستشفى الشفاء تم بناؤها من قبل رجال أعمال إسرائيليين من أجل توفير وتشغيل مساحة أكبر للمستشفى، عندما كانت إسرائيل تدير المكان قبل عقود".

وفجر الأربعاء الماضي، اقتحم الجيش الإسرائيلي مجمع الشفاء بعد حصاره لأيام، حيث يضم إضافة إلى المرضى آلاف المدنيين الفلسطينيين الذين نزحوا من ديارهم، جراء القصف الإسرائيلي المتواصل بالمنطقة.

وزعم المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، أن الجيش عثر على نفق في المستشفى، وأن هذا النفق استخدم من جانب المقاومة الفلسطينية، وليس لاستخدام المستشفى.

وقال الموقع العبري: إنه بسبب تصريح باراك، "يقول العالم العربي أن إسرائيل بشكل عام هي التي بنت الأنفاق وأن حماس ليست مسؤولة".

 
وسوم :
تصنيفات :
الأكثر قراءة